"لا وجود لحلّ سحريّ" من رينو إلى ريد بُل في 2017

أوضح سيريل أبيتبول مدير فريق رينو في الفورمولا واحد أنّه لا وجود "لحلّ سحريّ" في تحديثات 2017 وأنّ التركيز بالمقابل يتمحور حول الموثوقية.

تلك المقاربة اعتمدتها مرسيدس كذلك، وهذا ما يعكس بوضوح معاناة المصنّعين خلال المواسم الأربعة للحقبة الحالية للفورمولا واحد في تقديم خطوات أكبر إلى الأمام على صعيد الأداء.

خلال وقت سابق من هذا الموسم، أشارت إدارة ريد بُل إلى مونتريال بكونها الحلبة التي تحتاج تحديثات للأداء، إذ كانت خيبة أمل الفريق حيال غيابها واضحة للغاية.

حيث أجاب أبيتبول في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم" حين سئل عن وجود تحديث كبير قادم: "كلا، لن يكون هناك".

وأكمل: "أنا آسف، بما في ذلك الفريق الأصفر كذلك، إذ أن التحديثات هي محور تركيزنا، لكن لا وجود لحلّ سحري بعد الآن".

وأضاف: "لقد أحببتُ ريد بُل، لكنهم غير مسؤولين عن خطط تطوير المحرك، أو حتى عن المفاوضات في ذاك الجانب!".

وتابع: "الطريقة التي تعمل بها خطة تطوير محركنا تسير ضمن تحديثات متواصلة. تكمن المسألة في أننا كنا العام الماضي ضمن موقع عانينا فيه من نقص في الأداء، وحين كنا ندخل تحديثاً فإنه كان يمثل تغييراً كبيراً لجميع الفرق".

واستكمل: "لن يحصل ذلك هذا العام، ولن يحصل العام المقبل، لأنّ الفارق الآن قد تضاءل إلى درجة أصبحت معها عملية التطوير تتمحور حول تفاصيل صغيرة وصغيرة. وهذا ما سيقلّص الفارق خلف الفرق المتصدرة في النهاية".

واسترسل: "هذا ما يحصل على الدوام تقريباً من سباق لآخر. هناك خطوات يمكن أن تقوم بها خلال كل أسبوع سباق، حين لا يتطلب الأمر قطعاً جديدة، ومن ثم لدينا القطع الجديدة التي ستكون مبنية على وحدة الطاقة الجديدة بالطبع".

من جهة أخرى، يبدو أبيتبول واثقاً أنّ الموجة الجديدة من المحركات ستسمح لجميع زبائن رينو بالاستمرار بقوة ولفترة أطول.

حيث قال: "لدينا موثوقية أفضل. ربما سنعاني من بعض الصعوبات مستقبلاً لأننا ما نزال نستعمل المحرك الأول لهذا الموسم، لكن مع المحركات التي قد نقدمها أو التي سنقدمها، فسيكون مستوى الموثوقية أفضل بكثير، ما يعني أننا سنتمكن من تحسين المسافات المقطوعة بالأداء الأقصى".

وأكمل: "لقد تكلمت مرسيدس حول ذلك، والأمر نفسه من جهتنا. فذلك يمنحنا إمكانية استكشاف أنماط استعمال جديدة للمحرك خلال السباقات القليلة المقبلة. وستكون هناك المزيد من التحديثات على القطع كذلك لتحسين الموثوقية".

لكن، أشار أبيتبول إلى أنّ تحديثات الأداء سيتم تقديمها حالما يتمّ إثبات جدواها على جهاز "الداينو".

فقال: "ربما سنقدم في وقت لاحق من الموسم قطعاً جديدة ترفع الأداء، لكنّ الأولوية للموثوقية. نحن نفكر بشكل خاصّ في وحدة الطاقة الرابعة، لأنّ الثالثة موجودة بالفعل. في حال انفجر المحرك في مونتريال، فإنّ وحدة الطاقة الثالثة كانت موجودة بالفعل".

كما أشار إلى أنّ التقنيات الجديدة قد تساعد في منح محرك 2018 دفعة إضافية.

حيث قال: "ستكون هناك خطوات صغيرة متواصلة، مع خطوة صحية نحاول تقديمها العام القادم، وبينما نحن نتكلم الآن، فإنّ العمل يسير بالفعل على محرك متقدم للموسم المقبل، والذي سيضمّ عدة إضافات جديدة في مجال معيّن – أو عدة مجالات".

واختتم: "لكنّ تلك كذلك عبارة عن خطوات صغيرة متواصلة، في جميع أقسام المحرك".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة