فيرشتابن يُحلّق في سماء النمسا ويُحقّق فوزه الثالث على التوالي

أحرز الهولندي ماكس فيرشتابن الفوز مجدّدًا على أرض ريد بُل ضمن جائزة النمسا الكبرى، وعزّز أفضليّته في صدارة الترتيب العام بشكلٍ أكبر مستغلًا اقتصار غريمه لويس هاميلتون على المركز الرابع.

فيرشتابن يُحلّق في سماء النمسا ويُحقّق فوزه الثالث على التوالي

بعد سيطرته على مجريات عطلة نهاية الأسبوع الماضي ضمن جائزة ستيريا الكبرى، عاد فيرشتابن لتكرار الأمر ذاته وبمجهود أقلّ حتّى نهاية هذا الأسبوع ليظفر بفوزٍ جديد كان الثالث له على التوالي والخامس له هذا الموسم.

وتقدّم الهولندي على فالتيري بوتاس الذي حقّق المركز الثاني ضمن أفضل نتيجة له هذا الموسم، بينما أكمل لاندو نوريس ترتيب مراكز منصّة التتويج وسط فرحة عارمة من فريقه مكلارين.

وبعد تواجده في المركز الثاني منذ اللفّة الـ 20، تعرّض هاميلتون لبعض الضرر على سيارته بالتوازي مع تآكل إطاراته وتراجع إلى المركز الرابع في النهاية، ليُوسّع بذلك فيرشتابن أفضليّته في صدارة الترتيب العام بـ 14 نقطة إضافيّة.

وفي حين حلّ سيرجيو بيريز خامسًا على المسار، فإنّ عقوبة الـ 10 ثوانٍ الإجماليّة تسبّبت في تراجعه مركزًا إلى الخلف بعد أن تواجد كارلوس ساينز الإبن ضمن مجال 10 ثوانٍ خلفه.

وكان المكسيكي ليخسر أكثر لولا بطء دانيال ريكاردو وبقاء شارل لوكلير عالقًا خلفه، ليحلّا في المركزين السابع والثامن تواليًا.

وحلّ بيير غاسلي تاسعًا، بينما حرم فرناندو ألونسو جورج راسل من آخر مراكز النقاط بحلوله عاشرًا بعد أن تجاوزه قبل لفّات قليلة من النهاية.

مجريات السباق

بقي الترتيب على حاله عند الانطلاقة بالنسبة لسائقي الصدارة، وسرعان ما شرع فيرشتابن في التحليق وحيدًا في الأمام.

لكنّ الحركة سرعان ما توقّفت عبر دخول سيارة الأمان نتيجة انكسار نظام التعليق الأمامي لسيارة إستيبان أوكون.

إذ حُشر الفرنسي بين سيارة ألفا روميو وسيارة هاس بالخروج من المنعطف الثالث وتسبّب الاحتكاك في وضع حدٍ لسباقه.

لكنّ الإثارة عادت عند استئناف السباق، إذ ضغط بيريز بقوّة لمحاولة تجاوز نوريس، وبعد فشل محاولتَيه السابقتَين عند المنعطفين الأوّل والثالث، جازف المكسيكي بالتجاوز على الخطّ الخارجيّ وقال عبر اللاسلكي: "لقد دفعني خارج الحلبة"، حيث عبر على الحصى وتراجع إلى المركز الـ 11 حينها ما قلب سباقه رأسًا على عقب.

في الأثناء بقي نوريس صامدًا أمام هاميلتون وبوتاس – بعد أن تبادل الأخيران مركزيهما مرّتين – بالتوازي مع تسجيل فيرشتابن لسلسلة من أسرع لفّات السباق ليبتعد على إثرها في الأمام.

وحقّق المراقبون في حادثة نوريس وبيريز ليُعلنوا في اللفّة الـ 20 توجيههم لعقوبة 5 ثوانٍ لسائق مكلارين الذي لم يتّفق معها قائلًا أنّه لم يكن على بيريز حشر نفسه هناك.

وتزامنت العقوبة مع نجاح هاميلتون أخيرًا في تجاوزه، ليجد البريطاني نفسه على بُعد 9.4 ثانية عن فيرشتابن أمامه مع بقاء 51 لفّة.

وكانت قيادة نوريس مثيرة للإعجاب لدرجة أنّ هاميلتون أشاد به عبر اللاسلكي بالقول: "لاندو سائقٌ رائع".

ودخل نوريس وبوتاس معًا في نهاية اللفّة الـ 30 لإجراء توقّفيهما وطبّق البريطاني الشاب عقوبته ما أدّى إلى تراجعه خلف سائق مرسيدس نحو المركز الرابع.

واستدعت مرسيدس سائقها هاميلتون في نهاية اللفّة التالية، وكان الفارق بينه وبين فيرشتابن 13.7 ثانية في تلك المرحلة.

واستجابت ريد بُل باستدعاء فيرشتابن في اللفّة التالية مانحة إيّاه إطارات "هارد" هو الآخر وتقلّص الفارق بينهما بثانية.

