لماذا اتّخذ بيريز إجراء ضدّ فورس إنديا تسبب بفرض الحراسة القضائية على الفريق؟

المشاركات
التعليقات
لماذا اتّخذ بيريز إجراء ضدّ فورس إنديا تسبب بفرض الحراسة القضائية على الفريق؟
أحمد مجدي
كتب: أحمد مجدي , محرر
28-07-2018

يبدو بأنّ الإجراء الذي اتّخذه سيرجيو بيريز والذي تسبّب في وضع فريق فورس إنديا المشارك في بطولة العالم للفورمولا واحد تحت الحراسة القضائية كان الغرض منه منح الفريق أفضل فرصة لامتلاك خطّة بقاء موثوقة.

تمّ فرض الحراسة القضائية على فريق فورس إنديا يوم أمسٍ الجمعة بعدما اتُخذ إجراء قضائي ضده من قِبَل سائقه بيريز، الخطوة التي دعمها الدائنين بما فيهم مرسيدس وشركة "بي دبليو تي" الراعية للفريق.

وتجدر الإشارة هنا إلى أنّ مرسيدس وفورس إنديا تخوضان العام العاشر في شراكتهما للمحرّك والتي تطوّرت عبر السنين لتتضمّن دفع السهام الفضيّة بناشئها إستيبان أوكون للدفاع عن ألوان الحظيرة الهندية بجوار بيريز الذي يُشارك مع الفريق منذ خمسة أعوام.

وبينما تقدّم بيريز بعريضة الدعوى المُقدمّة ضدّ فورس إنديا رفقة مدير أعماله جوليان جاكوبي على إثر مستحقاته المالية غير المدفوعة، فقد دعمت مرسيدس تلك الدعوى في ظلّ سؤال جميع دائني الشركة إذا ما كانوا يرغبون بدعم تلك الخطوة أم لا.

وتدّعي مرسيدس – التي تزوّد فورس إنديا بعلب التروس كذلك – بأنّ الفريق الهندي يدين لها بأكثر من 10.5 مليون يورو عبر فريقها في الفورمولا واحد، قسمها للمحرّك والشركة الأم "دايملر".

أمّا شركة "بي دبليو تي" – والتي انضمّت كراعٍ رسمي لفورس إنديا مع بداية موسم 2017 وتملك كذلك روابط مع مرسيدس – فتدّعي بأنّ رعايتها للفريق جاءت على شكل قروض.

ويتمثّل المنطق وراء تلك الخطوة والدعم الذي حظيت به في حاجة الفريق إلى تأسيس استراتيجية لتصفية الأمور مع الدائنين وتأمين مستقبله على المدى البعيد.

حيث صرّح مالك الفريق فيجاي ماليا على هامش جائزة بريطانيا الكبرى في وقت سابق من الشهر الجاري بأنّه لم يتلقَّ بعد عرضًا مُرضيًا لشراء الفريق.

بيد أنّه وبعد فرض الحراسة القضائية على الفريق، فهي من سيتحكّم بعملية البيع بعيدًا عن ماليا والشركة القابضة "أورانج إنديا هولدنغز سارل".

وعليه، فقد بدأ الحارسان القضائيان جيف رولي وجايمس بايكر من شركة "اف آر بي" الاستشارية العمل بالفعل على "خطة عاجلة لضمان أفضل عائد للدائنين".

وكان من المقرّر لفورس إنديا جلسة استماع يوم الأربعاء المُقبل حول ما إذا كانت ستستطيع دفع ديونها، لكن تمّ التغاضي عن ذلك عقب جلسة فرض الحراسة القضائية يوم أمسٍ الجمعة.

في المقابل، ادّعت شركة "بروكستون ليميتد" – والتي تجمعها علاقة ببيريز – بأنّها تقدّمت بعرضٍ من الشركة البريطانية "ريتش إينرجي" بقيمة 30 مليون جنيه استرليني لرعاية الفريق.

إذ تمّ رفض ذلك العرض قبل وضع الفريق تحت الحراسة القضائية، الأمر الذي وصفته شركة "ريتش إينرجي" بالتراجيدي والذي كان من الممكن تفاديه كما وصفت ضلوع بيريز، مرسيدس و"بي دبليو تي" في هذه الخطوة بالـ"المُخزي".

وقد علم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ ذلك العرض من شركة "ريتش إينرجي"، والذي تمّ رفضه سابقًا من قِبَل الفريق كعرض شراء مباشر، تضمّن دفعتين بقيمة 15 مليون جنيه استرليني لكلّ منهما، لكن تمّت رؤيته كعرض غير مناسب لضمان مستقبل الفريق على المدى البعيد.

جديرٌ بالذكر أنّ أيّ إجراء قانوني كان ليستغرق فترة طويلة، إذ أنّ الحراسة القضائية بدت الفرصة الأفضل للفريق كي يحافظ على بقائه.

وسيواصل الفريق المشاركة في جائزة المجر الكبرى نهاية هذا الأسبوع، في حين أنّ إحراز تقدّم للوضع المالي قد يستغرق ثلاثة أسابيع في العطلة الصيفية قبل جائزة بلجيكا الكبرى، في ظلّ الحرص على وجود تأثير طفيف لكلّ ذلك على جهود الفريق المبذولة على الحلبة.

نُشير إلى أنّه لم يتمّ بعد الرد على موقعنا "موتورسبورت.كوم" عندما طلب تعليقًا من معسكر بيريز وشركة "ريتش إينرجي" بخصوص تلك المسألة.

 سيرجيو بيريز، فورس إنديا

تصوير: صور ساتون

فورمولا 1 - المقال التالي
فيتيل يتفوّق بـ 0.059 ثانية على بوتاس في التجارب الثالثة في المجر

المقال السابق

فيتيل يتفوّق بـ 0.059 ثانية على بوتاس في التجارب الثالثة في المجر

المقال التالي

هاميلتون يُحرز قطب الانطلاق الأوّل في المجر تحت الأمطار

هاميلتون يُحرز قطب الانطلاق الأوّل في المجر تحت الأمطار
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة السائقين سيرجيو بيريز تسوق الآن
قائمة الفرق فورس إنديا
الكاتب أحمد مجدي
نوع المقالة أخبار عاجلة