فيرشتابن بدأ "التشكيك في كلّ شيء" لدى ريد بُل

اعترف يوس فيرشتابن أنّه وابنه ماكس بدآ في التساؤل حول ما إذا كان بوسع ريد بُل قلب الوضع الحالي مع رينو في ظلّ تزايد الإحباط حيال سلسلة انسحاباته خلال موسم 2017 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

اضطرّ فيرشتابن للانسحاب من سباق جائزة بلجيكا الكبرى بسبب عطلٍ في محرّكه أثناء احتلاله المركز الخامس، ليصبح ذلك الفصلَ الأحدث من مسلسل انسحاباته هذا الموسم.

ومثّل ذلك العطل الميكانيكي الرابع أثناء السباقات خلال هذا الموسم، كما أنّه الانسحاب السادس في المجمل.

وضمن معرض حديثه إلى قناة "زيغو سبورت" الهولنديّة، قال يوس أنّه بات من الصعب تقبّل الوضع الحالي، لكنّه لم يصل إلى حدّ القول بأنّ الوقت قد حان لبحث مسألة الانضمام إلى فريقٍ آخر.

وعندما سُئل إن كانت مغادرة ريد بُل تُمثّل خيارًا، قال سائق الفورمولا واحد السابق حيال ابنه: "رُبّما يُعدّ هذا التوقيت الخطأ لطرح هذا السؤال، لكنّك تبدأ بالتشكيك في كلّ شيء".

وأضاف: "لاحظت أنّ فيرشتابن محبطٌ للغاية. من الصعب أن تُحافظ على حافزك طوال الوقت عندما تسير الأمور على هذا النحو".

وأردف: "أعني أنّه يقوم بعملٍ جيّد للغاية في التجارب التأهيليّة، يتفوّق بنصف ثانية أمام زميله ويتواجد مباشرة خلف سائقَي فيراري".

وأكمل: "لكن بعد سبع أو ثماني لفّات يقف إلى جانب المسار مرّة أخرى. لا يجب أن يحدث ذلك، خاصة بالنسبة لفريق كبير".

لا علاقة لأسلوب القيادة

من جهة أخرى، فنّد يوس ما أشار إليه البعض بأنّ أسلوب قيادة ابنه ساهم في معاناته من الحصّة الأكبر لأعطال ريد بُل هذا العام.

وقال حيال ذلك: "لا يسع ماكس القيام بأيّ شيء. لم يرتكب أيّ خطأ. يطرح الناس السؤال ذاته مرّة أخرى بخصوص ما إذا كان ماكس قاسيًا بشكلٍ مفرط على معدّاته. لكنّ ذلك مجرّد هراء".

وأضاف: "لا يُمكنه قيادة السيارة بمستوى أكثر من قدراتها، لا يُمكنه كسر المكوّنات. نعلم جميعًا ما يحدث: المعدّات ليست جيّدة بما فيه الكفاية".

وعندما سُئل إن كان هناك ما يُمكن إنقاذه، أجاب يوس: "ذلك مستبعدٌ بالتأكيد هذا العام".

وأضاف: "أعتقد أنّنا جميعًا نحتاج للهدوء قليلًا ورُبّما نحتاج حينها للجلوس مع بعضنا البعض لأنّ ذلك لن يدوم في حال تواصلت الأمور على هذا النحو".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين جوس فيرستابن , ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة