كفيات: سلسلة تأديتي المخيبة للآمال تكاد لا تنتهي

اعترف سائق تورو روسو دانييل كفيات بأنّه يشعر بالاحباط بعد تأديته خلال التجارب التأهيلية لجائزة ألمانيا الكبرى، قائلاً بأنّ سلسلة تأديته المخيبة للأمال تكاد لا تنتهي.

بعد عودته لفريق تورو روسو بعد أربعة سباقات فقط على انطلاق الموسم، سجّل كفيات نقطتين فقط مقارنةً بـ26 لزميله كارلوس ساينز.

وكانت التجارب التأهيلية على حلبة هوكنهايم آخر الصدمات لثقة كفيات بنفسه، حيث تمّ اقصاؤه منذ القسم الأوّل في حين نجح ساينز في العبور للقسم الثاني.

"كانت حصةً سيئة، لفاتي لم تكن جيدة على الاطلاق" قال كفيات بعد التصفيات.

وأضاف: "كانت لفتي سيئة جداً وارتكبت الكثير من الأخطاء، وكنت أتوقع الخروج من القسم الأوّل".

وأكمل: "لا أشعر بالارتياح في الوقت الراهن، إنّها ليست فترةً جيدةً بالنسبة لي. وتبدو كما لو أنّها لن تنتهي. أبذل قصارى جهدي خلال كلّ عطلة نهاية أسبوع لكن لا شيء يتحسّن، الأمر في حاجة لأكثر من ذلك".

ثم تابع: "لا أمرّ بأفضل حالاتي حالياً وهذا ليس أمراً سهلاً. لكن ذلك ليس عُذراً. الجميع يمرون بأوقات صعبة وإذا لم تفعل شيئاً حيال ذلك فإنّه سيقضي عليك".

واستطرد قائلاً: "لا أعلم ماذا يجب عليّ فعله، أنا ببساطة لا أدري. أنا في حاجة لكي أشعر بالارتياح داخل السيارة حتّى تتحسّن الأمور. لست أذكر آخر مرّة شعرت فيها بالارتياح داخل أيّ سيارة، لذلك لا أعلم ما يحصل".

وواصل حديثه: "يجب أن تكون جميع الأمور في نصابها حتّى تكون تأديتي جيدة، ونحن نعمل على تحسين ذلك لكنه ليس أمراً سهلاً".

كما أوضح كفيات بأنّ افتقاره للسرعة اللازمة خلال التصفيات ثبّط عزيمته بعد أن برهن عن سرعة جيدة خلال فترة التجارب الحرّة.

وقال بخصوص ذلك: "بالأمس بدت الأمور كما لو أنّها تسير في صالحنا، حيث وجدنا العديد من الأشياء المفيدة، لكن لا أعلم ربّما لعب ذلك دوراً ضدّنا اليوم وجعلنا مرتاحين أكثر من اللازم، صراحةً لا أدري".

واختتم: "لكن بالوصول للتصفيات، لم أشعر بالارتياح أو بأيّ صلة مع السيارة، وعندما لا أجد ذلك تُصبح الأمور صعبة للغاية".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة ألمانيا الكبرى
حلبة هوكنهايم
قائمة السائقين دانييل كفيات
قائمة الفرق تورو روسو
نوع المقالة أخبار عاجلة