كفيات: عملية تطوير سيارة تورو روسو تسير أبطأ من المتوقّع

اعترف دانييل كفيات أنّ عملية تطوير سيارة فريقه تورو روسو "لم تسِر بالسرعة المتوقّعة" خلال مجريات موسم 2017 من بطولة العالم للفورمولا واحد حتّى الآن.

سجّلت الشقيقة الصغرى لريد بُل 40 نقطة هذا الموسم، على الرُغم من أنّ 29 من هذه النقاط تمّ اقتناصها خلال السباقات الستّة الأولى، مقابل 11 نقطة فقط في الجولات الستّ التالية.

وقد تراجعت الحظيرة الإيطاليّة في تلك الفترة من المركز الخامس في ترتيب بطولة الصانعين إلى المركز السادس، خلف ويليامز، كما تفوّقت عليها كلٌّ من رينو، ومكلارين وهاس في التجارب التأهيليّة خلال الجولات الأخيرة.

عند سؤاله من قِبَل موقعنا «موتورسبورت.كوم» عن شعوره حيال النصف الثاني من الموسم وجوانب تطوير تورو روسو لسيارتها، أجاب كفيات قائلًا: "لأكون صريحًا، لم يكن التطوير بالسرعة التي توقّعناها".

وأضاف: "نحن نفتقر بعض الشيء إلى ذلك الجانب. أتذكّر بأنّه كان من السهل العبور إلى القسم الثالث من التصفيات مع هذه السيارة في بداية الموسم، أعني السباقات القليلة الأولى، بيد أنّ ذلك بات صعبًا للغاية الآن".

وتابع: "تُعدّ التجارب التأهيليّة هامة للغاية هذا الموسم، لذا فنحن بحاجةٍ إلى المزيد من التقدّم. يعلم الفريق ما ينبغي عليه فعله إذ أنّنا نتوجّه في الجولات المُقبلة إلى حلباتٍ أخرى مُلائمة أكثر بالنسبة لنا".

من جانبه قال زميل كفيات بالفريق كارلوس ساينز الإبن أنّه يتمّ التفوّق على تورو روسو من خلال عمليات الفرق ذات الميزانية الأكبر.

"لا أعتقد أنّه من العادل بالنسبة إلى فريقي أن تتمّ مقارنته بمصنّعٍ مثل رينو" قال ساينز حين سُئِل من قِبَل موقعنا «موتورسبورت.كوم» إذا كان فريقه يفقد وجهته في عملية التطوير.

وأردف: "كانت رينو تتّجه لإحراز تقدّم بالطريقة التي تتحسّن بها الآن. إذا ما قارنّا أنفسنا بفورس إنديا على سبيل المثال، في أماكن مثل المجر حيث لا يُعدّ المحرّك هامًا للغاية، فقد كنّا أفضل منهم. ما يُمكنني رؤيته من خلال البيانات أنّهم ليسوا أسرع منّا في المنعطفات. في حين أنّ مكلارين ورينو هما اللتان ترفعان من مستويات الارتكازيّة على سيارتيهما وتصنعان الفارق في المنعطفات مقارنةً بنا".

يُذكر أنّ رينو قد قدّمت أرضيّة جديدة في جائزة بريطانيا الكبرى، والتي قال ساينز بأنّها كانت السبب وراء "ظهور فارق النصف الثانية هذا بشكلٍ مفاجئ".

هذا ويرى ساينز أنّ رينو ومكلارين ستحظيان بأفضليّة على تورو روسو، لكنّه اعترف بالمقابل أنّ فريقه بوسعه مُجاراة هاس وفورس إنديا، اللتين تفوّقتا على الحظيرة الإيطاليّة في سبا.

عند سؤاله إذا كان يخشى من أن ينتهي هذا الموسم مثل 2016، قال ساينز: "لا أعلم. أميل إلى التفكير بأنّه من الآن وصاعدًا، مكلارين ورينو ستكونان على الأرجح أمامنا في التجارب التأهيليّة، لا سيّما عندما نذهب إلى حلباتٍ أقلّ اعتمادًا على المحرّك، حيث ستُحرز مكلارين خطوة كبيرة إلى الأمام. رينو تتقدّم في الأمام بنصف ثانية، لكن على الجانب الآخر سيكون بوسعنا مُجاراة فورس إنديا وهاس".

واختتم بالقول: "سجّلت فورس إنديا العديد من النقاط في بداية الموسم، لذلك تصعب مُضاهاتها من ناحية النقاط، لكن ليس على صعيد الوتيرة. ما نزال نملك تحديثًا في الفترة المُقبلة، لذا آمُل أن يُمثّل ذلك عاملًا مساعدًا بالنسبة لنا".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين دانييل كفيات
قائمة الفرق تورو روسو
نوع المقالة أخبار عاجلة