فورمولا 1
30 أبريل
-
03 مايو
الحدث التالي خلال
41 يوماً
آر
جائزة إسبانيا الكبرى
07 مايو
-
10 مايو
الحدث التالي خلال
48 يوماً
آر
جائزة موناكو الكبرى
21 مايو
-
24 مايو
الحدث التالي خلال
62 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
04 يونيو
-
07 يونيو
الحدث التالي خلال
76 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
11 يونيو
-
14 يونيو
الحدث التالي خلال
83 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
25 يونيو
-
28 يونيو
الحدث التالي خلال
97 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
02 يوليو
-
05 يوليو
الحدث التالي خلال
104 يوماً
آر
جائزة بريطانيا الكبرى
16 يوليو
-
19 يوليو
الحدث التالي خلال
118 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
30 يوليو
-
02 أغسطس
الحدث التالي خلال
132 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
27 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
160 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
03 سبتمبر
-
06 سبتمبر
الحدث التالي خلال
167 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
17 سبتمبر
-
20 سبتمبر
الحدث التالي خلال
181 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
24 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
188 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
-
11 أكتوبر
الحدث التالي خلال
202 يوماً
22 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
216 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
29 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
223 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
12 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
237 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
26 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
251 يوماً

لماذا ستزيد قيود تدفّق الوقود من أوزان سيارات الفورمولا واحد في 2020

المشاركات
التعليقات
لماذا ستزيد قيود تدفّق الوقود من أوزان سيارات الفورمولا واحد في 2020
22-02-2020

ساهمت قيود "فيا" على مستويات تدفّق الوقود في جعل سيارات الفورمولا واحد أثقل من أيّ وقتٍ مضى منذ اعتماد الحدّ الأدنى للوزن في 1961، حيث سيسمح تغييرٌ متأخّرٌ مؤكد في القوانين بزيادة كيلوغرام إلى الوزن الأدنى المتّفق عليه في البداية لهذا الموسم.

بلغ الوزن الأدنى 743 كلغ في موسم 2019، وتمّ رفع ذلك في البداية إلى 745 كلغ لموسم 2020 كون المدراء التقنيين رغبوا بالحصول على بعض الحريّة الإضافيّة بالتوازي مع السعي لمعالجة مسألة التكاليف بالرغم من أنّ الحدّ الأدنى واصل الارتفاع منذ بداية حقبة المحرّكات الهجينة.

فضلًا عن ذلك فرضت "فيا" إضافة مقياس تدفّق وقودٍ ثان لموسم 2020 للمساعدة على الحصول على مراقبة أفضل لأرقام استهلاك الوقود. زد على ذلك كيلوغرامًا آخر ستتمّ إضافته للرقم المتّفق عليه في البداية.

وسيتمّ تأكيد الحدّ الجديد البالغ 746 كلغ بشكلٍ رسمي في مارس/آذار المقبل، مباشرة قبل السباق الافتتاحيّ في ملبورن بعد المصادقة عليه من قبل المجلس العالمي لرياضة السيارات.

وبالعودة إلى الوراء للحصول على فكرة أوضح لمدى ارتفاع الوزن الأدنى، فإنّ أوّل حدٍ تمّ اعتماده في 1961 بلغ 450 كلغ في بداية حقبة المحرّكات بسعة 1.5 ل. وتمّ رفع ذلك إلى 500 كلغ عند الانتقال إلى محرّكات الثلاث لترات في 1966، ومن ثمّ 575 كلغ في 1973، وهو رقمٌ بقي ثابتًا حتّى بلوغ حقبة المحرّكات المزوّدة بشواحن توربينيّة في الثمانينات.

وأصبحت تلك الأرقام متضمّنة لوزن السائق في الحقبة المعاصرة، حيث تمّ إدراج رقم 80 كلغ لوزن السائق ومقعده بدءًا من العام الماضي.

وبشكلٍ لافت فإنّ الوزن الأدنى ارتفع بـ 55 كلغ على مدار آخر سبعة أعوام منذ دخول المحرّكات الهجينة قيد الاستخدام، وسيرتفع ذلك إلى رقمٍ قياسيٍ جديد في 2021 عند اعتماد القوانين الجديدة.

قوانين الوزن الأدنى للسيارات في الفورمولا واحد بين 2013 و2021:

2013: 642 كلغ (العام الأخير لمحرّكات في8)

2014: 691 كلغ (العام الأوّل من المحرّكات الهجينة)

2015: 702 كلغ (التعديل الأوّل للعام الثاني من المحرّكات الهجينة)

2016: 722 كلغ (التعديل الثاني في العام الثالث من المحرّكات الهجينة)

2017: 728 كلغ (الإطارات الأعرض)

2018: 734 كلغ (تقديم الطوق)

2019: 743 كلغ (حدّ السائق والمقعد البالغ 80 كلغ، "تصحيح" الطوق، قوانين الجناح الجديدة، وأضواء الجناح الخلفي)

2020: 746 كلغ (تعديل 1 كلغ لاعتماد مقياس تدفّق وقودٍ ثان)

2021: 768 كلغ (القوانين الجديدة المتضمّنة لمكوّنات قياسيّة أثقل)

اقرأ أيضاً:

رحّبت الفرق القلقة من إمكانيّة وجود ثغرات في أساليب المراقبة السابقة بمقياس تدفّق الوقود الثاني لهذا الموسم، خاصة منها تلك المشكّكة في قوّة محرّك فيراري في 2019.

وأضافت "فيا" طريقة جديدة لمراقبة تدفّق الوقود على كلّ سيارة بشكلٍ حيني.

وقال آندي كاول المسؤول عن قسم المحرّكات في مرسيدس: "إنّه تغييرٌ في القوانين لضمان عدم خرق القانون الأبرز المتعلّق بتوفير الطاقة، وهو القانون الخاص بقدر التدفّق الأقصى للوقود البالغ 100 كلغ/س".

وأضاف: "قامت فيا ببعض العمل الرائع لتطوير مقياس تدفّق وقودٍ في الوقت المناسب لاعتماده في السباق الأوّل لموسم 2014، وقاموا بعملٍ رائعٍ عامًا بعد الآخر للتأكّد من احترام تدفّق الوقود".

وأردف: "يُمثّل تقديم مقايس ثانٍ خطوة صلبة جدًا لتعزيز المراقبة والتأكّد من أن لا فريق يتجاوز حدّ الـ 100 كلغ في الساعة. يستخدم المقياس الثاني ذات مبدأ الأوّل ويتواجد في ذات المنطقة وهي خليّة الوقود في السيارة".

واختتم حديثه بالقول: "لكن هناك فارقٌ حاسم، ففي حين أنّ الفرق تكون قادرة على رؤية مُخرجات المقياس الأوّل، فإنّها لن تكون قادرة على رؤية أرقام الثاني، فقط فيا يُمكنها رؤية ذلك".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
أجمل الصور من تجارب برشلونة الشتوية الأولى

المقال السابق

أجمل الصور من تجارب برشلونة الشتوية الأولى

المقال التالي

نظام "داس" قد يخرق قوانين خطّ الحظائر المغلق في الفورمولا واحد

نظام "داس" قد يخرق قوانين خطّ الحظائر المغلق في الفورمولا واحد
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1