فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
2 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
21 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
35 يوماً

فيراري فكّرت بمبادلة مركزَي فيتيل ولوكلير في سنغافورة

المشاركات
التعليقات
فيراري فكّرت بمبادلة مركزَي فيتيل ولوكلير في سنغافورة
22-09-2019

فكّرت فيراري بمبادلة مركزَي سيباستيان فيتيل وشارل لوكلير خلال سباق جائزة سنغافورة الكبرى للفورمولا واحد بعد أن تفاجأت برؤية لوكلير يخسر الصدارة بسبب استراتيجيّة الفريق.

تحكّم لوكلير في السباق منطلقًا من المركز الأوّل، لكنّه تراجع خلف فيتيل عندما أُجري توقّف الألماني أوّلًا.

وكانت وتيرة فيتيل على الإطارات الجديدة أقوى بكثير لدرجة أنّه تقدّم على لويس هاميلتون ولوكلير، بالرغم من أنّ زميله أجرى توقّفه بعده بلفّة واحدة فقط.

وعبّر لوكلير عند عدم سعادته بما حدث حلال السباق، حيث ستقوم فيراري بمراجعة قرارها بعدم مبادلة مركزيهما إثر ذلك.

وقال ماتيا بينوتو مدير فريق فيراري: "أتفهّم أنّ شارل محبطٌ قليلًا، كان يبذل كلّ ما في وسعه من أجل الفوز بالسباق، وقام بكلّ ما يُمكنه لفعل ذلك".

وأضاف: "هل فكّرنا بمبادلة مركزيهما؟ أجل، فعلنا ذلك. أعتقد بأنّنا اعتقدنا بأنّ الخيار الصائب كان عدم القيام بذلك".

وأكمل: "لكنّنا سنتناقش بخصوص ذلك مع السائقَين إن كان ذلك الخيار صائبًا أم لا. قد تكون لنا آراء مختلفة داخليًا. فكّرنا في الأمر، لكنّنا لم نفعل ذلك".

اقرأ أيضاً:

وأكمل لوكلير السباق بفارق 2.6 ثانية عن فيتيل في النهاية وتقدّم على ماكس فيرشتابن بـ 1.2 ثانية فقط، لذا فإنّ مبادلة المركزين كانت لتكون صعبة بالنسبة لفيراري من دون مواجهة خطر خسارة مركز لصالح ريد بُل.

وجاء قرار فيراري بإجراء توقّف فيتيل في وقتٍ مبكّر، قبل أيٍ من سائقي المقدّمة، ليدفع الألماني من المركز الثالث إلى الأوّل ويُترجم المركزين الأوّل والثالث إلى ثنائيّة، وهي الأولى لفيراري منذ عامين.

وقال بينوتو أنّ في حين أنّ الفريق "ربّما قد تجادل بشأن مبادلة المركزين، إلّا أنّه بصرف النظر عن الترتيب فإنّها كانت ثنائيّة لفيراري".

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" عن النيّة وراء إجراء توقّف فيتيل في تلك المرحلة المبكّرة، اعترف بينوتو بأنّ التقدّم على هاميلتون كان هدف الفريق، لكنّ تأثير عمليّة التوقّف المبكّر "كان أكثر قوّة من المتوقّع".

وقال حيال ذلك: "كان تأثير ذلك يبلغ 3.9 ثانية، لم نتوقّع هكذا رقم كبير. في الحقيقة عندما أجرينا توقّف سيباستيان فقد اعتقدنا بأنّ شارل الذي سيتوقّف بعده بلفّة سيبقى أمامه".

وأضاف: "قاد سيباستيان بشكلٍ جيّد، بلغ تأثير التوقّف الأبكر 3.9 ثانية وتلك حقيقة".

ولم يُعلم الفريق لوكلير بأنّ فيتيل أجرى توقّفه قبله بلفّة، بالرغم من أنّ بينوتو اعترف بعد السباق بأنّه اعتقد بأنّ الفريق أخبر سائقه بذلك، قبل أن يُشير لوكلير باحترام إلى عدم معرفته بذلك.

كما اعترف بينوتو بأنّه في حين أنّ السياسة التقليديّة تقضي بإجراء توقّف السائق المتقدّم أوّلًا، إلّا أنّ قرار فيراري تأثّر بالوتيرة الضعيفة في المراحل الأولى من سباق سنغافورة، حيث لم يرد أيٌ من سائقي المقدّمة التوقّف مبكّرًا والعودة في زحام الوسط.

وقال بينوتو: "عادةً ما نمنح الأفضليّة للسيارة التي في الأمام، لكن في هكذا حالات (حالة سنغافورة) فإنّك لن تُجري توقّف شارل أوّلًا".

وأضاف: "كان يتصدّر السباق، وكان ليعود في الزحام. كانت لتكون خطوة مختلفة بالكامل".

وأكمل: "كما أنّ فيرشتابن كان جاهزًا للتوقّف. علمنا ذلك. وأفضل طريقة لحماية مركز سيباستيان كانت إجراء توقّفه والتأكّد من أنّ الطاقم يكون متجهّزًا لشارل في اللفّات التالية".

واختتم حديثه بالقول: "لذا كان ذلك الموعد الصحيح لإجراء توقّف سيباستيان، ولا توجد محادثات بشأن ذلك. وكان توقّف شارل في التوقيت المناسب إثر ذلك".

المقال التالي
مرسيدس "منزعجة" من سير جائزة سنغافورة على ذلك النحو الخاطئ

المقال السابق

مرسيدس "منزعجة" من سير جائزة سنغافورة على ذلك النحو الخاطئ

المقال التالي

وولف: أوامر الفريق بحق بوتاس لم تكن حلاً "رائعاً" لكنه ضروري

وولف: أوامر الفريق بحق بوتاس لم تكن حلاً "رائعاً" لكنه ضروري
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة سنغافورة الكبرى