فيراري توقعت تفوقها بنصف ثانية أمام الجميع بعد التجارب الشتوية لموسم 2019

ظنّت فيراري أنّها متفوّقة بنصف ثانية في صدارة الأسبوع الأوّل من التجارب الشتوية لموسم 2019 في الفورمولا واحد، إذ كانت واثقة من قدرتها على مقارعة مرسيدس قبل "الدوش البارد" الذي تعرّضت له في الجولة الافتتاحية في أستراليا.

فيراري توقعت تفوقها بنصف ثانية أمام الجميع بعد التجارب الشتوية لموسم 2019

ترك الظهور الأوّل لسيارة "اس اف 90" على الحلبة في برشلونة فيراري وسائقيها في معنويات عالية وتفاؤلاً كبيرًا عقب الأسبوع الأوّل من التجارب في إسبانيا، إذ وعلى الرُغم من إكمال مرسيدس للأسبوع الثاني على نحوٍ قوي، لكن بدا بأنّ فيراري ما تزال تملك الأفضلية أمام غريمتها.

مع ذلك، فرضت مرسيدس هيمنة كاملة على الجولة الافتتاحية للموسم في أستراليا، في طريقها لتحقيق الفوز بالسباقات الثمانية الأولى والتي تضمّنت خمس ثنائيات متتالية للصانع الألماني، في حين أخفقت فيراري حتّى في اعتلاء منصّة التتويج في ملبورن.

وبالحديث عن موسم فيراري هذا العام، قال ماتيا بينوتو مدير الفريق لموقعنا "موتورسبورت.كوم" من بين مجموعة من الصحفيين أنّ تفاؤل الفريق وتوقّعاته تغيّرت تمامًا بعد التجارب الشتوية.

"كنّا سريعين بكلّ تأكيد في الأسبوع الأوّل من التجارب، وكنّا أقوياء للغاية كذلك" قال بينوتو.

وأضاف: "ظننا أنّنا نمتلك أفضليّة أداء واضحة أمام كلّ منافسينا لأكون صريحًا، وأنّنا بطريقة أو بأخرى كنّا أسرع بنصف ثانية من الآخرين خلال الأسبوع الأوّل".

وتابع: "في الأسبوع الثاني جلبت مرسيدس بعض التحديثات، وإذا ما نظرنا إلى أفضل الأزمنة الإجمالية في الأسبوع الثاني، وعندما كان الجميع يحاولون خفض إعدادات الوقود والبدء في الضغط في جانب أوضاع المحرّك، حققنا تمامًا ذات الزمن الذي سجّله (لويس) هاميلتون".

وقال بينوتو أنّ سائقَيه سيباستيان فيتيل وشارل لوكلير أخبرا الفريق بتماسك كبير على القسم الخلفي للسيارة واستقرار كبير تحت الكبح على حلبة برشلونة بسطحها المعبّد حديثًا.

لكنّ تلك الجوانب أصبحت نقاط ضعف لدى فيراري، وأثّرت كثيرًا على أداء السيارة في اللفّة الواحدة وإدارة الإطارات، كما حدّت من ثقة فيتيل على وجه الخصوص، لكنّها أمور لم تطفُ إلى السطح على الفور.

اقرأ أيضاً:

"أعتقد بأنّنا حافظنا على قدر كبير من الثقة في أدائنا بعد التجارب، إذ توجّهنا إلى أستراليا مع مستوى جيّد من الثقة أنّ بوسعنا المنافسة على الفوز" قال بينوتو.

وأكمل: "لكن وبمجرّد أن تعرّض الفريق بأكمله لتلك الصدمة وذلك الدش البارد، أدركنا أنّ أداءنا لم يكن جيّدًا بالقدر الكافي. كانت هنالك أسباب لذلك، حيث أخطأنا في الاختيار في جوانب مثل التبريد وإدارة وحدة الطاقة، كما كانت هنالك بضع أمور خاطئة في ذلك الوقت. لكنّنا إجمالًا كنّا بطيئين للغاية بالمقارنة مع توقّعاتنا".

في المقابل، وعندما تأهّل لوكلير على قطب الانطلاق الأوّل وكاد أن يُحرز الفوز في السباق الثاني للموسم في البحرين، أمُل بينوتو أنّ سباق أستراليا كان مجرّد "كابوس".

مع ذلك، وخلال الجولات التالية، أدركت فيراري كمّ العمل الذي تحتاج للقيام به من أجل تخطّى تلك العثرات.

حيث قال بينوتو: "كون الأمر تطلّب منّا الكثير من الوقت، فقد كانت تلك نقطة الضعف الأولى في موسمنا".

لكن بينوتو أشاد بفريقه في المقابل إثر كيفية استجابته لتلك المشاكل، فقال: "تحلّى الفريق بالروح المناسبة لتلك الفترة. حتى وإذا لم نتمكّن من غلق الفارق تمامًا، ولا سيّما في المنعطفات، لكنّني أعتقد بأنّنا عالجنا مشاكلنا بشكل إيجابي في النصف الثاني من الموسم".

واختتم: "يُظهر ذلك أنّ الفريق قادر على التطوّر والتقدّم في الاتّجاه الصحيح، وهذا أمر إيجابي خرجنا به من هذا الموسم".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
فيرشتابن يستبعد فكرة مزاملة لوكلير ضمن صفوف فيراري
المقال السابق

فيرشتابن يستبعد فكرة مزاملة لوكلير ضمن صفوف فيراري

المقال التالي

ريكاردو يكشف أهم موقف واجهه في موسم 2019 للفورمولا واحد

ريكاردو يكشف أهم موقف واجهه في موسم 2019 للفورمولا واحد
تحميل التعليقات