ماركو: مشاكل التبريد كبحت جماح فيراري في أستراليا

المشاركات
التعليقات
ماركو: مشاكل التبريد كبحت جماح فيراري في أستراليا
27-03-2019

يرى هيلموت ماركو مستشار رياضة السيارات لدى ريد بُل بأنّ مشاكل التبريد كبحت جماح أداء فيراري في الجولة الافتتاحية من بطولة العالم للفورمولا واحد في أستراليا.

ظهرت فيراري بأداء باهت خلال السباق الافتتاحي للموسم، إذ أنّ الأداء الذي منحها صدارة التجارب الشتوية لم يُترجم سوى إلى المركزين الرابع والخامس على حلبة ألبرت بارك.

وصرّح الفريق الإيطالي أنّه قام "بتصحيحات" لما يشعر بأنّه ساهم في أدائه الضعيف في أستراليا، إذ يعتقد ماركو أنّ ذلك متعلّق بمحرّك فيراري.

إذ قال في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "من الواضح للغاية أنّ فيراري قدّمت أداءً ضعيفًا، وكذلك هاس (التي تتزوّد بمحرّكات الصانع الإيطالي). إذ لا نعلم تحديدًا سبب ذلك، لكنّني أعتقد أنّ تراجع الأداء ذلك قد يعود إلى مواجهتهما لمشاكل في التبريد".

وأضاف: "كانت هاس أبطأ على نحو مفاجئ بالمقارنة مع بقية الفرق ومع وتيرتها على المسافات الطويلة التي ظهرت بها في التجارب الشتوية".

وقد خفُت أداء سائق القلعة الحمراء سيباستيان فيتيل على نحوٍ دراماتيكي خلال نهاية الأسبوع في ملبورن، حيث يعتقد ماركو أنّ تراجع أدائه على إطارات أجدد أو أكثر ليونة أشار كذلك إلى المشاكل المرتبطة بالإعدادات.

"أحد العلامات تمثّلت في كون (شارل) لوكلير كان أسرع مع الإطارات البيضاء (القاسية) من فيتيل مع التركيبة الصفراء (المتوسطة)" قال ماركو.

وتابع: "هذا يعني بأنّ هنالك أمرًا ما خاطئ. إذ قاد فيتيل ثلاث لفّات سريعة فقط ومن ثمّ تراجعت وتيرته. لم تُمثّل فيراري أيّ خطر على الإطارات الصفراء بسبب الحرارة ومعدّل تآكل الإطارات. في حين لم نواجه نحن على الجانب الآخر أيّة مشاكل مع التآكل ولم نكن حتّى ضمن حدودنا القُصوى مع الإطارات".

فلسفة مختلفة

آثرت فيراري اتّباع فلسفة مختلفة مع الجناح الأمامي عن مرسيدس وريد بُل هذا الموسم.

لكنّ ماركو استبعد فكرة أن يكون ذلك قد أثّر على ردّ فعل سيارة فيراري على حلبة ملبورن المليئة بالمطبات بالمقارنة مع منافسيها.

"أعتقد بأنّ تلك نظرية مبالغ فيها. فالجناح الأمامي يحدد بشكل أو بآخر تصميم السيارة. لكنّ هنالك العديد من الأمور الأخرى في منطقة الأمام تلعب دورًا كذلك" قال ماركو.

وأكمل: "هنالك تصاميم مختلفة، لكن على صعيد وتيرة السباق، كان (الفائز، فالتيري) بوتاس هو الوحيد المتقدّم على الجميع بخطوة. كما كانت فيراري وريد بُل ضمن ذات المستوى".

يُشار إلى أنّ فيراري كانت المنافس الأكثر انتظامًا في مواجهة مرسيدس في 2017 و2018، كما خضعت للتدقيق العام الماضب إثر مكاسب الأداء من محرّكها.

وقال ماركو أنّ عاملًا آخرًا في تراجع أداء فيراري تمثّل في الخسارة الواضحة لأفضليّة سرعة سبق وتمتّع بها الفريق على المقاطع المستقيمة.

"تصرّفت فيا بشكل جيّد للغاية وأغلقت العديد من الثغرات، أو على الأقل قامت يتحجيمها" قال ماركو.

واختتم: "هذا يعني أن مكاسب السرعة تلك، والتي تمتّعت بها فيراري على الأقل في 25 أو 30 بالمئة من المقاطع المستقيمة، لم تعد موجودة. وهذا أمر جيّد".

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وشارل لوكلير، فيراري

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وشارل لوكلير، فيراري

تصوير: صور لات

المقال التالي
دي مونتيزيمولو: "شخصية" ألونسو لعبت دورًا في إخفاقات فيراري

المقال السابق

دي مونتيزيمولو: "شخصية" ألونسو لعبت دورًا في إخفاقات فيراري

المقال التالي

"فيا" لم ترد أن تبدو مثل "دكتاتور" بخصوص تصميم ثقوب هياكل الإطارات

"فيا" لم ترد أن تبدو مثل "دكتاتور" بخصوص تصميم ثقوب هياكل الإطارات
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
كُن أول من يحصل
على الأخبار العاجلة