كابيتو: فارق الأداء بين راسل ولاتيفي ليس كبيرًا كما يعتقد متابعو الفورمولا واحد

يعتقد يوس كابيتو مدير فريق ويليامز أنّ فارق الأداء بين سائقيه جورج راسل ونيكولاس لاتيفي ليس كبيرًا بالقدر الذي يظنه متابعي الفورمولا واحد.

كابيتو: فارق الأداء بين راسل ولاتيفي ليس كبيرًا كما يعتقد متابعو الفورمولا واحد

لطالما كان راسل السائق الأول لدى ويليامز منذ انضمامه إلى الفريق في 2019، حيث تفوّق على لاتيفي في تصفيات كل الجوائز الكبرى منذ المشاركة الأولى للكندي في بداية موسم 2020.

وسيترك البريطاني الشاب صفوف ويليامز نهاية الموسم الجاري لينتقل إلى صفوف مرسيدس العام المُقبل، ما دفع إلى تكهنات بأن الفريق لن يصبح بذات القوة في 2022.

هذا وسيحلّ أليكس ألبون مكان راسل ليُجاور لاتيفي في الموسم المُقبل.

وعند سؤاله عند مدى الضعف الذي ستكون عليه ويليامز من دون راسل، قال كابيتو: "من الصعب الجزم بذلك. أعتقد أنه وإذا ما رأيتم التصفيات في مونزا، فقد كان نيكي متأخّرًا بأربعة أجزاء بالمئة من الثانية عن زميله".

وأضاف: "لذلك لا يُمكن القول بأنّ هنالك فارقًا ضخمًا بين جورج ونيكي في التصفيات، وفي السباقات كذلك، عندما تنظر إلى سباق مثل المجر، فقد قام نيكي بعمل رائع هناك. لذلك لا أعتقد بأنّ الفارق كبير بالقدر الذي يظنه الجميع، أو كما يبدو للجميع".

وتابع: "لقد واجه نيكي بعض المشاكل في التصفيات هذا الموسم، والتي لم يكن له يد فيها. كما أنّه كان ليتواجد في موقّع يخوّله أن يكون على مستوى سرعة جورج. كما أنّني واثق تمامًا بأنّ أليكس بوسعه التأقلم مع الفريق سريعًا جدًا وتقديم أفضل ما لديه".

وأكمل: "لذلك أنا مقتنع بأنّ لدينا سائقَان قويان للغاية للموسم المُقبل".

جديرٌ بالذكر أنّ لاتيفي قدم إحدى أفضل نهايات الأسبوع في مسيرته مع ويليامز في إيطاليا، حيث كان ضمن مراكز النقاط حتى تعرقل سباقه بسبب سيارة الأمان التي تسببت بها حادثة لويس هاميلتون وماكس فيرشتابن.

حيث تقدّم الكندي ليُكمل السباق في المركز الـ 11، بفارق مركزين خلف راسل.

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
ساينز "مسرور" لتحقيق مكلارين الفوز في مونزا بالرغم من خسارة النقاط
المقال السابق

ساينز "مسرور" لتحقيق مكلارين الفوز في مونزا بالرغم من خسارة النقاط

المقال التالي

ألبين: سنعود إلى مستوانا التنافسي في روسيا بعد معاناة مونزا

ألبين: سنعود إلى مستوانا التنافسي في روسيا بعد معاناة مونزا
تحميل التعليقات