فيرشتابن استعمل إعداداً خاطئاً لعزم المحرك خلال أغلب مجريات سباق موناكو

أكمل ماكس فيرشتابن سائق ريد بُل أغلب سباق موناكو على إعداد خاطئ لعزم المحرك، وذلك بعد حادثة خط الحظائر التي جمعته مع فالتيري بوتاس سائق مرسيدس.

فيرشتابن استعمل إعداداً خاطئاً لعزم المحرك خلال أغلب مجريات سباق موناكو

تمّ الطلب من فيرشتابن الانتقال إلى إعداد "عزم المحرك 12" مع دخوله خط الحظائر لإتمام وقفة الصيانة مع دخول سيارة الأمان، ومن ثم الانتقال إلى إعداد "عزم المحرك 6" مع خروجه.

لكن، وبعد لحظات من ترك الحظائر قال فيرشتابن على اللاسلكي: "سحقاً، لم أغيّر العزم".

التغيير المقصود كان من المفترض أن ينقل فيرشتابن إلى إعداد السباق الاعتيادي، ولا يمكن اعتماده والانتقال إليه بمجرد خروج السيارة بشكل اعتيادي إلى المسار (يتطلب أن تكون السيارة غير متحركة).

وذلك يعني أن فيرشتابن "عَلِق" مع إعدادٍ للمحرك وصفه تويوهارو تانابي المدير التقني في الفورمولا واحد لدى هوندا في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم" بأنه فارق "كبير" بالمقارنة مع الوضع الاعتيادي للمحرك في السباق.

ويبدو أن ذلك أثر بشكل كبير على أداء المحرك، حيث اضطر فيرشتابن للتأقلم مع ذلك لأكثر من 60 لفة في محاولة تجاوز هاميلتون متصدر السباق.

حيث أوضح تانابي أن هوندا حاولت مساعدة فيرشتابن بما يتوفر في حوزتها من معايير لكنها لم تنجح إلا في تغيير "جزء بسيط من ذلك الفارق".

ونجح فيرشتابن بالإنهاء ثانياً، لكن عقوبة الثواني الخمس كانت تعني تراجعه إلى الرابع، إذ احتك الهولندي بسائق مرسيدس في خط الحظائر ما سبّب تشتت تركيز السائقين وفريقيهما.

فقال فيرشتابن: "حالما تصبح على المسار فإنك تعلق مع ذلك الوضع ولم نقم إلا بتوقف وحيد. عادة، كنت لأعود، لكن بالطبع مع الضغط والنظر في المرايا طوال الوقت، ومن ثم أعتقد أن الفريق كان مصدوماً بعض الشيء من المسألة برمتها، لقد كانوا يتحققون من الأضرار".

وأكمل: "عادة، يقومون بتذكيري لكن من الواضح أن ذلك جزء من مهامي. لقد نسيتُ في خضم كل تلك السيناريوهات المحتدمة".

ويؤثر إعداد عزم المحرك على العزم المقدم من المحرك بالتكامل مع ما يطلبه السائق من القوة عن طريق الدواسة.

وبعد عدة منعطفات حين أدرك فيرشتابن هذا الخطأ، تساءل إن كان بوسع الفريق القيام بأمر ما حياله، لكنه تلقى الرد "كلا، سنضطر للبقاء مع هذا الإعداد الآن".

محاولة تخفيف المشكلة

ضغط الهولنديّ على فريقه طالباً منهم البحث عن حلّ ما، حيث جاءه الرد بالانتقال إلى "إعداد المحرك رقم 12، الوضع 2"، كي يرى إن كان الحال قد تحسّن.

لكنه ردّ بأن التحسن غير واضح، ليطلب منه فريقه الانتقال إلى "إعداد المحرك رقم 12، الوضع 13".

وشرح فيرشتابن قائلاً: "عانيتُ من تأخير كبير في اللفات الأولى، لا يمكنني تخمين الرقم الصحيح لكنه كان يشكل قسماً كبيراً للغاية من ضغطي على دواسة المكابح. لذا لم أحظَ بما يكفي، ومن ثمّ عادت الطاقة".

واختتم: "لم يكن من السهل القيادة هكذا، لكنني تأقلمتُ وقدتُ بالرغم من وجود هذه المشكلة".

يشار إلى أن فيرشتابن عانى كذلك من مشكلة في مزامنة نسب السرعة في وقت سابق من السباق، لكنها حُلت بسرعة نظراً لأنها كانت بسبب خطأ طفيف في أحد المستشعرات.

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ

تصوير: صور لات

المشاركات
التعليقات
هلكنبرغ: لوكلير "لم يكن صبورًا" وأظهر إحباطه في حادثة موناكو

المقال السابق

هلكنبرغ: لوكلير "لم يكن صبورًا" وأظهر إحباطه في حادثة موناكو

المقال التالي

هاميلتون: قيادتي في سباق موناكو من بين "الأكثر استراتيجية" طوال مسيرتي

هاميلتون: قيادتي في سباق موناكو من بين "الأكثر استراتيجية" طوال مسيرتي
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة موناكو الكبرى
قائمة السائقين ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