فيرشتابن: على ريد بُل إعادة التفكير في توقيت إطلاق سيارتها لموسم 2018

يعتقد ماكس فيرشتابن أنّ على ريد بُل اتّخاذ نهجٍ أقلّ طموحًا فيما ستتّبعه في إطلاق سيارتها الجديدة لموسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا واحد في وقتٍ متأخّر، والذي من شأنه أن يلعب دورًا أساسيًا في استهلال الموسم المُقبل بأداءٍ قوي.

عادةُ ما آثرت ريد بُل تمديد وقت تطوير سياراتها الجديدة في كلّ عطلة شتويّة لتكون أحد آخر الفرق التي تُكمل تصميمها لسيارة الموسم التالي.

وبينما قد يُساهم ذلك النهج نظريًا في منح ريد بُل دفعة أداءٍ إضافيّة بسبب العمل المتزايد داخل نفق الهواء، إلّا أنّه قد يؤثّر على استعدادات الفريق للموسم المُقبل.

إذ وفي وسط التحليلات الدائرة حول أسباب عدم قدرة ريد بُل على بدء المواسم الأخيرة بالقوة التي أنهتها بها، أشار فيرشتابن إلى أنّ تغييرًا في النهج المتّبع مع التخطيط للسيارة الجديدة قد يؤتي أُكله.

وبالحديث عمّا يشعر بأنّ ريد بُل بحاجةٍ إلي فعله بشكلٍ مختلفٍ خلال العُطلة الشتويّة المُقبلة من أجل ضمان أن تبدأ موسم 2018 بأقوى أداءٍ ممكن، قال فيرشتابن: "أعتقد بأنّ الفريق بحاجةٍ إلى القيام ببعض الأمور المختلفة في إجراءاته، ربما يكون عدم التأخير في إطلاق السيارة أمرًا جيّدًا هذه المرّة. إذ أنّ ذلك أمرًا يعود للفريق وليس قراري أنا".

وأضاف: "لكنّ ريد بُل تعلّمت بكلّ تأكيد ممّا حدث هذا الموسم، مع القوانين الجديدة. فأنا واثقٌ للغاية من أنّ الفريق سيكون أفضل بكثير العام المُقبل ومنذ بداية الموسم".

عند سؤاله إذا كان قد شعر بأنّ ريد بُل أفرطت في طموحها في الماضي من خلال ترك الأمور لوقتٍ متأخّر فيما يتعلّق بإطلاق سياراتها، أجاب فيرشتابن قائلًا: "نعم. ربما ينبغي أن توقف عملية التطوير في وقتٍ أبكر هذه المرّة، ومن ثمّ تتمّ قيادة السيارة كونك تتعلّم الكثير من ذلك".

ريد بُل تعلّمت الدرس

في حين نجحت ريد بُل في التعافي بشكلٍ جيّد من المشاكل التي واجهتها في وقتٍ مبكرٍ من هذا الموسم، والتي بدأت بسبب عدم توافق اختبارات نفق الهواء مع النتائج على أرض الواقع، قال فيرشتابن أنّ سيارة "آر بي13" أصبحت أخيرًا السيارة التي كان يأمُل بالحصول عليها في بداية الموسم.

"تلك هي السيارة التي كنّا نتمنّاها" قال فيرشتابن، مُضيفًا: "لكنّني أعتقد بأنّنا تعلّمنا من تلك الدروس إذ آمُل أن يكون بوسعنا بدء الموسم المُقبل على الفور بشكلٍ تنافسيّ للغاية".

وتابع: "باتت السيارة مختلفة للغاية على صعيد شعوري بالتوازن الذي تتمتع به. إذ أصبحت أكثر اكتمالًا. فقد كانت السيارة غير متوقّعة خلال السباقات القليلة الأولى من الموسم. حيث أنّك كنت تغيّر شيئًا ما وتقوم هي بدورها بأمرٍ مختلفٍ تمامًا عمّا اعتقدنا نحن أو المهندسون بأنّها ستقوم به. فقد كان من الصعب للغاية ضبط إعداداتها".

وأكمل: "الآن باتت السيارة متوافقة مع ما نتوقّعه، ما يُعدّ أمرًا إيجابيًا دائمًا. بوسعك رؤية أنّنا كنّا بعيدين للغاية في الخلف. إذ كنّا متأخّرين في بعض السباقات بفارق دقيقة كاملة. لذا أن نكون قادرين على العودة والتواجد في الموقع الذي نحتلّه الآن لهو أمرٌ مذهلٌ بكلّ تأكيد".

دافعٌ جديد

بعد موسمٍ صعبٍ عصفت مشاكل الموثوقيّة بالكثير من محطاته، اعترف فيرشتابن أنّ نجاحه في سيبانغ ساهم في تعزيز ثقته بالفريق مُجددًا.

"كان هذا الموسم ضمن ما يُمكن وضعه في طيّ النسيان حتّى سباق ماليزيا. إذ بتنا نحظى الآن على الأقلّ ببعض الأمور الإيجابيّة، على الرُغم من أنّني خسرت الكثير من النقاط هذا العام" قال الهولنديّ.

واستدرك: "نحن نسير في الوجهة الصحيحة بشكلٍ عام وينبغي أن نتواجد في موقعٍ أفضل الموسم المُقبل. إذ من المفترض أن نكون أكثر تنافسيّة على الفور مع بداية الموسم".

حين سُئِل عن الاختلاف الذي شكّلته جولة سيبانغ في تفكيره مقارنة بالمشاكل التي واجهها في بداية الموسم، قال فيرشتابن: "كنت ما أزال أحظى بشعورٍ جيّد، إذ كان من المؤسف فقط أنّنا لم نكن نحقق نتائج جيّدة".

واختتم: "منحني الفوز في سيبانغ الدافع من جديد وأظهر لي مُجددًا أنّه عندما تسير كلّ الأمور بشكلٍ جيّد، نحقق نتائج رائعة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة