قوانين الانسيابيّة الجديدة وتصميم الدرع ضمن أجندة المجموعة الاستراتيجيّة

علم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ قوانين الانسيابيّة لما بعد 2020 ونظامي الطوق والدرع لحماية قمرة القيادة ستكون جميعها من بين المواضيع المطروحة على أجندة اجتماع المجموعة الاستراتيجيّة يوم الأربعاء المقبل.

تمّ تعديل القوانين الانسيابيّة لهذا الموسم من أجل إنشاء سيارات أسرع وذات مظهر عدائيٍ أكثر وذلك من خلال جناحين أماميّ وخلفي أعرض إلى جانب الإطارات الأكبر حجمًا.

ويُعتقد أنّ القائمين على الفئة الملكة يريدون تحسين العرض المقدّم على الحلبة ما يعني استكشافهم لطرقٍ للقيام بذلك على المدى البعيد، بما في ذلك تغيير قوانين الانسيابيّة.

وسيتمّ التباحث في مسألة نظام "الدرع" بعد انتهاء اختباره من قبل سيباستيان فيتيل سائق فيراري مبكّرًا خلال التجارب الحرّة ضمن جائزة بريطانيا الكبرى بعد أن شعر الألماني بالدوار ولم يُعجب بالتصميم.

وتعمل "فيا" على فكرة تجهيز نسخة ختاميّة من الدرع لتقديمها في 2018، لكن في حال فشلت تلك الخطّة فسيتمّ استخدام الطوق الذي جوبه بالكثير من الانتقادات.

كما يُعتقد أنّه سيتمّ التطرّق إلى مسألة تركيبات الإطارات وجدول برنامج عطلة نهاية الأسبوع في الفورمولا واحد خلال الاجتماع الذي سيُعقد في جينيف.

وسيتمّ تقديم تقرير بخصوص التقدّم الذي تمّ إحرازه على صعيد خطط تقليص النفقات، فضلًا عن خوض المزيد من النقاشات بخصوص القوانين المتعلّقة بمحرّكات ما بعد موسم 2020.

وستكون مسألة توافر السائقين للمشاركة في أحداث مشابهة لحدث "اف1 لايف في لندن" مطروحة أيضاً، حيث يُعتقد أنّ هناك رغبة في ضمان حضور كلّ سائقٍ بين ثلاث إلى خمس مناسبات على مدار الموسم.

فضلًا عن ذلك، سيتمّ تناول مسائل الغازات الصادرة عن العادم، وحرق الزيت كوقود وغطاء المحرّك (بما في ذلك زعنفة القرش).

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة