موتورسبورت.كوم
مقالات

موتورسبورت.كوم "برايم"

لماذا أفلت فيرشتابن من العقوبة لخرقه بروتوكولات حدود المسار

بدت آمال ماكس فيرشتابن في الفوز بسباق جائزة فرنسا الكبرى كما لو أنّها تبخّرت إثر خروجه عن المسار في المنعطف الأوّل من عمر السباق.

لماذا أفلت فيرشتابن من العقوبة لخرقه بروتوكولات حدود المسار

بعد أن بُوغت بتوليفة من الإطارات الباردة وهبّة رياح، انزلق القسم الخلفي من سيارة ريد بُل وفقد الهولندي السيطرة عليه قليلًا ما تسبّب في خروجه عن المسار.

وكان الهولندي محظوظًا بخسارة مركز واحد لصالح لويس هاميلتون كونه عبر مباشرة من الجهة الداخليّة للمنعطف الثاني وعاد أمام فالتيري بوتاس.

لكن بعودته إلى الحلبة بتلك الطريقة فقد بدا أنّ فيرشتابن خرق بروتوكولات حدود المسار التي تفرض على أيّ سائقٍ لا يعبر من رأس المنعطف الثاني أن يمرّ بمسلكٍ بجوار بعض العلامات في منطقة الخروج الآمن وكان ذلك ما فعله لاندو نوريس في اللفّة الثانية بعد خروج عن المسار ضمن معركته مع زميله دانيال ريكاردو.

وضمن المذكّرة التي أرسلها مايكل ماسي مدير سباقات الفورمولا واحد إلى جميع الفرق، أوضح الأسترالي الإجراءات التي على السائقين اتّباعها.

وجاء في المذكّرة: "على كلّ سائقٍ يفشل في العبور بشكلٍ طبيعي من المنعطف الثاني على المسار، ويعبر بالكامل إلى يمين العلامة الصفراء الأولى عند رأس المنعطف، أن يبقى بالكامل إلى يمين العلامة الصفراء ويعود إلى المسار عبر القيادة بين علامتين في منطقة الخروج الآمن من خلال المرور بيمين الأولى ويسار الثانية".

ومن الواضح أنّ فيرشتابن لم يفعل ذلك وعاد إلى المسار بعد العلامتَين الصفراوتين عوضًا عن ذلك.

لذا كيف اعتُبر ذلك مقبولًا ضمن موسمٍ عُوقب فيه فيرشتابن عدّة مرّات بشأن خروقات حدود المسار؟

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وكيمي رايكونن ، ألفا روميو

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وكيمي رايكونن ، ألفا روميو

تصوير: صور موتورسبورت

يعود السبب وراء ذلك وفق ماسي إلى الزاوية التي خرج بها فيرشتابن عن المسار. فضلًا عن ذلك فقد أبطأ الهولندي سرعته أثناء خروجه عن المسار وخسر مركزًا لصالح هاميلتون، لذا اعتُبر أنّه لم يكسب أفضليّة دائمة.

وقال ماسي في هذا الشأن: "يتمّ النظر في هكذا وقائع بشكلٍ فردي. بناءً على موقع خروج ماكس عن المسار، وأعتقد بالفعل أنّنا شاهدنا ماكس يخرج عند تلك المنطقة سابقًا، فقد كان من الواضح أنّه من المستحيل فيزيائيًا أن يصل إلى تلك النقطة ويعبر حول العلامات المذكورة".

وأكمل: "من الواضح أنّها وُضعت هناك لأنّ أغلب المسالك التي يخرج فيها السائقون تاريخيًا كانت منذ المنعطف الأوّل ويعودون إلى المسار إثر ذلك".

وأردف: "تمّ النظر في واقعة فيرشتابن واعتُبر أنّه أبطأ سرعته وخسر مركزًا وعاد إلى الحلبة بشكلٍ آمن. لهذا السبب لم تكن هناك حاجة لإجراءات إضافيّة".

وأوضح ماسي أنّه عندما يخرج السائق عن المسار ولا يبدو أنّه اتّبع البروتوكولات المفروضة في مذكّرة حدود المسار، فلا يعني ذلك بالضرورة تلقّيه لعقوبة أوتوماتيكيًا.

إذ تأخذ "فيا" بالحسبان ظروف كلّ واقعة على حدة، وكيف عاد السائق إلى الحلبة إثر ذلك. فضلًا عن هذا فطالما أنّ السائق لم يكسب أفضليّة دائمة، فإنّ خروجه عن المسار يُعدّ واحدًا من ثلاث أخطاء يُسمح للسائق بارتكابها.

لهذا السبب عندما ارتكب فالتيري بوتاس خطأه عند المنعطف الرابع في مرحلة لاحقة من السباق وعاد من دون العبور حول العلامة في المنعطف الخامس فلم يتلقّ الفنلندي أيّ عقوبة.

وقال ماسي: "اعتُبر أنّ فالتيري قام بأأمن شيء في تلك الظروف عندما عاد إلى الحلبة بعد خروجه عن المسار عند المنعطف الرابع".

وأضاف: "خسر قدرًا كبيرًا من الوقت وعاد إلى الحلبة بشكلٍ آمن، لذا لم يكن من الضروري اتّخاذ أيّة تدابير إضافيّة".

وأكمل: "لكن احتُسب ذلك من بين ثلاثة أخطاء يُمكن ارتكابها قبل التلويح بالعلم الأبيض والأسود في وجهه وهو ما لا تُشاهدونه على شاشات التلفاز. كان ذلك خطأه الوحيد خلال السباق".

المشاركات
التعليقات
أستون مارتن: نتيجة فرنسا "إسكاتٌ" لاتهاماتنا بالغشّ

المقال السابق

أستون مارتن: نتيجة فرنسا "إسكاتٌ" لاتهاماتنا بالغشّ

المقال التالي

براون يتطلع لرؤية جولة فورمولا واحد ثنائية في الولايات المتحدة هذا العام

براون يتطلع لرؤية جولة فورمولا واحد ثنائية في الولايات المتحدة هذا العام
تحميل التعليقات