لاودا ينفي أنّ هاميلتون "كذب" أو "دمّر" غرفته

نفى المدير غير التنفيذي لفريق مرسيدس نيكي لاودا المزاعم التي أفادت بأنّ لويس هاميلتون دمّر غرفته وكذب بخصوص علاقته مع زميله نيكو روزبرغ خلال مجريات جائزة أوروبا الكبرى.

قال لاودا لقناة "سيرفوس تي في" التابعة لريد بُل أنّ هاميلتون "دمّر" غرفته في مقرّ مرسيدس بعد حادثه خلال التجارب التأهيليّة في باكو.

وقال لاودا: "قام بذلك لأنّه تعرّض لحادثٍ. سيتوجّب عليه تعويض تكلفة الغرفة المحطّمة. يُمكنكم التأكّد من ذلك".

وأضاف: "أخبرني أنّه لم يكن بوسعه الدخول لأنّه كان سيُدمّر كلّ شيء. وهذا ما حدث".

كما قال النمساوي أنّ هاميلتون "كذب" بقوله أنّ علاقته جيّدة للغاية مع روزبرغ.

لكنّ فريق مرسيدس نشر بياناً اليوم الأربعاء قال فيه أنّ لاودا "نادمٌ عن أيّ سوء تفاهمٍ" بسبب تصريحاته.

وجاء في بيان مرسيدس: "على خلفيّة ظهوره خلال محادثة تلفزيّة على قناة «سيرفوس تي في» تمّ تسجيله قبل جائزة النمسا الكبرى الأسبوع الماضي، يودّ نيكي لاودا توضيح كلّ شيء والتصريح بما يلي:

لم يُلحق لويس هاميلتون أيّ ضررٍ بغرفة الفندق أو غرفته الخاصة على الحلبة خلال عطلة نهاية الأسبوع في باكو، كما لم يكذب هاميلتون بخصوص علاقته مع زميله روزبرغ.

ندم لاودا عن أيّ سوء تفاهمٍ تسبّبت فيه تصريحاته التي تمّ إخراجها عن إطارها بالمقارنة مع الموضوع العابر الذي تمّ تناوله في اللقاء".

ومن المنتظر أن تتّخذ مرسيدس قرارها يوم غدٍ الخميس بفرض أوامر الفريق بدءاً من الآن فصاعداً بعد الحادثة التي جمعت هاميلتون وروزبرغ في النمسا.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة