فورمولا 1
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
05 ساعات
:
35 دقيقة
:
56 ثانية
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
12 يوماً

لوكلير: اللوم يقع عليّ في حادثتي مع فيرشتابن في اليابان

المشاركات
التعليقات
لوكلير: اللوم يقع عليّ في حادثتي مع فيرشتابن في اليابان
14-10-2019

قال شارل لوكلير سائق فيراري أنّ اللوم يقع عليه كاملًا في حادثته مع ماكس فيرشتابن في اليابان والتي تسببت في حصول المونغاسكي على عقوبة وأضرّت بسباقه في سوزوكا.

قام لوكلير بانطلاقة بطيئة من المركز الثاني، إذ نجح فيرشتابن بتجاوزه من الجهة الخارجية للمنعطف الأوّل، قبل أن يُخطئ سائق فيراري في تقدير سرعته بالتوجّه إلى المنعطف الثاني ويخرج عن المسار ليصطدم بسيارة ريد بُل.

وقد أجبر ذلك الاصطدام فيرشتابن على الخروج عن المسار وألحق ضررًا بسيارته دفعه إلى الانسحاب مبكرًا من السباق، في حين توقّف لوكلير في نهاية المطاف ليضع جناحًا أماميًا جديدًا ويعود ليُنهي السباق سادسًا قبل أن تكلّفه العقوبة المزدوجة - إثر احتكاكه بالهولندي وتأخّر فيراري في استدعائه مع سيارة متضررة على الحلبة - مركزًا ليتراجع إلى الخانة السابعة في الترتيب.

اقرأ أيضاً:

وفي ذلك الصّدد عقّب لوكلير قائلًا: "عانيت من انطلاقة بطيئة، إذ تشتّت ذهني بعض الشيء، رأيت سيباستيان يتحرّك قليلًا (عندما تحرّكت سيارة الألماني صاحب قطب الانطلاق الأوّل قبل انطفاء الأضواء) ومن ثمّ وقت ردّة فعلي لم يكن مناسبًا".

وأضاف: "لم تكن الانطلاقة سيئة للغاية، لكنّ ردّة فعلي كانت ضعيفة جدًا. إذ ارتكبت خطأ مع ماكس كما كان واضحًا. كنت في الجهة الداخلية وكوني تواجدت خلف سيباستيان ولويس، فقد خسرت السيطرة على القسم الأمامي بعض الشيء".

وتابع: "عادة ما تكون بحاجة إلى توقّع تلك الأمور، وأنا لم أفعل ذلك. نعم، اللوم يقع عليّ فيما حدث".

وواصل لوكلير السباق مع جناح أمامي مكسور حتّى اللفّة الثالثة، ما كان يعني أنّ أشلاء من سيارته المتضررة تناثرت على الحلبة وعلى من خلفه، كما تسببت كذلك في كسر المرآة اليُسرى.

وقد أظهرت الصور لوكلير وهو يحمل المرآة فعليًا في مكانها بالتوجّه إلى منعطف "130آر" ومن ثمّ عبوره بيد واحدة على المقود.

وقد سقطت المرآة في نهاية المطاف، لكنّ لوكلير قال بأنّه لم يكن لذلك تأثير كبير على أداء سيارته بمجرّد أن وضع الجناح الأمامي الجديد.

اقرأ أيضاً:

"على صعيد القيادة، كنت أخسر أكثر بعض الشيء في القسم الأمامي، إذ لا أعتقد بأنّ ذلك كلّفني كثيرًا بشكل عام. فقط واجهت بعض الصعوبة في الانعطاف" قال لوكلير.

وأكمل: "إذا ما كان ذلك أثّر على القسم الخلفي للسيارة، كنت لأخسر أكثر بكثير، لكنّ ذلك هو ما حدث".

جديرٌ بالذكر أنّ المراقبين ارتأوا في البداية أنّ حادثة لوكلير وفيرشتابن لا تستحقّ أن تكون قيد التحقيق، لكنّهم آثروا بعد بضع لفّات العدول عن ذلك القرار والتحقيق في الواقعة.

حيث شرح مايكل ماسي مدير سباقات الفورمولا واحد ذلك الأمر قائلًا: "باتت بعض الأدلة الجديدة متاحة لدينا، والتي لم تكن كذلك في وقت الحادثة، حيث قرّر المراقبون على الفور إعادة فتح التحقيق".

وأردف: "في ظل ما كان متاحًا لهم حينها، ارتأوا بأنّ التحقيق في الحادثة ليس ضروريًا".

واختتم: "لكن وبعد أن حصلوا على صور أخرى، برز عامل جديد، وكان ضمن نطاق حقوقهم إعادة تقييم الوضع، وقرروا إعادة فتح التحقيق في الحادثة".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
هاميلتون: السعادة بآخر ألقاب مرسيدس "أقل من اللقب السابق"

المقال السابق

هاميلتون: السعادة بآخر ألقاب مرسيدس "أقل من اللقب السابق"

المقال التالي

ماغنوسن: حادثي "المُخجل" في تصفيات اليابان أفسد سباقي

ماغنوسن: حادثي "المُخجل" في تصفيات اليابان أفسد سباقي
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة اليابان الكبرى