اشترك

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط
تحليل
فورمولا 1 جائزة إسبانيا الكبرى

لماذا وضعت ريد بُل فيرستابن في سيارة 2022 على حلبة إيمولا هذا الأسبوع

جاء سعي ريد بُل لحل مشكلة ضعف سيارة "آر.بي20" ليدفعها لإجراء اختبار غير معتاد في الفورمولا 1 لماكس فيرستابن هذا الأسبوع.

ماكس فيرستابن، ريد بُل ريسينغ

ماكس فيرستابن، ريد بُل ريسينغ

الصورة من قبل: زاك موجر/ صور لات

موتورسبورت.كوم "برايم"

أفضل المقالات التقنية والتحليلات المميّزة من عالم المحركات على موقع "موتورسبورت.كوم" باللّغة العربية.

تضمنت تحضيرات فيرستابن لسباق الجائزة الكبرى الإسباني تحويلة هذا الأسبوع حيث أجرى اختبارًا خاصًا في سيارة فورمولا 1 لعام 2022 في إيمولا.

وبعد إكمال بعض الأعمال الترويجية في فرنسا يوم الثلاثاء، سافر جنوبًا في تلك الليلة إلى إيمولا لبعض القيادة يوم الأربعاء في سيارة "آر.بي18"، قبل أن يتوجه إلى برشلونة يوم الخميس.

وبينما تستضيف الفرق بانتظام اختبارات السيارات لعام 2022، غالبًا ما يتم ذلك إما للسائقين الشباب لرفع سرعتهم (كما تفعل مرسيدس لأندريا كيمي أنتونيللي) أو لأيام التصوير العشوائية. لكنّ إيمولا كانت قصة مختلفة رغم ذلك، حيث تبين لاحقًا أن هذا الاختبار كان علامة على عزم ريد بُل على حل مشكلة العبور على الحفف التي أعاقتها في السباقات الأخيرة.

إذ أنّ خصائص سيارة "آر.بي20" تزعج منصة الانسيابيّة الهوائية، تركتها مكشوفة في مسارات مثل إيمولا، موناكو وحتى مونتريال حيث تتطلب السرعة الكثير من العبور على الحفف الجانبيّة. وبينما لم تكن هذه المشكلة جديدة وكانت أمرًا سبق للفريق أن واجهه، فإن حقيقة أن المنافسين أصبحوا أقرب بكثير تعني أن المشكلة أصبحت الآن أكثر تكلفة بكثير مما كانت عليه في الماضي – حيث أن فقدان جزء من الثانية أو اثنتين لم يكن يشكل خطراً بفقدان مركزها في المقدمة.

وكانت التجارب في إيمولا في سيارة العام 2022 تهدف إلى مساعدة كل من ريد بُل وفيرستابن على الحصول على مرجع لحجم المشكلة التي يواجهها الفريق حاليًا مع المطبّات والعبور على الحفف الجانبيّة.

اقرأ أيضاً:

إذ بعد اختبار سيارة "آر.بي20" الحالية في إيمولا الشهر الماضي، والعودة إلى المسار في سيارة عمرها سنتين حيث لم تكن المشكلة واضحة يمكن أن يفتح بعض الإجابات عن مدى حجم الفجوة التي يعاني منها الفريق حاليًا وأين سارت الأمور بشكل خاطئ.

وبحديثه عن الاختبار، قال كبير المهندسين في ريد بُل بول موناغان: "لقد حاولنا حقًا إعطاء ماكس مرجعًا من سيارة سابقة. عندما تحاول تقييم نقاط القوة والضعف في سيارة حالية، يكون مرجعه السيارة الحالية. وقد تقول: 'حسنًا، في السنوات السابقة كان لدينا هذا، كان لدينا ذلك.' ولكن هل لدينا حقًا؟ لأننا لم نستخدمها في نفس الوقت".

وأكمل: "لذا عبر أخذ تلك السيارة، حاولنا إعطاء ماكس مرجعًا ليحكم من خلاله، وكان قادرًا على تزويدنا بتعليقات من ذلك. الآن، يعود الأمر إلينا بما نفعله بذلك".

وقال موناغان إن الاختبار كان في النهاية أكثر حول فهم من أين تأتي تعليقات السائق، بينما يعطي فيرستابن أيضًا نقطة مرجعية أفضل لتحديد أين تتكدس الأمور حاليًا.

وقال: "تعليقاته لن تتغير كما هي، يمكننا فقط إعطاؤه مرجعًا مختلفًا. نقاط القوة والضعف في السيارات هي كيف نراها".

وأضاف: "يمكننا بالطبع الحكم بالنسبة لمنافسينا، ولكن نمزج ذلك مع تعليقاته، وتعليقات تشيكو، ونقول: حسنًا، هل نحن جيدون؟ هل نحن سيئون؟ لننظر في البيانات، لنرى إن كان من الصحيح أن نقول إننا أفضل أو أسوأ من الآخرين. ما هو إدراكه؟ لماذا يقول ذلك؟ ثم، ماذا نفعل بشأنه؟".

وأوضح مستشار رياضة السيارات في ريد بُل هيلموت ماركو أنه رغم أن الفريق خرج من نهاية أسبوع إيمولا بفوز آخر، فإن ذلك ربما يعود إلى براعة فيرستابن أكثر من قوة "آر.بي20".

وقال النمساوي: "فزنا في إيمولا، لكننا فزنا فقط بسبب ماكس وصفاته. كانت لدينا بعض المشاكل الجدية مع التعامل هناك. حتى لو كان لديك سيارة قديمة، فإنها لا تزال تساعد في محاكاة الأمور ومعرفة ما كانت المشكلة هناك مع الحواف والتعامل".

اقرأ أيضاً:

وبينما كان اختبار إيمولا لن يعطي ريد بُل لحظة اكتشاف تفتح الإجابة على مشاكل العبور على الحفف الجانبيّة، فإنه يظهر على الأقل أن الفريق جاد في حل ما ليس شيئًا بسيطًا.

وقال موناغان: "لو كان الأمر سهلاً، ربما كنا قد قمنا به بالفعل. لن يكون ذلك سهلاً".

وأضاف: "لكنني أنظر إلى السيارات الأخرى ولا يبدو أنها تركب الحواف. إنهم يصطدمون بشيء ما، ويطلقون السيارة في الهواء. نحن نفعل الشيء نفسه".

وأكمل: "السؤال هو، هل يمكننا تحقيق تحسين كبير بما يكفي لنكون أسرع من منافسينا؟ هذا هو التحدي، وفي الإجابة عن ذلك، لا نعرف كيف. يجب علينا فقط أن نفعل أفضل ما يمكننا في هذه العملية التدريجية، سباقًا تلو الآخر".

ماكس فيرستابن، ريد بُل ريسينغ

ماكس فيرستابن، ريد بُل ريسينغ

الصورة من قبل: صور موتورسبورت

كن جزءًا من مجتمع موتورسبورت

انضمّ إلى المحادثة
المقال السابق هاميلتون يطلب الدعم من متابعي مرسيدس في الفورمولا واحد
المقال التالي "فيا" لا تخطط للتدخل في الجدل الحالي إزاء الأجنحة المرنة

أبرز التعليقات

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط