فيرشتابن: منصة التتويج كانت بعيدة المنال حتى من دون التوقف الأخير

قال ماكس فيرشتابن بأنّ قرار التوقف في اللفات الأخيرة من عمر سباق جائزة بريطانيا الكُبرى لاستخدام مجموعة جديدة من الإطارات كان صحيحاً، على الرغم من الفرصة التي أتيحت أمامه لخطف منصة التتويج من سائق فيراري كيمي رايكونن.

توقف فيرشتابن، الذي كان يحتل المركز الرابع، مباشرةً بعد معاناة صاحب المركز الثاني كيمي رايكونن من انثقاب إطاره الأمامي الأيسر، إذ كان الهولندي هو الآخر تحت خطر التعرض لنفس الشيء بعد الغلق المتكرّر لنفس الإطار.

وأنهى فيرشتابن السباق في المركز الرابع خلف رايكونن بفارق 16 ثانية، لكنه اعترف بأنّ حظوظه في بلوغ منصة التتويج تلاشت خاصة بعد توقفه الأوّل البطيء.

"يجب أن تكون واقعياً، لم نكن سريعين بما فيه الكفاية للمنافسة على منصّة التتويج" قال الهولنديّ.

وأضاف: "أعتقد أنّ هذه كانت أفضل نتيجة ممكنة".

وأكمل: "كنت محظوظاً بتعرّض فيتيل لثقب في الإطار، كما أنّني كنت قادراً على إنهاء السباق. لذلك سأقبل هذه النتيجة".

وعندما سُئل عمّا إذا كان في حاجة لإجراء التوقف الثاني، قال فيرشتابن: "لا أحد يعلم ما كان ليحدث، حيث بدأت بغلق الإطار الأمامي الأيسر كثيراً، لذلك توقفنا حتّى نتأكد من عدم وقوع أيّ مكروه".

وأردف: "جميع المنعطفات السريعة تقع إلى اليمين، لذلك من الطبيعيّ أن يتآكل الإطار الأمامي الأيسر. أجرينا توقفنا الأوّل باكراً، وببلوغ نقطة معينة تبدأ تعاني لأنّ الإطار يتآكل أكثر فأكثر ويزداد خطر انثقابه بالطبع".

واستدرك: "كان يوماً إيجابياً، أعتقد بأنّ وتيرتنا في السباق كانت أفضل من التجارب التأهيلية، نحن فقط في حاجة لمعرفة لماذا نعاني كثيراً هناك. أنا سعيد بإنهائي السباق والمركز الرابع ليس سيئاً على الاطلاق".

سعيد بالتصدّي لفيتيل

خاض فيرشتابن في المراحل الأولى من السباق معركةً حامية الوطيس مع سائق فيراري سيباستيان فيتيل، حيث تمكّن من صدّ هجمات متصدّر الترتيب العام في العديد من المناسبات.

وقال بخصوص ذلك: "كنت أعلم بأنّني أبطأ منه، لكنّني حاولت البقاء أمامه بشتّى الوسائل المتاحة".

واختتم: "لحسن الحظّ لم يتمكّن من تجاوزي على الحلبة، وأنا سعيد للغاية بذلك".

 

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة بريطانيا الكبرى
حلبة سيلفرستون
قائمة السائقين ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة