فورمولا 1
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث انتهى

لماذا يجب عليك حضور جائزة فرنسا الكبرى 2019؟

المشاركات
التعليقات
لماذا يجب عليك حضور جائزة فرنسا الكبرى 2019؟
17-03-2019

عادت الفورمولا واحد إلى الموطن الروحيّ لسباقات الجائزة الكبرى عقب غياب دام عقداً من الزمن في 2018، حيث فتحت حلبة بول ريكار أبوابها أمام الجميع بألوانها الزرقاء، البيضاء والحمراء المتميزة. يقدم لكم "موتورسبورت لايف" نظرة معمّقة على جائزة فرنسا الكبرى خلال شهر يونيو/حزيران المقبل، وعلى أسباب تميزها ضمن روزنامة هذا الموسم.

سباقات الجائزة الكبرى هي نقطة الانطلاق لسباقات المحركات بأكملها، حيث يتخذ الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" – الهيئة الحاكمة لرياضة السيارات – من باريس مقراً له. منذ السباقات الأولى في 1902، استضافت فرنسا ضمن طيف واسع من الحلبات أولى مشاركات الهواة الأغنياء في الرياضة الجديدة، قبل أن تسلك المسار الاحترافي لاحقاً.

ومع وصول الفورمولا واحد إلى الساحة العالمية في 1950، كانت حلبات الشوارع هي المكان المفضّل للمنافسات، بينما باتت حلبة بول ريكار لاحقاً متزامنة مع سباقات الفئة الملكة ما بين سبعينات وثمانينات القرن الماضي - كما استضافت تجارب الفورمولا واحد - قبل أن تخسرها لصالح الحلبة الشقيقة مانيي كور بدءاً من 1991. ومع تناقص أعداد الجماهير والمتابعين للرياضة خلال الحقبة التي هيمن فيها مايكل شوماخر بشكل مطلق على البطولة، سحبت الحكومة الفرنسية كامل تمويل الاستضافة في 2008، لتتوقف الجولة بناءً على ذلك.

بعد عشر سنوات، عادت جائزة فرنسا الكبرى في موسم 2018، مع حلبة بول ريكار المجدّدة والمحدّثة!

تصميم حلبة بول ريكار

تصميم حلبة بول ريكار

الموسم الماضي، بدأت الأحداث بالتسارع منذ بداية السباق مع الحادثة ما بين المنافسين الأساسيين على اللقب، فالتيري بوتاس وسيباستيان فيتيل، ما عمل على تغيير الترتيب ضمن المنعطف الأول وفاتحاً المجال أمام عدة سائقين لإثبات قدراتهم على الحلبة الفرنسية.

هناك حماسة ما بين صفوف الجمهور المحليّ حيال تواجد البطلَين المحليين رومان غروجان وبيير غاسلي، فهل سيتمكن الأخير الذي يقود لصالح ريد بُل هذا الموسم من رسم البسمة على وجوه الفرنسيين الذين لم يشهدوا سائقاً محلياً على أعلى مراكز منصة التتويج منذ آلان بروست؟

أو هل ستتألق رينو؟ إذ يمتلك المصنّع الفرنسيّ شعبية هائلة بين الجمهور المحلي، خاصة مع تواجد دانيال ريكاردو الفائز بسبعة سباقات ضمن صفوفه، فهل ستنجح العلامة النمساوية بالوصول إلى العتبة الأولى؟

تقدم الحلبة للجمهور مساحة لمتابعة مجموعة من أشهر المنعطفات في تاريخ رياضة السيارات. حيث يشاهد الجمهور السيارات بسرعة مذهلة إلى جانب خط الحظائر على مقطع "ميسترال" المستقيم الشهير، أو بوسعهم متابعة خوض السائقين للمنعطف المزدوج "لو بوسيه"، ما يضمن حماسة منقطعة النظير.

موقع حلبة بول ريكار يقدم لها مكانة متميزة ما بين السباقات الحماسية الحابسة للأنفاس وما بين مظاهر الحياة الطبيعية المحلية، حيث تتناثر المقاهي والمطاعم التي تقدم أجود أنواع الطعام ضمن جوّ مريح ومتناغم. وتزامناً مع موعد الجولة، يُقام مهرجان "فيت دو لا موزيك" الوطنيّ، حيث يطغى الجو الاحتفاليّ على الحلبة ومحيطها طوال عطلة نهاية الأسبوع.

جمال المنطقة

جمال المنطقة

تصوير: غيتي للتصوير

من جهة أخرى، السير على الطرقات المذهلة حول الحلبة تصل بك إلى "كوت دازور"، المنطقة التي تضمّ بدورها مجموعة كبيرة من البلدات الساحرة التي تمتلك كل منها طابعها الخاص والمتميز والمطلة على أحد أشهر الشواطئ في العالم. وفي حال أردتَ السفر أبعد بعض الشيء، فإن إحدى أجمل وأكثر مدن فرنسا تنوعاً – مرسيليا – تبعد أقل من ساعة فقط. مطار مرسيليا، سيكون على الأغلب نقطة الانطلاق والوصل لرحلتك إلى جائزة فرنسا الكبرى، حيث تصله خطوط الطيران من جميع أنحاء العالم.

نظرة على مرسيليا

نظرة على مرسيليا

تصوير: غيتي للتصوير

مع الطقس الصيفي الرائع، الطعام المتميز والسباق الحماسيّ، فإن سباق جائزة فرنسا الكبرى لا بدّ أن يكون في قمة لائحة سباقاتك المفضلة! ما الذي تنتظره؟ بادر بحجز تذكرتك إلى جائزة فرنسا الكبرى مع "موتورسبورت لايف" اليوم!

المقال التالي
بوتاس تجاهل تعليمات وولف بعدم السعي وراء تسجيل أسرع لفّة في سباق أستراليا

المقال السابق

بوتاس تجاهل تعليمات وولف بعدم السعي وراء تسجيل أسرع لفّة في سباق أستراليا

المقال التالي

فيراري تشرح سبب طلبها من لوكلير عدم تجاوز فيتيل

فيراري تشرح سبب طلبها من لوكلير عدم تجاوز فيتيل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة فرنسا الكبرى