فورمولا 1
03 يوليو
-
05 يوليو
الحدث انتهى
10 يوليو
-
12 يوليو
الحدث انتهى
17 يوليو
-
19 يوليو
الحدث التالي خلال
3 يوماً
31 يوليو
-
02 أغسطس
الحدث التالي خلال
17 يوماً
آر
جائزة العيد الـ 70 الكبرى
07 أغسطس
-
09 أغسطس
الحدث التالي خلال
24 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
28 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
45 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
04 سبتمبر
-
06 سبتمبر
الحدث التالي خلال
52 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
73 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
-
11 أكتوبر
Canceled
23 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
101 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
122 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
27 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
136 يوماً

فيراري: لو كان هناك خرقٌ في محرّكنا لظهر "منذ الفحص الأوّل"

المشاركات
التعليقات
فيراري: لو كان هناك خرقٌ في محرّكنا لظهر "منذ الفحص الأوّل"
16-12-2019

أصرّت فيراري على أنّها أثبتت قانونيّة كاملة لمحرّكها خلال موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا واحد كون أيّ خرقٍ كان ليتمّ اكتشافه "منذ التحقّق الأوّل".

وجدت الحصان الجامح نفسه تحت مراقبة دقيقة إثر تقدّمه المفاجئ في التصفيات إثر العطلة الصيفيّة ليُحقّق ستّة أقطاب انطلاق أولى متتالية ويتمتّع بأفضليّة سرعة قصوى على بعض الحلبات ما أثار قلق منافسيه.

ولم تنفِ فيراري امتلاكها لأفضليّة على صعيد الطاقة، لكنّها جادلت بأنّ ذلك برز أكثر نتيجة تصميم سيارتها منخفض الجرّ الذي يمنحها المزيد من السرعة القصوى، لكنّ منافساتها راسلت "فيا" للاستفسار على عددٍ من المسائل الدقيقة ما دفع الأخيرة لبعث عددٍ من التوجيهات التقنيّة حيال استغلال قوانين تدفّق الوقود قبل سباقَي الولايات المتّحدة الكبرى والبرازيل وهو ما تزامن مع تراجع لأداء فيراري في التصفيات.

ودفع ذلك بعض الفرق إلى الاقتناع بأنّ القوانين الجديدة كانت هي السبب وراء ذلك، بينما أصرّت فيراري على أنّها لم تُغيّر أيّ شيء في وحدة طاقتها مُشيرة إلى أنّ تراجع أدائها جاء نتيجة خصائص الحلبات وتغييرها لمقاربتها للإعدادات.

وبحديثه في غداء مع وسائل الإعلام شمل موقعنا "موتورسبورت.كوم"، قال ماتيا بينوتو مدير فريق فيراري: "إن نظرت إلى الموسم بأكمله، فقد كنّا أحد أكثر الفرق التي تمّت مراقبتها وتفقّدها، وكان ذلك قبل أو بعد التوجيهات التقنيّة".

وأضاف: "عندما تمتلك أفضليّة أداء، وبالتأكيد تمتّعنا بذلك خلال الموسم بأكمله، فستكون الفريق الأكثر عرضة للمراقبة".

وأردف: "أعتقد بأنّ تفقّد سيارتك يُعدّ إجراءً طبيعيًا، بل هو جيّدٌ بشكلٍ ما كونك تثبت أنّ كلّ شيء قانوني من خلال تلك التفقّدات".

وأكمل: "تضاعف عدد التفقّدات على سيارتنا إثر التوجيهات التقنيّة. تمّ عرض المراجعات على فيا وتمّ التباحث في التفاصيل".

وواصل شرحه بالقول: "لذا أيًا كان ما يُمكن القيام به من خلال التعاون مع فيا قد تمّ بالفعل. لم نُغيّر مطلقًا طريقة تشغيلنا للمحرّك في القسم الأخير من الموسم، وهو ما يُظهر أنّ وحدة طاقتنا كانت قانونيّة بالكامل".

