فيلنوف ينتقد بيريز على إثر حركته "القذرة" مع أوكون

انتقد جاك فيلنوف بطل الفورمولا واحد السابق لموسم 1997 السائق المكسيكي سيرجيو بيريز على إثر الحركة "السخيفة" التي أقدم عليها وتسبّبت في تصادمه مع زميله إستيبان أوكون في سباق جائزة بلجيكا الكبرى.

قام بيريز بدفع أوكون نحو الحائط في أثناء توجّههما إلى منعطف "أوروج"، ما أدّى لاحتكاك سيارتيهما وتسبّب في كسر الجناح الأمامي لسيارة أوكون وانثقاب الإطار الخلفي الأيمن لسيارة بيريز.

وقد حقّق المراقبون في تلك الحادثة، لكنّهم قرروا عدم اتّخاذ أيّ إجراءٍ بشأنها.

من جانبه وفي معرض حديثه مع موقعنا "موتورسبورت.كوم" ألقى بطل العالم السابق فيلنوف كامل اللوم على بيريز في تلك الحادثة وأنّه وضع أوكون في موقفٍ خطير عبر الضغط عليه ودفعه نحو الحائط.

"لا يُهم أنّ أوكون زميله بالفريق" قال فيلنوف، مُضيفًا: "زميل أو غير زميل، ما كان ينبغي لذلك أن يحدث بين أيّ سائقَين. لا يُفترض بك أن تعرّض أيّ أحدٍ للخطر".

وتابع: "يُمكنك الكبح متأخّرًا للغاية، ارتكاب خطأ، هذا وارد، لكنّك لا تترنّح وتدفع بالآخرين نحو الحائط على المقطع المستقيم، لا أحد يفعل ذلك. إنّه أمرٌ سخيف".

وأكمل: "قطعة من الكاربون اندفعت خارج المسار. يُمكن أن تسبّب أذىً لأحد من العامّة. يجب أن يتوقّف ذلك. مثل تلك الحركة من قِبَل بيريز لا تدخل ضمن نطاق التسابق، إنّه حجزٌ خالص. لا ينبغي أن تقوم بذلك. إنّه أسلوب عدائيّ وقذر".

بالمقابل كان أوكون – الذي تعافى من تلك الحادثة ليُكمل السباق تاسعًا – غاضبًا، حيث قال بأنّ بيريز خاطر بحياتيهما في ذلك التصادم وغرّد على تويتر في وقتٍ لاحقٍ قائلًا: "حاول بيريز قتلي مرّتين!".

حيث أن تلك كانت المرّة الثانية التي يصطدم فيها الثنائيّ ببعضهما البعض في هذا السباق في أثناء توجّههما نحو منعطف "أوروج"، إذ حالفهما الحظ في المرّة الأولى ومرّت من دون أضرار.

عند سؤاله إذا كان أوكون محقًّا في غضبه، أجاب فيلنوف قائلًا: "نعم. كما أعتقد بأنّ أوكون لم يرفع قدمه من على دواسة الوقود لإثبات أمرٍ ما. فهنالك معركة داخلية لإثبات من الأقوى في الفريق. هنالك ذلك الأمر المتعلّق بالغرور دائر داخل الفريق".

واستدرك: "كان أوكون جريئًا للغاية، لا سيّما خلال الحادثة الأولى. واو، لقد استمرّ فيها ولم يتراجع. كان ذلك مذهلًا".

من جهةٍ أخرى كان فيلنوف مندهشًا من عدم اتّخاذ المراقبين لأيّ إجراءٍ ضد بيريز.

حيث قال: "تلك أخطر حركة يُمكنك القيام بها في السباقات ولا يقومون بتوقيع عقوباتٍ جرّائها في الفورمولا واحد. يصطدم السائقون ببعضهم البعض في كثيرٍ من الأحيان كونهم أخفقوا في الكبح في أثناء معاركهم مع منافسيهم. لا يجب توقيع عقوبة في مثل تلك الحالة لكنّهم يوقّعون عقوباتٍ كون هنالك حادثة".

واسترسل: "كان ذلك مؤسفًا. ألّا يوقّعوا عقوبة من أجل ذلك، لا سيّما والاتّحاد الدولي للسيارات «فيا» دائمًا ما يضغط من أجل تعزيز أسس السلامة. حتّى ابن الأربعة أعوام بوسعه رؤية ذلك. إنّه أمرٌ سخيف".

يُشار إلى أنّه وبعد هاتين الحادثتين، حذّرت فورس إنديا سائقَيها من أنّها ستمضى إلى حدّ حظر مشاركة أحدهما في السباقات في حال اصطدما ببعضهما مُجددًا، كما أوضح الفريق أنه سيُغيّر من سياسته التي سمحت لهما بالتسابق الحرّ فيما بينهما.

من جهته قال مالك الفريق فيجاي ماليا قُبيل جائزة إيطاليا الكبرى نهاية هذا الأسبوع: "لقد أعلمنا كلا السائقَين بسياسة الفريق الجديد التي تمّ وضعها لمنع حدوث مثل هذا الأمر مُجددًا".

واختتم بالقول: "كفريق، نحن نملك مسؤولية الدفاع عن مركزنا في البطولة، إذ أثق بأنّنا سننهي الموسم من دون مواجهة مشاكل أخرى".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة بلجيكا الكبرى
حلبة سبا-فرانكورشان
قائمة السائقين إستيبان أوكون , جاك فيلنوف , سيرجيو بيريز
قائمة الفرق فورس انديا
نوع المقالة أخبار عاجلة