"ليبرتي ميديا" متحمّسة لاستبدال اتّفاقية كونكورد "المُشينة" مع الفرق

صرّح المدير التنفيذيّ للفورمولا واحد تشايس كاري بأنّه لا يرغب بالتفاوض على اتّفاقية كونكورد جديدة مع الفرق عندما تنتهي الاتّفاقية الحالية في 2020 – وأنّه يُفضّل  وضع أسس "شراكة" غير مُحدّدة مع فرق البطولة.

"ليبرتي ميديا" متحمّسة لاستبدال اتّفاقية كونكورد "المُشينة" مع الفرق
تشايس كاري، الرئيس التنفيذي لمجلس إدارة مجموعة الفورمولا واحد
تشايس كاري، الرئيس التنفيذي لمجلس إدارة مجموعة الفورمولا واحد
سيباستيان فيتيل، فيراري ولويس هاميلتون، مرسيدس
سيباستيان فيتيل، فيراري ولويس هاميلتون، مرسيدس و فالتيري بوتاس، مرسيدس وماكس فيرشتابن، ريد بُل
سيباستيان فيتيل، فيراري ولويس هاميلتون، مرسيدس

كلّ الجهود التي تبذلها شركة "ليبرتي ميديا" المالكة الجديدة للرياضة ستكون مُقيّدة بالاتّفاقية الحالية للسنوات الثلاث القادمة، بيد أنّ كاري يبدو متحمّسًا لاستبدالها بنظامٍ أقلّ إثارة للخلافات.

"نملك الآن تلك الوثيقة المُشينة التي تُدعى اتّفاقية كونكورد" قال كاري، مُضيفًا: "وهي تلك الاتّفاقية التي يتمّ التفاوض بشأنها كل ستّة إلى ثمانية أعوام – إذ تنتهي الحالية في 2020 – والتي تُحدّد الاتّفاقات المالية مع الفرق".

وأضاف: "أعتقد بأنّ هدفنا يتمثّل في تكوين شراكة ذات مدىً أطول - وليس شراكة تأتي في مرحلة ما ويتمّ إعادة التفاوض بشأنها للأعوام الثمانية التالية - يكون أساسها الاستمراريّة".

فيما أشار كاري إلى أنّ وجود موعد نهائي دائمًا ما يلوح في الأفق للاتّفاقية التالية يتسبّب في العديد من المشاكل حيث تقاتل الأطراف المختلفة للحصول على أفضل صفقة لها، ما يؤدّي إلى بعض الغموض في نهاية المطاف، الأمر الذي يجعل التخطيط للمستقبل أمرًا صعبًا.

حيث قال: "إنّه أمرٌ يتسبّب في الكثير من الألاعيب. في حال وصلت إلى تلك المرحلة الزمنية، تجد الأطراف تتظاهر ببعض الأمور وتتّخذ بعض الأوضاع، «ما الذي يُمكنني كسبه من ذلك؟»".

وأردف: "ما أودّ حدوثه هو أن تتمثّل أولوية الجميع في النظر باستمرار إلى ثلاثة أعوامٍ قادمة، وليس النظر إلى نقطة زمنية بعينها. أرى بأنّ الجميع يرحّبون بذلك، لكن يتعيّن علينا العمل للوصول إلى تلك المرحلة".

في المقابل بدا كاري واثقًا بأنّ الفرق ستتّفق مع رؤيته بالعمل من أجل الصالح العام عندما يُدركون أنّ الجميع سيستفيد في نهاية المطاف في حال توسّعت الرياضة.

مع ذلك، يتقبل الأمريكيّ أنّه لن يكون من السهل تغيير الثقافة الحالية.

حيث قال: "ما نقوم به في الحقيقة هو أنّنا نقول بأنّنا نعمل كشركاء يتنافسون على الحلبة، لكن يتعيّن عليك حينها مشاركة الرؤية التي نسير على نهجها كرياضة، ومشاركة المنافع العائدة من القيام بذلك سويًا".

وتابع: "إنّها رياضة كانت منذ القدم تسير بمبدأ كلّ شخصٍ لنفسه، وكيفية التلاعب مع الآخر، الأمر الذي يؤدّي إلى أنّ «واحد زائد واحد يُساوي واحد ونصف». في حال تمكّنّا سويًا من معرفة الطريق الصحيح الذي يدفع الجميع للأمام، عندها سنجعل «واحد زائد واحد يُساوي ثلاثة»".

وواصل بالقول: "هذا هو هدفنا، أن نغيّر ثقافة هذه الرياضة التي حظيت ببعض الجوانب الفريدة للغاية، وأن نصنع أخرى جديدة. إذ أملك شعورًا جيّدًا حيال ذلك الأمر حتّى الآن، فهناك ترحابٌ حقيقي برغبة القيام بذلك".

واختتم بالقول: "لا شكّ في أنّ تغيير ثقافةٍ تواجدت لكلّ هذه الفترة سيتطلّب بعض الوقت، لكنّني أعتقد بأنّ ذلك يُمثّل فرصة تحوّلٍ لبناء علاقة ذات مدىً أطول وصحيّة أكثر تعود بالفائدة على كلينا".

المشاركات
التعليقات
فورس إنديا تكشف عن تصميم الأرقام الجديد على سيارتها
المقال السابق

فورس إنديا تكشف عن تصميم الأرقام الجديد على سيارتها

المقال التالي

نيوي يلعب دورًا أكبر مع فريق ريد بُل

نيوي يلعب دورًا أكبر مع فريق ريد بُل
تحميل التعليقات