لجنة الفورمولا واحد تصوّت لصالح القوانين الجديدة للمحرّكات

صوّتت لجنة الفورمولا واحد لصالح خطّة المصنّعين لتغيير قوانين المحرّكات على مدار العامين المقبلين في محاولة لتخفيض تكاليف وحدات الطاقة وتقريب مستويات الأداء.

بالرغم من أنّ التأكيد النهائي لنتيجة التصويت الإلكتروني لن يتمّ إلّا في وقتٍ لاحقٍ من اليوم الجمعة، إلّا أنّ موقعنا "موتورسبورت.كوم" علم أنّ خطّة المصنّعين المتّفق عليها قبل جائزة الصين الكبرى قد حصلت على الدعم الكافي ليتمّ تمريرها للتصويت.

وسبق وأن تمّ التخلّي عن إجراءات الموافقة على الفكرة خلال اجتماع لجنة الفورمولا واحد في وقتٍ سابق من هذا الأسبوع نظراً لعدم حضور أعضاء أساسيين في اللجنة ما يعني عدم اكتمال النصاب للسماح بإجراء التصويت.

وكما أورد موقعنا في وقتٍ سابق فإنّ اتّفاق مصنّعي الفورمولا واحد يشمل خطّة طويلة الأمد لتقليص عدد وحدات الطاقة اللازمة لكلّ سائقٍ إلى ثلاثة فقط بدءاً من موسم 2018.

بالإضافة إلى ذلك سيتمّ اعتماد عددٍ أكبر من القطع القياسيّة، مثل أنظمة تخزين الطاقة وإلكترونيّات التحكّم فضلاً عن عدّة خطوات أخرى لتقليص التكاليف.

وتهدف الخطّة في المجمل إلى تخفيف تكلفة وحدة الطاقة بمليون يورو في الموسم المقبل وثلاثة ملايين إضافيّة بدءاً من 2018.

وفي محاولة لتحقيق المساواة في الأداء بين مختلف المحرّكات، من الممكن أن يتمّ وضع حدودٍ للقوّة الإضافيّة التي يوفّرها الشاحن التوربيني لضمان تقارب أداء وحدات الطاقة.

كما سيلتزم المصنّعون بضمان تزويد وحدات الطاقة بسعرٍ محدّد لجميع الفرق، إذ يأتي ذلك على خلفيّة معاناة ريد بُل للحصول على مزوّدٍ في العام الماضي.

وبعد الموافقة على هذه الخطط وحصولها على دعم الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا"، يبدو أنّ فكرة توفير محرّكات مستقلّة لم تعد مطروحة على الطاولة بعد أن تمّ اقتراحها في العام الماضي.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة