لوي: مرسيدس لم تستخرج أفضل أداءٍ من إطارات "ألترا سوفت"

قال المدير التقني في مرسيدس بادي لوي أنه واثق من قدرة الفريق على استغلال اليوم الجمعة لفهم الإطارات الجديدة بالغة الليونة "ألترا سوفت" والتي اختبرها الفريق لأول مرة في تجارب يوم أمسٍ الخميس.

بالرغم من تمكن ريد بل من إكمال اليوم الافتتاحي من مجريات جائزة موناكو الكبرى في الصدارة، أكّد لوي أن فريق مرسيدس يُعوّل على استغلال "يوم الراحة" لتحليل بيانات الإطارات  للتقدّم مجدّداً إلى الصدارة.

وقال في هذا الصدد: "لم نختبر إطارات «ألترا سوفت» خلال التجارب التي تلت جائزة إسبانيا وانتظرنا حتى تجارب يوم الخميس كي نستخدمها لأول مرة".

وأضاف: "لكنّ ذلك لم يكن سهواً منا والأمور تغيرت بين التجارب الشتوية على حلبة برشلونة وما وجدناه الآن في موناكو".

وتابع: "كان علينا التعامل مع بيانات جديدة مقارنةً بالعام الماضي. امتلاك البيانات مسألة جيّدة لكنّ ترجمتها إلى أداءٍ على السيارة هو ما يجب القيام به. يُعيد ذلك للأذهان أنّ الهندسة أمرٌ مُقابلٌ لمجرّد جمع البيانات".

وقال لوي أن إطارات بيريللي الجديدة إضافةً إلى إعادة تعبيد بعض المناطق من الحلبة كانا يعنيان أنّ على الفريق يوم الخميس تعلّم الكثير من الأمور التي لا يُمكن استخلاصها من عمليات المحاكاة.

وقال البريطاني: "من الصعب محاكاة كيفيّة تفاعل الإطارات الجديدة مع سطح المسار".

وتابع: "لقد تمت إعادة تعبيد مناطق كثيرة من المسار مقارنةً بالعام الماضي، رُبّما نصف المسار بات يحتوي على أسفلت جديد ما يجعل توقع كيفيّة تفاعل الإطارات أمراً معقداً".

وأضاف: "بناءً على ذلك، لا يُمكن استخلاص الكثير من النتائج من جهاز المحاكاة لأنه لا يتضمّن المعطيات الجديدة ولذلك علينا الحصول على جميع البيانات تقريباً من التجارب الحرة".

ثم أكمل: "علمنا أنّ الإطارات تعمل بشكلٍ جيّد. لكنّنا لا نزال بصدد معرفة ما إذا كانت من النوع الذي يُقدم أداءً عالياً بدءًا من اللفّة الأولى أو الثانية". 

وتابع: "لقد رأينا أن الفرق تتّبع أنهجاً مختلفة لمعرفة ذلك. أعتقد في الحقيقة أنّها تبدأ في تقديم ذروة أدائها بين اللفّتين. قد تتحسّن حالة المسار مع تقدّم مجريات عطلة نهاية الأسبوع، أي أنّ الإطارات قد تصل إلى مستوى تقديم أفضل أدائها منذ اللفّة الأولى".

ثم اختتم: "سيكون علينا التركيز على استخراج أقصى تأدية للإطارات من خلال التعمّق أكثر في البيانات بالمقارنة مع ما نقوم به عادة، علينا فهم ما يجب القيام به يوم السبت لضمان جاهزيّة الإطارات للقسم الثالث من التجارب التأهيليّة".

 

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة موناكو الكبرى
حلبة مونتي كارلو
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة