فورمولا 1
آر
جائزة البحرين الكبرى
25 مارس
الحدث التالي خلال
27 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
49 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
97 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
104 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
118 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
125 يوماً
آر
جائزة بريطانيا الكبرى
15 يوليو
الحدث التالي خلال
139 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
153 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
181 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
188 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
195 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
209 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
216 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
223 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
237 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
244 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
252 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
289 يوماً

فيرشتابن يُصرّ على أنّ الزحام لم يكلّفه فرصة الفوز في اليابان

يعتقد الهولندي ماكس فيرشتابن أنّه لم يكن ليتغلّب على لويس هاميلتون لتحقيق الفوز بجائزة اليابان الكبرى حتّى لو لم يخسر بعض الوقت نتيجة الزحام خلال اللفّات الأخيرة.

المشاركات
التعليقات
فيرشتابن يُصرّ على أنّ الزحام لم يكلّفه فرصة الفوز في اليابان

تواجد سائق ريد بُل مباشرة خلف هاميلتون خلال اللفّة ما قبل الأخيرة من سباق سوزوكا، إذ كان متصدّر السباق عالقًا خلف فرناندو ألونسو لتجاوزه بلفّة كاملة.

لكنّ آمال فيرشتابن تلاشت سريعًا بعد أن خسر هو بنفسه بعض الوقت لتجاوز ألونسو، ما سمح لهاميلتون ببناء فارقٍ طفيف مرّة أخرى.

كما علق فيرشتابن خلف فيليبي ماسا أثناء تجاوزه بلفّة كاملة، بالرغم من أنّ هاميلتون تجاوزه بسهولة نسبيّة على الخطّ المستقيم، ليعبر الهولندي خطّ النهاية بفارق 1.2 ثانية خلف سائق مرسيدس.

وقال فيرشتابن: "كان بوسعي رؤية إدارة هاميلتون لإطاراته، وبدا من الصعب عليه التواجد خلف السيارات الأخرى في الزحام بالمقارنة معي".

وأضاف: "عندما تقترب من السيارات الأخرى فإنّك تفقد الارتكازيّة. لم يكن بوسعي مهاجمته، لكنّني حاولت".

وعندما سُئل إن كانت خسارة الوقت خلف ألونسو قد كلّفته فرصة الفوز، أجاب: "لم يُساعدني ذلك، لكنّ الأغلب كان في اللفّة الأخيرة مع ماسا".

وتابع: "لكنّني لا أعتقد أنّني كنت لأتجاوز هاميلتون، ربّما كان بوسعي الاقتراب. لم يكن ما حدث مثاليًا لكنّه لم يُحدث الفارق".

ولم يتمكّن فيرشتابن، الذي تجاوز زميله دانيال ريكاردو عند الانطلاقة قبل أن يطيح بسيباستيان فيتيل الذي كانت سيارته تعاني، من مجاراة وتيرة هاميلتون خلال الفترة الأولى على الإطارات بالغة الليونة "سوبر سوفت".

لكن نتيجة "للتوازن الأفضل" على الإطارات الليّنة "سوفت" وبالرغم من تشكّل شرخٍ في الإطار، كان بوسع الهولندي الشاب البقاء على مقربة من هاميلتون خلال الفترة الثانية، وهو ما سمح له بمنافسته في النهاية.

وقال حيال ذلك: "حالما تجاوزت فيتيل كان بوسعي القيام ببرنامجي. كانت الفترة الأولى مقبولة وكان هاميلتون أسرع قليلًا، لكنّنا حصلنا على توازن أفضل على الإطارات الليّنة بعد ذلك".

وتابع: "لم أرد الاقتراب من هاميلتون كثيرًا كون ذلك سيدمّر إطاراتي الأماميّة وكنت أحتاجها في النهاية".

ألونسو "حاول عدم إزعاج أيّ أحد"

في المقابل قال ألونسو، الذي استُدعي للمثول أمام مراقبي السباق لـ "تجاهله الأعلام الزرقاء"، لكنّه قال بأنّه بذل كلّ ما في وسعه لعدم التأثير على معركة الصدارة.

لكنّه أشار إلى تقبّله لقرار المراقبين مهما كان، وذلك بالنظر إلى إكماله السباق خارج مراكز النقاط في المرتبة الـ 11.

وقال الإسباني: "يُمكنهم القيام بما يشاؤونه. ليست لديّ أيّة نقاط في جميع الأحوال".

وأردف: "حاولت عدم إزعاج أيّ أحد. كانا (هاميلتون وفيرشتابن) في المركزين الأوّل والثاني مع بقاء لفّتين على النهاية وأكملا السباق في المركزين الأوّل والثاني، لذلك لا أعتقد أنّ ما حدث حدّد نتيجة السباق".

واختتم حديثه بالقول: "لكن مهما كان قرارهم فإنّنا سنتقبّله".

هاميلتون: ما كنتُ "لأحلم" بفارق نقاط كهذا أمام فيتيل

المقال السابق

هاميلتون: ما كنتُ "لأحلم" بفارق نقاط كهذا أمام فيتيل

المقال التالي

بوتاس يستهدف من جديد مركز فيتيل في البطولة

بوتاس يستهدف من جديد مركز فيتيل في البطولة
تحميل التعليقات