فيراري دعمت تأجيل قوانين 2021 لتبعث "رسالة"

قالت فيراري أنّها تقبل الآن أنّ تأخير تقديم قوانين 2021 الجديدة قد وضعها في موقعٍ متأخّرٍ بالمقارنة مع غريماتها، لكن توجّب عليها القيام بذلك لما فيه مصلحة الفورمولا واحد.

فيراري دعمت تأجيل قوانين 2021 لتبعث "رسالة"

على ضوء إضرار أزمة جائحة فيروس كورونا بروزنامة الفورمولا واحد، ومواجهة الفرق المرجّحة لضغوطات ماليّة ضخمة سبب تراجع عائداتها الماليّة من الجوائز الماليّة والرعاة، تحرّك القائمون على الرياضة عبر الإقدام على تغييرات بارزة في الأسابيع الأخيرة.

إذ على إثر المحادثات بين الفرق، و"فيا" والفورمولا واحد، تمّ الاتّفاق على الإبقاء على الجيل الحاليّ من السيارات لاستخدامه في الموسم المقبل كذلك، بالتوازي مع تأجيل تغييرات القوانين التقنيّة الكبيرة إلى موسم 2022.

وسيزيد ذلك من صعوبة الوضع بالنسبة لفيراري، كونها تتقبّل أنّ سيارتها الحاليّة ليست تنافسيّة مثل سيارتَي مرسيدس وريد بُل.

لكنّ ماتيا بينوتو مدير الفريق أوضح أنّه كان من الأهمّ أن تدعم فيراري الجهود المبذولة لمحاولة إنقاذ الفرق الصغرى بدل التركيز على فرصها التنافسيّة.

وبحديثه إلى قناة "سكاي إيطاليا" حول دعم الحصان الجامح للخطّة، قال بينوتو: "بالنظر إلى القاعدة الحاليّة وردود الفعل من التجارب، فإنّنا لا نعتقد بأنّ لدينا أفضليّة بهذا الخيار".

وأضاف: "لم يكن قرارًا سهلًا، لكن وجب علينا اتّخاذه. إنّها لحظة خاصة، كان من المهمّ تقديم إشارة مسؤولة للمستقبل".

وقال بينوتو أنّ محادثات إضافيّة لا تزال ضروريّة لتحديد ما سيُسمح وما سيُمنع على الفرق تغييره للعام المقبل.

وقال السويسري: "ستبقى القوانين على حالها لموسم 2021، لكن سيكون هناك مجالٌ للتطوير الانسيابيّ".

وأضاف: "لم نُحدّد ذلك بعد في التفاصيل. نتناقش بشأن ذلك مع جميع ممثّلي الفرق وفيا، من أجل فهم ما سيتمّ تجميده وما سيبقى مفتوحًا للتطوير".

وأكمل: "لكنّنا نهدف للحفاظ على جوهر الفورمولا واحد، أي المنافسة والمقارنة".

كما أكّد بينوتو، أنّه مثلما أورد موقعنا "موتورسبورت.كوم"، أنّه على إثر إصابة عضو فريق مكلارين بفيروس كورونا في أستراليا، فإنّ فيراري لم تكن لتُشارك حتّى لو أُقيم الحدث.

وقال بخصوص ذلك: "موقفنا كان واضحًا على الفور، لم نكن لنتسابق حتّى لو أُقيمت عطلة نهاية الأسبوع بشكلٍ طبيعي".

وأضاف: "لم تكن فيراري لتتسابق وذلك من أجل ضمان سلامة جميع أعضاء فريقها. سمحنا خلال تلك الليلة لشارل لوكلير وسيباستيان فيتيل بالعودة إلى موطنيهما".

المشاركات
التعليقات
الموتو جي بي تعاملت مع أزمة كورونا أفضل من الفورمولا واحد "المترددة"
المقال السابق

الموتو جي بي تعاملت مع أزمة كورونا أفضل من الفورمولا واحد "المترددة"

المقال التالي

تحليل: كيف تحوّلت قوة الفورمولا واحد إلى أكبر نقاط ضعفها؟

تحليل: كيف تحوّلت قوة الفورمولا واحد إلى أكبر نقاط ضعفها؟
تحميل التعليقات