لوي: هاميلتون قدّم أفضل موسم له في الفورمولا واحد على الإطلاق

يرى بادي لوي المدير السابق لدى مرسيدس أنّ لويس هاميلتون قدّم أفضل موسم له في الفورمولا واحد حتى الآن، محرزاً لقبه الرابع في الفئة الملكة.

حسم هاميلتون لقبه الرابع في الفورمولا واحد من بوابة جائزة المكسيك الكبرى، وذلك بعد أن فشل منافسه الأساسي سيباستيان فيتيل في تسجيل النقاط الضرورية لإبقاء حظوظه حية في المنافسة على اللقب، وذلك عقب حادثة اللفة الافتتاحية.

بعد تقديم أداء ثابت لهذا الموسم من دون ارتكاب أية أخطاء كبيرة على طريقه لحسم اللقب مع بقاء جولتين حتى نهاية الموسم، يرى بادي لوي المدير السابق لدى مرسيدس أنّ هاميلتون ومن دون أي شك قدم أفضل أداء له على الإطلاق خلال مسيرته المهنية.

فقال لوي الذي يشغل المدير التقنيّ لدى ويليامز: "من الخارج، يبدو بالنسبة لي وكأنه موسمه الأفضل على الإطلاق".

وأكمل: "قاد بطريقة رائعة بالفعل خلال كل سباق، سواء أكان يومه سيئاً أم لا، كان ينجح على الدوام في تسجيل النقاط".

وأضاف: "كنتُ أقول هذا على الدوام مؤخراً، لكنني أعتقد أنّه كسر أرقاماً قياسية هذا الموسم، ومع تحقيق اللقب الرابع له في الفورمولا واحد فإنّ رحلته لم تنته بعد: إنه أحد أعظم السائقين في تاريخ الرياضة".

من جهة أخرى، أشر لوي إلى أنّ سرعة هاميلتون ليست المجال الوحيد المثير للإعجاب، بل وقدرته الهائلة على تحقيق أفضل نتيجة ممكنة مهما كانت حال السيارة.

فقال: "قدّم لويس أداءً ثابتاً – هذا لا يعني أنّ أداءه لم يكن ثابتاً من قبل – لكنه أظهر مستوى أعلى من الثبات هذا الموسم مقارنة بجميع سنوات مسيرته المهنية في الرياضة".

وتابع: "كان ذلك عاملاً هاماً على طريق حسم لقبه في البطولة".

وحين سئل إن كان الجوّ الأفضل ضمن صفوف مرسيدس عقب رحيل نيكو روزبرغ قد ساعده، أجاب لوي: "لا أودّ أن أتكهّن بما في ذهنه – كل ما أعلمه أنه خسر اللقب الموسم الماضي، ولا بدّ أنّ ذلك أزعجه بشكل كبير".

واسترسل: "لذا، ربما استوعب ذلك، وقرّر الاستفادة منه".

شعبية جارفة

بالمقابل، أوضح لوي أنّه من الصعب تحديد مكانة هاميلتون بشكل دقيف بين عظماء الرياضة، لكنه يعتقد أنّ أسلوبه المثير للاهتمام جعله البطل المفضل من قبل المتابعين.

فقال: "لا يتعلق الأمر فقط بتقديم النتائج الجيدة، وليس حتى بإحراز لقب بطولة العالم، لكنه ما زال سائقاً مثيراً للاهتمام بشكل كبير للغاية في الرياضة – ربما يكون السائق الأكثر شعبية من وجهة نظر المتابعين".

وأكمل: "أعتقد أنّ لذلك علاقة بالطريقة التي ينهي بها التجارب التأهيلية والسباقات، إنه دائماً مثير للاهتمام بشكل كبير".

وتابع: "براعته في القيادة لا مثيل لها على الأغلب. كنتُ أود لو أراه ينافس إلى جانب العظماء من أمثال إيرتون سينا".

واختتم: "حقق مايكل شوماخر سجلاً مذهلاً، لكنّ براعته لم تكن إحدى أهم نقاط قوته؛ على سبيل المثال. يحب المتابعون لويس بسبب الطريقة التي يقود بها خلال السباقات".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة المكسيك الكبرى
حدث فرعي بعد السباق
حلبة أوتودرومو هرمانوس رودريغيز
قائمة السائقين لويس هاميلتون
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم paddy-lowe