فورمولا 1
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث انتهى

فيراري: تمّ تفقّد مستويات الوقود لدينا "على الأقل عشر مرات" هذا الموسم

المشاركات
التعليقات
فيراري: تمّ تفقّد مستويات الوقود لدينا "على الأقل عشر مرات" هذا الموسم
03-12-2019

كشفت فيراري بأنّه تمّ تفقّد مستويات الوقود لديها "على الأقلّ عشر مرّات" هذا الموسم، وذلك عقب التباين الكبير في كميات الوقود الذي تمّ اكتشافه على سيارة شارل لوكلير في جائزة أبوظبي الكبرى.

تمّ تغريم الفريق الإيطالي بملغ 50 ألف يورو من قِبَل الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" وذلك بعد اكتشاف أنّ كمية الوقود التي تمّ التصريح بوجودها على سيارة لوكلير قُبيل السباق كانت مختلفة بـ 4.88 كلغ عن الكمية التي وجدها الكيان الحاكم على السيارة فعليًا.

وبينما أثار خرق القوانين هذا اهتمامًا بأنّه مرتبط بحملة ألاعيب المحرّك التي شنّتها "فيا" مؤخّرًا، لكنّ فيراري كانت واضحة بأنّ ما حدث في أبوظبي من تفقّد لمستويات الوقود لم يكن للمرّة الأولى.

حيث قال ماتيا بينوتو مدير الفريق: "ليست تلك المرّة الأولى التي نتعرّض فيها لذلك، إذ تمّ تفقّد مستويات الوقود لدينا على الأقلّ عشر مرّات هذا الموسم. لذا لم تكن تلك الواقعة الأولى ودومًا ما كانت الأمور جيّد، لكنّنا اليوم واجهنا ذلك التباين".

وأوضح بينوتو أنّ إجراء تفقّد وزن الوقود معروف بشكل جيّد، ويسهل الفرق فهمه.

فقال: "تقوم بالتصريح بكمية معيّنة من الوقود على السيارة في بداية السباق. وربما تقوم فيا أحيانًا بتفقّد هذه الكمية عبر وزن السيارة، إفراغها، ومن ثمّ وزنها من جديد، معرفة الفارق ومحاولة التأكّد ممّا إذا كان هنال فارق بالفعل"

وضع توفير الوقود

يُشار إلى أنّ الجدل الذي أثاره تباين مستويات الوقود على سيارة فيراري قد أتى قُبيل سباق حيث تمّ إخبار شارل لوكلير وسيباستيان فيتيل بأن يستخدما أوضاع توفير وقود على المحرّك خلال السباق.

لكن وعوضًا عن ربط ذلك بمسألة فيا، ادّعى بينوتو بأنّ القرار بعدم الضغط كثيرًا على المحرّك كان بسبب مخاوف الموثوقيّة.

إذ وعند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم" عن سبب خوض الفريق معظم السباق على وضع المحرّك 4، قال بينوتو: "عانينا من عطل على المحرّك في أوستن مع شارل، إذ نعلم أّنّنا ربما كنّا لنكون في خطر فيما يتعلّق بالأميال على المحرّك".

واختتم: "أعتقد بأنّه قد تعين علينا المحافظة على الإطارات، على الأقل على تركيبة هارد، لنكون على استراتيجية التوقّف الواحد وهو ما لم يحدث. لذا إجمالًا نعتقد بأنّه كان من الصواب محاولة إدارة المحرّك، الإطارات والسباق".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
وولف يرى احتمال 25 بالمئة لخروج هاميلتون من مرسيدس

المقال السابق

وولف يرى احتمال 25 بالمئة لخروج هاميلتون من مرسيدس

المقال التالي

سباق أبوظبي أظهر أهمية "دي آر أس" في الحقبة الحالية للفورمولا واحد

سباق أبوظبي أظهر أهمية "دي آر أس" في الحقبة الحالية للفورمولا واحد
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1