الفورمولا واحد تتخلى عن فكرة إقامة الجولات على مدار يومَين

المشاركات
التعليقات
الفورمولا واحد تتخلى عن فكرة إقامة الجولات على مدار يومَين
24-08-2018

على الرغم من المخاوف التي صاحبت فكرة توسيع الروزنامة لتضم 24 سباقاً ما سيضع الكثير من الضغط على كاهل الفرق، إلا أن فكرة تقسيم الجائزة الكبرى إلى حدث على مدار يومَين تمّ التخلي عنها.

إنطلاقة السباق
إنطلاقة السباق
إنطلاقة السباق
إنطلاقة السباق
إنطلاقة السباق
إنطلاقة السباق

أوضحت ليبرتي ميديا أنها تنظر في طريقة لتغيير الجدول الزمني الحالي - مع إمكانية اعتماد صيغة مختلفة للتصفيات.

وأشار روس براون المدير الرياضي للفورمولا واحد في مقابلة له على هامش جائزة بلجيكا الكبرى: "هناك قاعدة عامة لدينا بأنه يجب أن تمتد الجولة على مدار ثلاثة أيام، لأنّ الحلبة والقنوات الناقلة يودون التفاعل مع المتابعين لأطول فترة ممكنة".

وتابع: "أعتقد أن أية فكرة لجعل الجولة تمتد على مدار يومين فقط تمّ تأجيلها بالتأكيد للمستقبل".

وأضاف: "ذلك يتركنا أمام سؤال حول كيفية صياغة تلك الأيام الثلاثة بالطريقة الأفضل للمتابعين على الحلبة، وأولئك الذين يشاهدون خلف شاشات التلفزة وكذلك للفرق نفسها".

واسترسل: "نحن ننظر في كيفية تحقيق ذلك ونخوض مناقشات في الوقت الراهن مع الفرق لكيفية صياغة نهاية أسبوع السباق بشكل أكثر فعالية وكفاءة وترفيهاً".

نظام النقاط

ضمن معرض كلامه حول التغييرات الممكنة على نهاية أسبوع السباق في الفورمولا واحد، قال براون: "نحن ننظر في صيغة التجارب التأهيلية، وكيفية عمل نظام منح النقاط. نخوض حالياً محادثات معمّقة مع الفرق والاتحاد الدولي للسيارات ’فيا’ حول كيفية تحسين ذلك".

وأكمل: "لدينا آراء من المتابعين، وهم يرون أنه وفي المراكز الأقل من العاشر، لا فريق ينافس على أي شيء لأنّها تود الحفاظ على سياراتها ووحدات الطاقة بسبب القيود المفروضة على استبدالها أو استبدال علب التروس وغيرها".

وتابع: "بينما تقول الفرق عكس ذلك، ومن وجهة نظري الشخصية أتفق مع ذلك، لكنّ المتابعين لا يرون هذه النقطة. لذا فإننا نبحث إما في إمكانية منح النقاط حتى المركز الـ 15 وذلك ما يخفف من مخاوف المتابعين حول مستوى التنافسية للمراكز الأقل من العاشر".

وأضاف: "لكن، نحن حذرون للغاية من إدخال الكثير من التعديلات. عندما تقوم بتغيير الكثير فقد يصبح ذلك أمراً اعتيادياً - أن يتم تغيير الأمور بشكل مستمر طوال الوقت - ولا أعتقد أن ذلك أمر جيد".

صيغة التجارب التأهيلية

بالرغم من أن الصيغة الحالية للتصفيات تنال رضى المتابعين، لكنّ المحاولات لاعتماد نظام إقصاء أثبت فشله في 2016، إذ يرى براون أن هناك أرضية مقنعة للتفكير في صيغة جديدة.

فقال: "لنضع الأمر بهذه الطريقة: هناك تصفيات من أجل التصفيات، وهناك تصفيات من أجل السباق. ما أعنيه بذلك هو: لنأخذ الحدث كما هو، فإنك بالتأكيد تودّ أن تكون التصفيات حول أفضل المنافسين على القمة لترى من هو الأسرع".

وأكمل: "لكن عندما تفكر في التصفيات كعنصر لكيفية سير السباق لاحقاً، حينها فإنك تود من التصفيات الابتعاد عن ذلك بعض الشيء وإيجاد نوع من ’الفوضى’ وذلك كي تبتعد السيارات الأقوى عن الصفوف الأمامية وذلك ما يحسّن من نوعية السباق".

وتابع: "لذا، فإن مستوى المخاطرة الموجود في التصفيات هو أمر نودّ النظر فيه، ربما نقوم بتقليل عدد الطلعات المسموحة في كل موسم وبذلك لا تتمكن الفرق من وضع الإعدادات الأمثل لكل شيء".

واختتم: "أعتقد أننا سنتقدم بحذر شديد، لأنّ الصيغة الحالية للتصفيات ناجحة وتتمتع بالشعبية بين المتابعين".

فورمولا 1 - المقال التالي
رينو: ريكاردو لم يقتنع بإشادة ريد بُل بهوندا

المقال السابق

رينو: ريكاردو لم يقتنع بإشادة ريد بُل بهوندا

المقال التالي

فرق الفورمولا واحد تسمح لفريق فورس إنديا الجديد بالاحتفاظ بالجوائز المالية

فرق الفورمولا واحد تسمح لفريق فورس إنديا الجديد بالاحتفاظ بالجوائز المالية
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة