فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً

فيرشتابن: مكلارين ورينو ليستا منافستين لريد بُل

المشاركات
التعليقات
فيرشتابن: مكلارين ورينو ليستا منافستين لريد بُل
من قبل:
, كاتب
ترجمة: أحمد مجدي, محرر
08-03-2018

صرّح ماكس فيرشتابن بأنّه لا يعتبر فريقَي رينو ومكلارين غريمين رئيسيين لفريقه ريد بُل هذا العام، وذلك في ظلّ المعنويات العالية المتصاعدة داخل الحظيرة النمساوية على إثر وتيرة سيارته "آر بي14".

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
برندون هارتلي، تورو روسو
ستوفيل فاندورن، مكلارين

خاضت ريد بُل برنامج تجارب شتوية قويًا حتى الآن، حيث تصدّر دانيال ريكاردو جدول الأزمنة في برشلونة يوم أمسٍ الأربعاء، كما خصّ المدير التقني لدى مرسيدس جايمس أليسون الفريق النمساوي بالإشادة.

لكن وبينما لا تملك ريد بُل بعد الوتيرة الكافية لتقول أنّ بوسعها المنافسة على الفوز، أوضح فيرشتابن أنّه لم يعد قلقًا حيال المنافسة من قِبَل معسكر رينو.

حيث قال في تصريحٍ لموقعنا «موتورسبورت.كوم» حول التهديد الذي قد يشكّله فريقا مكلارين ورينو: "أنت تنتبه للجميع، لكنّني لا أعتقد بأنّهما سيكونان منافسَين أساسيين لنا".

وأضاف: "ولا نرغب بأن يكون الوضع هكذا أيضاً، كون ذلك سيعني أنّنا لا نقوم بعملٍ جيّد كفاية. نحن بحاجة إلى النظر نحو فرق الصدارة".

في المقابل قال فيرشتابن أنّه لم تكن هنالك أحلامٌ لريد بُل خلال التجارب وأنّ جميع الأمور سارت على النحو المتوقّع.

"أحظى بشعورٍ جيّد، نعم. كما أنّني مرتاح كذلك، إذ أقوم بوظيفتي وتمكّنا من القيام بما خططنا له" قال الهولندي.

وتابع: "بالطّبع تحسّن أداؤنا عن الأسبوع الماضي، لا سيّما مع درجات الحرارة المتحسّنة وما يُمكنك تعلّمه من السيارة. أنا فقط أقوم بواجباتي وأتطلّع قُدمًا لسباق أستراليا".

وعند سؤاله عن إمكانية منافسة الفريق على بطولة العالم هذا الموسم، أجاب فيرشتابن قائلًا: "لا أملك فكرة عن ذلك بعد".

واختتم: "أعتقد أننا فقط بحاجة إلى انتظار انطلاق الموسم ورؤية كيف ستسير الأمور خلال السباقات القليلة الأولى. بعد ذلك، سيُمكنك الجزم سريعًا بما إذا كان بمقدورك المنافسة على اللقب أم لا".

إطارات مرسيدس

رأي فيرشتابن دعمه هيلموت ماركو مستشار ريد بُل لسباقات السيارات – الذي يرى أنّ هيكل سيارة الفريق قويّ بما فيه الكفاية لمقارعة مرسيدس.

على الرغم من اعترافه أنّ إعدادات المحرك قد تمنح السهام الفضية أفضلية خلال التجارب التأهيلية، لكنه يرى أنّ مرسيدس قد تعاني في إدارة الإطارين الخلفيين، وهو السبب الذي يدفعه للاعتقاد بأنّ الأمور قد تصبّ لصالح العلامة النمساوية خلال السباقات.

وحين سئل من قبل شبكة "سكاي" إن كان بوسع ريد بُل منافسة مرسيدس حاملة اللقب، أجاب: "من ناحية الهيكل، يمكنني الإجابة بنعم. لكنّ قوة مرسيدس تكمن في التصفيات، فهم يمتلكون دائمًا عُشرين أو ثلاثة أعشار الثانية إضافية".

وأكمل: "لو قمنا بمقارنة سيارتنا بسابقتها من العام الماضي لوجدنا أنها أكثر تعقيدًا، وحتى الآن فإنّ كلّ شيء يسير وفق المقرّر. على أمل أن نتمكن من مقارعتهم".

وحين سئل إن كان بوسع فريقه المنافسة على الحلبات البطيئة، أجاب ماركو: "لقد فزنا بسباقٍ خلال الموسم الماضي بجهدنا الخاصّ. لن تشكل مرسيدس مشكلة عندما نتغلب على لويس هاميلتون".

وأكمل: "ما لاحظناه أنّ إطارات سيارتيهم الخلفية ترتفع حرارتها أكثر من اللزوم. وذلك يعتمد على الحزمة الإجمالية، ما زال أمامنا المزيد لتقديمه، لذا فإننا متفائلون".

كما يشعر ماركو أنّ ريد بُل تمتلك أفضلية على فيراري على الرغم من زمن سيباسيتان فيتيل القياسيّ على حلبة برشلونة اليوم الخميس.

فقال مختتمًا: "سجل فيتيل دقيقة و17.6 ثانية، لكنّ الحرارة كانت أخفض اليوم. لا نعلم كمية الوقود التي وضعها، لكن وبالنظر إلى الحزمة الإجمالية على هذه الحلبة، يبدو أننا أمامهم بفارق طفيف".

المقال التالي
وولف: ريد بُل ترتكب "خطأ استراتيجيًا" باعتماد مزوّد وقود مختلف عن شريكها للمحرّك

المقال السابق

وولف: ريد بُل ترتكب "خطأ استراتيجيًا" باعتماد مزوّد وقود مختلف عن شريكها للمحرّك

المقال التالي

فيتيل يتصدّر اليوم الثالث من تجارب برشلونة الثانية بزمنٍ قياسي

فيتيل يتصدّر اليوم الثالث من تجارب برشلونة الثانية بزمنٍ قياسي
تحميل التعليقات