لا عقوبات على سائقي الصدارة حول أزمنتهم في القسم الأوّل من التجارب التأهيليّة

المشاركات
التعليقات
لا عقوبات على سائقي الصدارة حول أزمنتهم في القسم الأوّل من التجارب التأهيليّة
جوناثان نوبل
كتب: جوناثان نوبل , كاتب
23-07-2016

لن يضطرّ دانيال ريكاردو، وماكس فيرشتابن، وسيرجيو بيريز، ونيكو هلكنبرغ وفالتيري بوتاس إلى فقدان مراكزهم على شبكة انطلاق سباق جائزة المجر الكبرى بعد تحقيق المراقبين في أزمنتهم المسجّلة في القسم الأوّل من التجارب التأهيليّة.

دانيال ريكاردو، ريد بُل
نيكو هلكنبرغ، فورس إنديا
فالتيري بوتاس، ويليامز
سيرجيو بيريز، فورس انديا

تمحورت المشكلة بالأساس حول فشل السائقين المذكورين في تسجيل أزمنة ضمن حدود 107 بالمئة بالمقارنة مع أسرع الأزمنة في القسم الأوّل من التجارب التأهيليّة.

وتنصّ القوانين على ما يلي: "خلال القسم الأوّل من التجارب التأهيليّة فإنّ أيّ سائقٍ يُسجّل زمناً يتجاوز حدود 107 بالمئة من أسرع الأزمنة المسجّلة خلال تلك الحصّة، أو فشله في تسجيل أيّ زمن، لن يُسمح له بالمشاركة في السباق. تحت ظروف خاصة، بما في ذلك تسجيل أزمنة مقبولة خلال حصص التجارب الحرّة، فبوسع المراقبين السماح له بالمشاركة في السباق".

وتتابع: "أيّ سائقٍ يُقبل بناءً على ذلك سيتراجع إلى مؤخّرة شبكة الانطلاق بعد تطبيق أيّة عقوبات أخرى. في حال قُبل أكثر من سائقٍ واحدٍ فسيتمّ ترتيبهم بناءً على مراكزهم في التجارب الحرّة الثالثة".

لكنّ المراقبين اعتبروا أنّه بالنظر إلى الظروف الخاصّة التي أُجري فيها القسم الأوّل من التجارب التأهيليّة فقد قبلوا الأزمنة المسجّلة من قبل السائقين الخمسة فضلاً عن السماح لهم بالحفاظ على مراكزهم على شبكة الانطلاق.

وجاء في بيان المراقبين: "حصل المراقبون على طلب من فريق ويليامز للسماح للسيارة رقم 77 بالمشاركة في السباق بالرغم من فشلها في تسجيل زمنٍ ضمن حدود 107 بالمئة من أسرع الأزمنة في القسم الأوّل".

وأضاف: "بناءً على المادة 35.1 من اللوائح الرياضيّة للفورمولا واحد، يسمح المراقبون للسيارة رقم 77 الخاصة بفالتيري بوتاس بالمشاركة في السباق كون السائق سجّل أزمنة مرضية خلال التجارب الحرّة الخاصة بهذه الجولة".

وتابع البيان: "كما قرّر المراقبون أيضاً بالنظر إلى الظروف الخاصة التي شهدتها التجارب التأهيليّة، فسيتمّ تعويض تطبيق المادة 35.2 آي 3 بالمادة 35.1 من اللوائح الرياضيّة للفورمولا واحد، أي بوسع السيارة رقم 77 الانطلاق من مركزها المسجّل في الوثيقة 24 (النتائج الأوّليّة للتجارب التأهيليّة)".

المقال التالي
ثنائي فيراري يُطالبان بإطارات أفضل للأجواء الممطرة

المقال السابق

ثنائي فيراري يُطالبان بإطارات أفضل للأجواء الممطرة

المقال التالي

لمحة تقنيّة: الجناح الأمامي لسيارة مكلارين إم.بي4-31

لمحة تقنيّة: الجناح الأمامي لسيارة مكلارين إم.بي4-31
تحميل التعليقات