كيف تسببت مرسيدس بالمشاكل لنفسها في سباق النمسا

قال أندرو شوفلين مدير الهندسة على المسار في صفوف مرسيدس أنّ الحظيرة الألمانيّة "صنعت مشاكلها بنفسها" في النمسا بعد أن وضع أداؤها الضعيف في التصفيات حدًا لفرصها الحقيقيّة بمنافسة ماكس فيرشتابن متصدّر ترتيب بطولة العالم.

كيف تسببت مرسيدس بالمشاكل لنفسها في سباق النمسا

حقّق فيرشتابن انتصرا ريد بُل الخامس على التوالي أمسٍ الأحد على حلبة ريد بُل رينغ معزّزًا صدارته لترتيب بطولة السائقين أمام لويس هاميلتون بفارق 32 نقطة.

يأتي ذلك بعد أن خسر هاميلتون "مركزًا ثانيًا سهلًا" بعد تعرّض سيارته لبعض الضرر في قسمها الخلفي الأيسر ما تسبّب في تراجعه خلف زميله في مرسيدس فالتيري بوتاس ولاندو نوريس سائق مكلارين نحو المركز الرابع.

وفي حين أنّ المركزين الثاني والرابع مثّلا تقدّمًا بالمقارنة مع نتيجة التصفيات، حيث تأهّل هاميلتون وبوتاس في المركزين الرابع والخامس على التوالي، فإنّ شوفلين قال أنّ الفريق ليس سعيدًا بهذه النتيجة.

وقال حيال ذلك: "أعتقد بأنّنا كنّا لنرضى بالمركزين الثاني والثالث، وذلك كان أفضل ما يُمكننا تحقيقه واقعيًا".

وأردف: "صنعنا مشاكلنا بأنفسنا من خلال تصفياتنا الضعيفة. لذا عقّد ذلك الأمور وصعّب منافسة ماكس أصلًا".

ثمّ تابع: "أعتقد بأنّ وتيرته كانت قويّة جدًا لدرجة أنّه حتّى لو تواجد هاميلتون خلفه في الفترة الأولى لما أعتقد بأنّه كان ليُهدّده".

وأكمل: "لم تعمل السيارة بشكلٍ جيّد، ومن ثمّ واجه هاميلتون بعض الضرر الذي أثّر على القسم الخلفي من السيارة وكلّفه الكثير من الأداء ما تسبّب في تراجعه إلى المركز الرابع في النهاية".

وواصل حديثه بالقول: "ذلك مزعجٌ في المجمل، سواءً من ناحية الأداء أو حقيقة حاجتنا للإبقاء على السيارة سليمة".

وكانت مرسيدس قد هُزمت في التصفيات على يد سيارتَي ريد بُل بالإضافة إلى لاندو نوريس سائق مكلارين، ونجح الأخير في البقاء أمام ثنائيّ مرسيدس في أغلب الفترة الأولى من عمر السباق.

وبحلول الوقت الذي تجاوزه فيه هاميلتون نحو المركز الثاني في اللفّة الـ 20، كان الفارق بينه وبين فيرشتابن في الأمام قد تجاوز الـ 9 ثوانٍ حينها.

وجاءت معاناة التصفيات على عكس ما أظهرته تجارب الجمعة عندما حقّقت مرسيدس الثنائيّة في الحصّة الثانية.

وقال شوفلين أنّ الإطارات الألين في النمسا – سي5 – لم تعمل بشكلٍ جيّد على سيارة مرسيدس يوم السبت على عكس الجمعة، وقدّمت أداءً أقلّ عندما ارتفعت درجات الحرارة.

وقال في هذا الصدد: "لم نكن أقوياء على وجه الخصوص هنا في المجمل. ظهر ذلك من خلال حجم الضغط الذي واجهناه من قبل مكلارين وقام لاندو بعملٍ رائع، لكنّه أكمل السباق أمامنا".

وأردف: "لا تتناسب هذه الحلبة مع سيارتنا لسببٍ ما، ولم نُحقّق تقدّمًا كبيرًا بين السباقَين. لذا علينا النظر في ذلك على المدى البعيد لإصلاح المشاكل".

وأكمل: "كما أنّ الإطارات الألين لم تمنحنا ذات قدر الأداء عندما ارتفعت درجات الحرارة يوم السبت. هناك نقطة استفهام أخرى هناك".

واختتم بالقول: "لم نرتكب أيّ خطئ، لكن عند النظر إلى ترتيب الأداء، فإنّ علينا الاعتراف بأنّ هناك خطبًا ما في ما نفعله".

المشاركات
التعليقات
جائزة بريطانيا الكبرى ستشهد آخر تحديثات مرسيدس في 2021

المقال السابق

جائزة بريطانيا الكبرى ستشهد آخر تحديثات مرسيدس في 2021

المقال التالي

فيتيل يشرح سبب حادثة اللفة الأخيرة مع رايكونن في سباق النمسا

فيتيل يشرح سبب حادثة اللفة الأخيرة مع رايكونن في سباق النمسا
تحميل التعليقات