ثمّ تابع: "لو لم يكن الأمر كذلك – أي لو كان هناك شيء غير قانوني – لظهر ذلك منذ التفقّد الأوّل".

اقرأ أيضاً:

ودعم بينوتو سياسة التوجيهات التقنيّة التي تُصدرها "فيا"، حيث قال أنّها مهمّة بالنظر إلى مدى تعقيد قوانين المحرّكات الهجينة الحاليّة.

وقال السويسري أنّه كان "سعيدًا جدًا" لأنّ فيراري كانت قادرة على التفوّق على أفضليّة طاقة مرسيدس الأولى في حقبة المحرّكات الحاليّة، مُشيرًا مُجدّدًا إلى أنّ تقدّم فيراري كان يعني توقّعها مُسبقًا لزيادة الفحوصات للتثبّت من قانونيّة محرّكها: "نحن فخورون في نهاية المطاف بأدائنا، إذ حصلنا على أفضليّة من خلال وحدة طاقتنا".

من جانبه قال لويس كاميليري الرئيس التنفيذي لفيراري، الذي كان منزعجًا من الاتّهامات التي وُجّهت لفريقه، أنّ الأفضليّة التي ظهرت على بعض الحلبات تمّ تحقيقها من خلال وسائل قانونيّة.

وقال حيال ذلك: "فيراري شركة عامة، معروفة حول العالم بأكمله".

وأضاف: "النزاهة والامتثال عاملان أساسيّان".

ثمّ تابع: "أعتقد بأنّ على الجميع أخذ ذلك بالحسبان عند محاولة النظر إلى هذه الاتّهامات".

مشكلة الوقود في أبوظبي لا تزال غير واضحة

كما تطرّق بينوتو إلى خطأ الوقود في جولة أبوظبي الختاميّة الذي كلّف فيراري غرامة بلغت 50 ألف يورو.

إذ أنّ التصريح بكميّة الوقود على سيارة شارل لوكلير قبل السباق لم يكن متماثلًا مع قدر الوقود الذي وجدته "فيا" عند إجرائها لتفقّد عشوائي قبل الانطلاقة.

وشعر منافسو فيراري أنّ ذلك كان يستحقّ توجيه عقوبة رياضيّة قاسية، وفي حين أنّ فيراري قبلت بالغرامة حينها، قال بينوتو أنّه لا توجد بعد أيّة أجوبة حيال سبب عدم تماثل نتيجة التدقيق مع العدد المصرّح به، حيث تُصرّ فيراري على أنّ كلّ شيء كان صحيحًا من جانبها.

وقال السويسري: "كانت هناك الكثير من القياسات، وكانت جميعها متماشية مع بعضها البعض، إلّا أنّ قياسًا واحد لم يتماثل مع البقيّة، ولم نكن على علمٍ به، ولم نرَ لك ولم يتمّ إعلامنا به إلّا من خلال تصفّح الوثيقة التي تمّ إصدارها في نهاية السباق".

وأكمل: "لا يُمكنك حينها التثبّت كون الوقود قد استُهلك".

وواصل شرحه بالقول: "كانت جميع البيانات متناغمة ذلك الأحد ما عدا نقطة وحيدة، لكن لم تكن هناك طريقة للعودة والتثبّت ممّا حدث. لا يُمكن لأحد تفسير ما حدث في عمليّة القياس تلك".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
"الميلان الفريد" لحلبة زاندفورت لن يُكرّر ما حدث في سباق أمريكا 2005

المقال السابق

"الميلان الفريد" لحلبة زاندفورت لن يُكرّر ما حدث في سباق أمريكا 2005

المقال التالي

إمكانية مشاركة ياماموتو مع ريد بُل في موسم 2020 المقبل للفورمولا واحد

إمكانية مشاركة ياماموتو مع ريد بُل في موسم 2020 المقبل للفورمولا واحد
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1