وتكرّر مشهد حادثة بيريز ونوريس لكن هذه المرّة بين بيريز ولوكلير بتواجد الأخير على الخطّ الخارجي واضطرّ للخروج عن المسار هو الآخر وهو ما دفع إدارة السباق للتحقيق في الواقعة، وتلقّى بيريز بالفعل عقوبة 5 ثوانٍ لتُعمّق جراحه أكثر.

بالتوازي مع ذلك كانت معركة تلوح في الأفق بين ثنائيّ مرسيدس في ظلّ تقليص بوتاس الفارق مع هاميلتون منذ وقفات الصيانة وكان واضحًا أنّه أسرع منه، كما تذمّر البريطاني بالقول: "لقد تراجع أداء الإطارات الخلفيّة، لا يُمكنني القيادة بشكلٍ أسرع من هذا".

ولم تنتهِ معركة بيريز ولوكلير عند ذلك الحدّ وتكرّر ذات المشهد مجدّدًا عند المنعطف السادس ودُفع لوكلير خارج المسار، وكان سائق فيراري غاضبًا للغاية هذه المرّة ووجّه الكثير من الشتائم عبر اللاسلكي، وتمّ التحقيق في الواقعة مجدّدًا وتلقّى بيريز عقوبة 10 ثوانٍ إضافيّة.

وبدا أنّ الأوراق خُلطت مجدّدًا، حيث أعلمت مرسيدس بوتاس بأنّ هناك ضررًا على سيارة هاميلتون، وبدا أنّه لم يُسمح له بتجاوزه، في حين طلبت مكلارين من نوريس الضغط كونه على مقربة منهما.

ويبدو أنّ مرسيدس أحسّت بالخطر، لذا أعلمت بوتاس بأنّ لديه حريّة التنافس مع هاميلتون وسرعان ما عاد الفنلندي للاقتراب من زميله والضغط عليه وتجاوزه مع بقاء 20 لفّة على النهاية، بينما كان نوريس يتربّص بمواطنه في تلك اللحظات.

وبالفعل نجح سائق مكلارين في انتزاع المركز الثالث منه في اللفّة الـ 53، وهو ما دفع مرسيدس لاستدعاء هاميلتون مجدّدًا ومنحه مجموعة إطارات "هارد" جديدة.

وضمن سعيه لتحقيق العلامة الكاملة فقد أجرى فيرشتابن توقّفًا إضافيًا مع بقاء 11 لفّة على النهاية للسعي وراء نقطة أسرع لفّة بالرغم من أنّها كانت في جعبته في جميع الأحوال.

وعرفت اللفّة الأخيرة حادثة قويّة جمعت بين كيمي رايكونن وسيباستيان فيتيل بعد احتكاك الإطار الأماميّ الأيمن للأوّل بالإطار الخلفيّ الأيسر للثاني عند المنعطف الخامس.

نتيجة السباق:

المركز   # السائق الهيكل المحرّك عدد اللفات التوقيت
1   33 Netherlands ماكس فيرشتابن ريد بُل هوندا 71 -
2   77 Finland فالتيري بوتاس مرسيدس مرسيدس 71 17.973
3   4 United Kingdom لاندو نوريس مكلارين مرسيدس 71 20.019
4   44 United Kingdom لويس هاميلتون مرسيدس مرسيدس 71 46.452
5   55 Spain كارلوس ساينز الإبن فيراري فيراري 71 57.144
6   11 Mexico سيرجيو بيريز ريد بُل هوندا 71 57.915
7   3 Australia دانيال ريكاردو مكلارين مرسيدس 71 1:00.395
8   16 Monaco شارل لوكلير فيراري فيراري 71 1:01.195
9   10 France بيير غاسلي ألفا تاوري
هوندا 71 1:01.844
10   14 Spain فرناندو ألونسو ألبين رينو 70 1 لفّة
11   63 United Kingdom جورج راسل ويليامز مرسيدس 70 1 لفّة
12   22 Japan يوكي تسونودا ألفا تاوري هوندا 70 1 لفّة
13   18 Canada لانس سترول أستون مارتن مرسيدس 70 1 لفّة
14   99 Italy أنطونيو جيوفينازي ألفا روميو فيراري 70 1 لفّة
15   6 Canada نيكولاس لاتيفي ويليامز مرسيدس 70 1 لفّة
16   7 Finland كيمي رايكونن ألفا روميو فيراري 70 1 لفّة
17 انسحب 5 Germany سيباستيان فيتيل أستون مارتن مرسيدس 69  
18   47 Germany ميك شوماخر هاس فيراري 69 2 لفّة
19   9 Russian Federation نيكيتا مازيبين هاس فيراري 69 2 لفّة
  انسحب 31 France إستيبان أوكون ألبين رينو 0  
المشاركات
التعليقات
تغطية مباشرة لسباق جائزة النمسا الكبرى 2021

المقال السابق

تغطية مباشرة لسباق جائزة النمسا الكبرى 2021

المقال التالي

فيرشتابن لا يُصدّق وتيرة ريد بُل "الجنونيّة" في النمسا

فيرشتابن لا يُصدّق وتيرة ريد بُل "الجنونيّة" في النمسا
تحميل التعليقات