كولتارد: على مرسيدس السماح لسائقيها باختيار الاستراتيجية التي يرونها مناسبة

طالب دايفيد كولتارد فريق مرسيدس السماح لسائقيه لويس هاميلتون ونيكو روزبرغ باختيار الاستراتيجية التي يرونها مناسبة خلال جائزة أبوظبي الكبرى، الجولة الختامية لهذا الموسم.

بعد سباق وُصف بالاعتيادي الأسبوع الماضي على حلبة إنترلاغوس، تعرّضت مرسيدس لموجة انتقادات واسعة طالت سياستها في إعطاء الأولوية لسائق الصدارة وعدم السماح لزميله الذي يلاحقه بتغيير الاستراتيجية المحدّدة مسبقاً وذلك كي لا تفرّط في إنهاء السباق بالمركزين الأول والثاني.

وبعد انتهاء السباق، نفى توتو وولف مدير التسابق في الفريق أية احتمالية مستقبلية لإعطاء السائقين الحرية في اختيار الاستراتيجية التي يرغبونها، ليضيف لاحقاً أن هذه السياسة التي تتبعها مرسيدس يفضّلها المشجعون الذين يريدون سائقاً نجماً واحداً في الفريق.

ومع حسم مرسيدس لكل من لقبي الصانعين والسائقين، واقتناص روزبرغ للمركز الثاني في الترتيب العامّ كذلك، يرى كولتارد أن مرسيدس لن تخسر شيئاً في حال سمحت لسائقيها بحرية اختيار الاستراتيجية التي تلائم كلاً منهما خلال السباق الختامي في أبوظبي.

حيث قال: "فقط سباقٌ واحد، يمكن لمرسيدس أن تجرّب مقاربة مختلفة لرفع مستوى العرض خلال السباق النهائي في الموسم، وإلا فسيفقد السباق بعضاً من بريقه".

وأكمل: "يمكن للسائقين ومهندسيهم العمل على مقاربة مختلفة للسباق. مع تطبيق القوانين العامة المعروفة – لا يمكن لهما الاصطدام ببعضهما – حيث سيخوض كل من هاميلتون وروزبرغ سباقهما الخاصّ، من دون أية قيود من قبل الفريق".

وأضاف: "على كل سائق تحمّل مسؤولية قراراته التي يتخذها، سواء أخسر السباق لصالح زميله أو حتى ترك سائق فيراري سيباستيان فيتيل يفوز به".

وتابع: "على هاميلتون وروزبرغ أن يتقبلا مسؤوليتهما تجاه الفريق في حال ارتكابهما لأي خطأ".

واستطرد: "في حال حصل ذلك، وقالا بوضوح: «لقد خسرنا بسبب اختياراتنا، لقد كانت جولة وحيدة لإمتاع الجمهور» فسأحترم ذلك. لقد فاز فريق مرسيدس سلفاً بكل شيء قبل السباق الختامي".

واختتم الأسكتلندي: "على حدّ علمي، لا يوجد ما يمنع مثل هذا القرار من قبل مرسيدس".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة أبوظبي الكبرى
حلبة حلبة ياس مارينا
قائمة السائقين لويس هاميلتون , نيكو روزبرغ
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة