فيراري: كان من "الصعب" أمر لوكلير بالتنحي والسماح بمرور زميله

المشاركات
التعليقات
فيراري: كان من "الصعب" أمر لوكلير بالتنحي والسماح بمرور زميله
16-04-2019

اعترف مدير فريق فيراري ماتيا بينوتو أنّه كان "من الصعب" توجيه أمر لشارل لوكلير بالتنحي جانبًا والسماح بمرور زميله سيباستيان فيتيل في سباق جائزة الصين الكبرى.

نجح لوكلير بتجاوز فيتيل على الانطلاقة، لكن بدا بأنّه يعاني بعض الشيء أكثر مع إطاراته من صاحب الألقاب الأربعة الذي أخبره الفريق لاحقًا بالمرور أمام زميله وقام بذلك في بداية اللفّة 11.

وكانت تلك هي المرّة الثالثة في ثلاثة سباقات تستعين فيها فيراري بأوامر الفريق وتوجه تعليمات للوكلير، وذلك بعدما تأكّدت من أنّ أصيل موناكو بحاجة للبقاء خلف فيتيل في نهاية السباق الافتتاحي في أستراليا وإخباره ألّا يهاجم من أجل الصدارة في البحرين حيث تمكّن من تجاوز فيتيل على أيّة حال.

"من الصعب علينا كفريق بكلّ تأكيد أن نوجّه هذا الأمر، كوننا نفهم السائقين وأنّهم بحاجة إلى المعارك من أجل البقاء في الأمام لأطول فترة ممكنة" قال بينوتو.

وأضاف: "لم يكن قرارًا سهلًا، إذ يجب أن أشكر شارل، فالطريقة التي تصرّف بها تُظهر من جديد أنّه سائق جيّد ضمن العمل الجماعي. لكنّني أعتقد أنّه سيكون هنالك وقت مُجددًا ينعكس فيه ذلك الوضع ببساطة، حيث أنّنا كفريق بحاجة لحصد أكبر قدر ممكن من النقاط، وعليه أرى بأنّنا اتخذنا القرار الصائب في ذلك الجانب".

وقال لوكلير عقب انتهاء السباق أنّه يرغب بالانتظار من أجل سماع فريقه قبل أن يعلّق على ذلك القرار.

وبالحديث إلى وسائل الإعلام في وقت لاحق من اليوم، عقَب لوكلير على أوامر الفريق في بداية السباق قائلًا: "كان أمرًا محبطًا بعض الشيء، لكنّني مدرك على الجانب الآخر أنك لا ترى الكثير من الصورة الكاملة وأنت داخل السيارة. لذلك تقبّلت ما حدث، نفّذت أوامر الفريق وركّزت على سباقي".

وساهمت نتيجة هذا السباق في تقدّم فيتيل أمام لوكلير في ترتيب بطولة السائقين بفارق نقطة وحيدة، لكنّ الألماني ما يزال متأخّرًا بـ 31 نقطة خلف سائق مرسيدس والمتصدّر الجديد للترتيب لويس هاميلتون.

وبدا لولكير راضيًا بمنطق فيراري وارء الاستعانة بأوامر الفريق.

فقال: "لم يكن وضعًا سهلًا. إذ كنت أعاني مع الإطارات، كلانا كان كذلك. كما بدا في ذلك الوقت أنّ سيباستيان كان أسرع. لكنّه دمّر إطاراته بينما كان خلفي لبعض اللفّات، وعندما توقّف كانت إطاراته الأمامية متضررة للغاية كذلك".

في المقابل قال بينوتو أنّ طلعة لوكلير الثانية الطويلة كانت في الأساس من أجل تقييم استراتيجية التوقّف الواحد، عوضًا عن حجز أحد سائقي مرسيدس مثلما سبق وأشار لوكلير.

وتعليقًا على أوامر الفريق المبكّرة، قال بينوتو: "أعتقد بأنّنا جرّبنا كلّ شيء في ذلك الوقت من أجل عدم خسارة الوقت لصالح مرسيدس في الأمام وكانت تلك الفرصة الوحيدة التي حظينا بها حينها".

وتابع: "حاولنا ولم يُفلح الأمر، إذ كان من الصواب منح هذه الفرصة لسيباستيان. حيث أنّنا كفريق قمنا بكلّ ما في استطاعتنا".

من جهة أخرى وبينما سمح قرار فيراري هذا لفيتيل بالإنهاء في المركز الثالث، لكنّ لوكلير تراجع خلف سائق ريد بُل ماكس فيرشتابن.

وكان الهولندي خلف لوكلير بفارق 1.2 ثانية و2.8 ثانية خلف فيتيل بحلول جولة التوقّفات الأولى في محاولة للتقدّم على إطارات جديدة.

ويُشير ذلك إلى أنّ فيراري كانت عرضة للهجوم على كلتا سيارتيها من قِبَل سائق ريد بُل إذا ما بقي لوكلير في الأمام وحجز فيتيل.

مع ذلك، يفترض ذلك الاحتمال أنّ لوكلير كان ليكون أبطأ بكثير، ما لا يُعدّ أمرًا أكيدًا في ظلّ ارتكاب فيتيل لأكثر من خطأ صغير بمجرّد تقدّمه للأمام - إذ أنّ مبادلة المركزين كلّفت الفريق كذلك وقتًا لصالح فيرشتابن.

وعليه يُمكن القول بأنّ فيراري استبدلت الإنهاء ضمن المركزين الثالث والرابع، مع لوكلير في المقدمّة، من بالإنهاء في المركزين الثالث والخامس.

مع ذلك، فإذا ما كسبت فيراري رهانها طويل الأمد على أنّ فيتيل هو المرشّح الأفضل لمعركة اللقب، فقد تكون النقاط الثلاثة الإضافية التي حصدها في الصين حاسمة بالفعل.

المقال التالي
هاميلتون: مرسيدس عملت بالطاقة القصوى حتى الآن بعكس فيراري

المقال السابق

هاميلتون: مرسيدس عملت بالطاقة القصوى حتى الآن بعكس فيراري

المقال التالي

ريد بُل بحاجة لتحقيق مكاسب السرعة القصوى بعد تحسين الهيكل

ريد بُل بحاجة لتحقيق مكاسب السرعة القصوى بعد تحسين الهيكل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة الصين الكبرى
كُن أول من يحصل
على الأخبار العاجلة