فيرنلي يهاجم القرار "غير العادل" للمجموعة الاستراتيجية برفض خطة "سي إف دي"

وصف بوب فيرنلي مدير فريق فورس إنديا المجموعة الاستراتيجية للفورمولا واحد بأنها "لا تؤدي عملها" بعد أن تمّ رفض مقترح الفريق حيال ديناميكا الموائع الحسابية "سي إف دي" خلال اجتماعها الماضي.

يتمحور مقترح فريق فورس إنديا حول السماح للفرق بالتركيز أكثر على ديناميكا الموائع الحسابية "سي إف دي" في حال أرادت ذلك.

ومن المعلوم أنّ أبحاث الانسيابية تتمّ مراقبتها بشكل وثيق من قبل الاتحاد الدولي للسيارات "فيا"، مع موازنة دقيقة للغاية بين ساعات العمل على نفق الهواء و"سي إف دي".

وكانت فورس إنديا قد اقترحت برنامجاً موازياً خاصاً للفرق التي ترغب زيادة العمل على "سي إف دي" في المستقبل، نظراً لأنّ التقنيات تتطور بسرعة مع الوقت، وذلك لتخفيف مقدار العمل في نفق الهواء.

ولكن، تمّ رفض هذا المقترح من قبل المجموعة الاستراتيجية حيث صوّتت كلّ من فيراري، مرسيدس، ريد بُل، مكلارين وويليامز ضده مقابل الصوت الوحيد الموافق والذي كان لفورس إنديا نفسها.

ويرى فيرنلي أنّ هذا مثال واضح على الهيكلية التي تتمّ بها إدارة القرارات لصالح الفرق الكبيرة التي تستطيع نقض أية فكرة لا تعجبها.

حيث قال في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "أعتقد أنّ تلك المسألة تظهر المشاكل التي تعاني منها المجموعة الاستراتيجية. تمّ اقتراح برنامج مفيد للفورمولا واحد ككلّ، ولتطوير التقنيات التي تستعملها الرياضة لتبقى ضمن مكانها الرياديّ، ولكن تمّ رفضه لأسباب تقوم على المصلحة الخاصة بشكل كامل".

وأكمل: "تلك المصالح الخاصة أظهرت سوء المبدأ الذي تقوم عليه المجموعة الاستراتيجية. لقد أكّدت هذه المسألة ما أقوله على الدوام «إنها لا تؤدي الغرض المطلوب منها». نحن جزء منها ولكن لا يسمح لنا إلا بأن نكون مجرّد مشاهدين.. وهذا ليس عدلاً على الإطلاق".

وتابع: "لقد كان مقترحاً مفصّلاً تماماً وكنا نرى أنه يمتلك أساساً صلباً. المبدأ كان يتمحور حيال التقدم ضمن مجال «سي إف دي»، إن كانت الفرق ترغب بذلك، مع خيار مفتوح أمام الجميع للقيام بذلك".

واختتم: "السبب الوحيد الذي صوّتت من أجله الفرق الأخرى بالرفض هو المصالح الخاصة لحماية الأفضلية التي تملكها اليوم. إنه مجرّد رفض لعملية تطوير الأمور".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق فورس انديا
نوع المقالة أخبار عاجلة