كاري: الفورمولا واحد ستتخلّى عن السباقات "غير الجذّابة تعاقديًا"

المشاركات
التعليقات
كاري: الفورمولا واحد ستتخلّى عن السباقات
16-11-2018

قال مدير الفورمولا واحد تشايس كاري أنّ البطولة بصدد التخلّي عن السباقات التي تملك ما وصفه باتّفاقات "غير جذّابة" مع المنظمة، على أن يستبدلها بصفقات يتمّ الاتّفاق عليها مع الإدارة الجديدة للرياضة.

تمّ حتّى الآن تأكيد سباق واحد جديد تحت إدارة كاري في فيتنام، والذي من المقرّر أن يكون على روزنامة البطولة في 2020. مع ذلك، لطالما صرّح كاري بأنّ هنالك اهتمام مُكثّف من قِبَل أطراف محتملة ترغب باستضافة السباقات وأنّ روزنامة الفورمولا واحد قد تتوسّع لتشمل حتّى 25 سباقًا في المستقبل.

في هذه الأثناء، ما يزال مستقبل العديد من الأحداث الكلاسيكية، بما فيها سيلفرستون، غامضًا بمجرّد أنّ تنتهي عقود الشراكة التي تمّ إبرامها مع إدارة بيرني إكليستون.

وضمن معرض حديثه في مؤتمرٍ لمستثمري ليبرتي ميديا، شدّد كاري على أنّ الملاك الجُدد للرياضة يعملون عن كثب مع مروّجي السباقات من أجل تقديم عرض أفضل على الحلبة، مُشيرًا إلى أنّ العروض التي كانت تُقدّم في الماضي كانت "باهتة".

"لطالما كان جانب الترويج في مشروعنا التجاري أكثر نضجًا في نظر الكثيرين من مصادر الدخل الأخرى في الفورمولا واحد. إذ برز ذلك بشكل واضح بسبب الافتقار للاستثمار القوي أو التجديد من قِبَل الإدارة السابقة" قال كاري.

وأضاف: "باتت الأحداث باهتة بكلّ بساطة، ما دفع المروّجين إلى التركيز على التكلفة مقارنة بمعدّل النموّ والانتشار".

وتابع: "الأحداث اليوم باتت قيّمة أكثر من ذي قبل، إذ نملك سباقات بمستوى عالمي، حيث نحتاج إلى التركيز على تعزيز تلك القيمة من خلال مزيد من التواصل مع أماكن استضافة الأحداث، إذ نثق بأنّ رسالتنا تلك تصل إلى مدن الاستضافة الحالية والمحتملة في المستقبل".

في المقابل، وبالحديث عن مستقبل الرياضة، فقد شدّد كاري على أنّ الطلب القوي على استضافة السباقات سيسمح للفورمولا واحد بإبرام صفقات أفضل.

"نعتقد بأنّه ما يزال هنالك نموّ محتمل وواضح في جانب الترويج خلال الأعوام القليلة المُقبلة. إذ ستكون هنالك ثلاثة عوامل تقود ذلك النموّ. أوّلًا، نتوقّع بأن نوسّع في روزنامة البطولة لتزيد سباقاتها عن الـ21 الحالية" فال كاري.

وأكمل: "سيكون ذلك التوسّع بطيئًا، لكنّنا متحمّسون بعدد، جودة وتنوّع الأماكن الجديدة المهتمة باستضافة سباق فورمولا واحد".

وأردف: "يجب أن يكون كلّ سباق رائعًا من أجل المشجّعين، وكذلك عرض تجارب جذّاب. إذ أنّ السباق الذي أعلنّا عن إقامته في فيتنام الأسبوع الماضي يُعدّ مثالًا واضحًا على حدثٍ سيوفّر مسارًا ارئعًا للتسابق في مكان سيأسر خيال العالم".

واستدرك: "العامل الثاني هو أنّنا نتوقّع استبدال بعضٍ من السباقات الحالية التي ورثنا من خلالها صفقات غير جذّابة بأخرى جديدة أو باتّفاقات مختلفة تكون أفضل للتسابق وتوفّر قيمة أكبر".

واختتم: "العامل الثالث يتمثّل في أنّ هنالك قمية طويلة المدى في تجربة الضيافة رفيعة المستوى التي نقدّمها. إذ أنّ الأحداث الكبيرة تعتمد الآن وبشكل متزايد على أولئك المشجّعين المستعدين والقادرين على الدفع من أجل خوض تجربة فريدة".

جديرٌ بالذكر أنّ روزنامة مستقبلية من 25 سباقًا لم تلق ترحيبًا من الفرق، إذ أنّ أحد الخيارات التي تمّت مناقشتها في الاجتماعات الأخيرة تمثّل في إقامة معظم الأحداث على مدار يومين فقط، مع عدد مُحدد من الأحداث يشمل يوم الجمعة للتجارب، والتي ستكون على الأرجح على حلبات عادة ما تجلب عددًا كاملًا من الجماهير في كلّ يوم.

كما أنّه من الممكن أن تحلّ أيام الجمعة تلك أيام التجارب الأربعة التي تُقام في منتصف الموسم. فيما تمثّل اقتراح آخر في نقل مزيد من أنشطة يوم الخميس إلى أيام الجمعة.

المقال التالي
ظهور اسم ألبون ضمن قائمة سائقي الموسم المقبل للفورمولا إي

المقال السابق

ظهور اسم ألبون ضمن قائمة سائقي الموسم المقبل للفورمولا إي

المقال التالي

هاميلتون: سيكون لمرسيدس تأثيرات متتابعة لموسم 2019

هاميلتون: سيكون لمرسيدس تأثيرات متتابعة لموسم 2019
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1