لاودا يلوم فيرشتابن بنسبة 70 بالمئة لتسببه بالحادث مع زميله في باكو

المشاركات
التعليقات
لاودا يلوم فيرشتابن بنسبة 70 بالمئة لتسببه بالحادث مع زميله في باكو
خضر الراوي
كتب: خضر الراوي , رئيس التحرير
30-04-2018

يرى الرئيس غير التنفيذي في مرسيدس نيكي لاودا بأنّ ماكس فيرشتابن كان مسؤولاً عن الحادث الذي جمعه مع زميله دانيال ريكاردو في سباق جائزة أذربيجان الكبرى على حلبة باكو بنسبة 70 بالمئة.

حادث ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ ودانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
حادث ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ ودانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
سيارة دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ بعد الحادث
نيكي لاودا، المدير غير التنفيذي في فريق مرسيدس
إنسحاب ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
سيارة دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ بعد الحادث
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ

انسحب ثنائي ريد بُل من الجولة الرابعة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد عقب الحادث الذي جمعهما على الخطّ المستقيم المؤدي إلى المنعطف الأوّل إذ اصطدم ريكاردو بالقسم الخلفي من سيارة زميله الهولندي.

وبعد مراجعة الحادثة والتحدث مع السائقَين اكتفى الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" بتأنيبهما معترفًا بأنّ كلاً منهما ساهم في وقوعها.

وعندما سُئِل لاودا من قبل توتو وولف خلال لقاء فريق مرسيدس مع وسائل الإعلام عمّا سيقوم بفعله لو كان يُدير فريق ريد بُل، ردّ بطل العالم الثلاثي مازحًا "الذهاب للمنزل والبكاء!".

قبل أن يُضيف ويشرح وجهة نظره "بالنسبة لي فيرشتابن تسبب بـ 70 بالمئة في وقوع الحادث بينما يتحمل ريكاردو 30 بالمئة. إذا قام فيرشتابن بتغيير اتجاهه طوال الوقت أين يجب على الرجل المسكين أن يذهب؟ إنه أمرٌ بسيط للغاية".

سُئِل وولف في البداية عن كيفية تعامل مرسيدس مع التصادم الذي حصل مع ثنائي ريد بُل وذلك استنادًا إلى تجارب الصانع الألماني السابقة خلال المنافسة المحتدمة بين لويس هاميلتون ونيكو روزبرغ، إذ أشار لاودا بأنه يجب على الحظيرة النمساوية استخدام استراتيجية مرسيدس لإدارة العلاقة بين سائقيها.

وقال لاودا "لو كانا سائقَي مرسيدس فإنني سأقوم باستدعائهما إلى المكتب مع توتو وأخبرهما عن المبلغ الذي سيتوجب عليهما دفعه جرّاء الأضرار التي تسببا بها. لقد فكّرنا في الأمر مرّة واحدة ولكنه لم يتعيّن علينا القيام به".

من جانبه، أعرب وولف عن وجهة نظره بالحادثة التي جمعت ثنائي ريد بُل قائلاً "لقد عانينا من نفس المسألة مرتَين في السابق خلال سباق سبا في العام 2014 وبرشلونة 2016".

وأضاف "لكن عليك أن تذكّر السائقَين بأنه وراء إثارة التسابق على الحلبات هناك منظومة كبيرة في الخلفية تعمل على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع لتزويدهما بأفضل السيارات الممكنة".

وأكمل "لكن في الجهة المقابلة لا تُريد سحب روح الأسد من السائق. لقد قلتها في السابق: لا يُمكنك أن تضع كلاب حراسة شرسة داخل السيارات ومن ثمّ تتوقعها أن تتصرف مثل الجِراء".

واختتم "هناك إيجابيات وسلبيات حيال امتلاكك لأسرع السائقين الذين ينافسون بعضهم البعض بقوّة".

فورمولا 1 - المقال التالي

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة أذربيجان الكبرى
الموقع Baku City Circuit
الكاتب خضر الراوي
نوع المقالة أخبار عاجلة