فورمولا 1
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث انتهى

فيراري تشكّ بصحّة التباين في قياسات كمية الوقود خلال جائزة أبوظبي الكبرى

المشاركات
التعليقات
فيراري تشكّ بصحّة التباين في قياسات كمية الوقود خلال جائزة أبوظبي الكبرى
04-12-2019

عبّرت فيراري عن شكّها بوجود تباين حقيقي في قياسات كمية الوقود لسيارة شارل لوكلير خلال جائزة أبوظبي الكبرى الختامية لموسم 2019 في الفورمولا واحد، كما علم موقعنا "موتورسبورت.كوم".

تمّ تغريم المصنّع الإيطالي بمبلغ 50.000 يورو في أبوظبي وذلك بعد أن ظهر في كشوفات الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" أن هناك فارقاً قدره 4.88 كيلوغراماً من الوقود ضمن سيارة لوكلير، عما صرّح به الفريق.

لكن وبينما تمّ التحقق من الرقم مرة أخرى على ضوء المسألة، ما زالت فيراري غير قادرة على تفسير سبب اختلاف أرقام "فيا" الكبير عن حساباتها الخاصة بسيارة لوكلير.

وتنظّم الفقرة "تي.دي12-19" من اللوائح التقنية هذه المسألة، إذ تمّ العمل بها منذ بداية الموسم المنصرم.

ويتوجب على الفرق التصريح عن كميات الوقود التي تستعملها في سياراتها - والتي تغطي لفات المسار، لفة التحمية، السباق ولفة الخروج - قبل ساعتين على الأقل من فتح خط الحظائر.

ويحق لـ "فيا" إجراء كشوف عشوائية قبل فتح خط الحظائر للتحقق من مطابقة البيانات التي قدمتها الفرق للواقع الفعلي.

وخلال أحد تلك الكشوف العشوائية، اكتشفت "فيا" اختلافاً في كمية الوقود بين تلك المصرّح عنها وتلك الموجودة ضمن سيارة لوكلير.

لكن، لم يتمّ تنبيه فيراري بذلك إلا قبل ثماني دقائق من فتح خط الحظائر لبدء السباق.

وخلال تلك المرحلة بات من المتأخر جداً طلب كشف ثانٍ لكمية الوقود، وحالما خرج لوكلير من المرآب، لم تعد هناك أية طريقة لإثبات صحة أو خطأ ذلك الكشف.

وكنتيجة لذلك، تمّ استدعاء ممثل عن فريق فيراري بعد السباق، ليتمّ تغريم الفريق بمبلغ 50.000 يورو لخرق القوانين.

وتمّ الحكم بأنّ فيراري خرقت الفقرة 12.1.1آي من اللوائح، والتي تنصّ على "عدم الامتثال للتعليمات والمسؤولين المعنيين بما يتعلق بسلامة سير الحدث".

وكان الحكّام واضحين بالمقابل بالتأكيد على عدم وجود خرق تقنيّ، لذا لا تلميحات بأن فيراري قد استعملت أكثر من كمية الـ 100 كيلوغراماً المسموحة خلال السباق.

اقرأ أيضاً:

من جهتها، يبدو أن فيراري ما زالت غير واثقة من سبب ذلك التباين في أرقام كمية الوقود، نظراً لأن حسابات وقود سيارة لوكلير (بعد السباق) ما زالت تتوافق مع الأرقام التي صرّحت بها قبل السباق.

ولا تعتقد العلامة الإيطالية بأنها ارتكبت خطأ في حساباتها، كما أنها ما زالت مقتنعة بأن كمية وقود سيارة لوكلير مطابقة لما صرّحت عنهُ قبل السباق.

ويبدو أن كشوفات ما بعد السباق لما تبقى من وقود في سيارة لوكلير وكمية ما استعمله، تتناسب مع أرقام فيراري التي صرّحت عنها قبل السباق.

أكثر من ذلك، أكد ماتيا بينوتو مدير فريق فيراري بعد السباق، أن المصنّع الإيطالي معتاد على هذه الكشوف إذ تمّ فحص كمية الوقود في السيارة الحمراء أكثر من عشر مرات خلال الموسم المنصرم.

فقال: "ليست هذه المرة الأولى التي نجري هذه الكشوف. تمّ فحص الوقود عشر مرات على الأقل هذا الموسم. ليست المرة الأولى، ولا مشكلة لدينا في ذلك، لكننا وجدنا اختلافاً في الأرقام هذه المرة ولا ندري السبب".

وبالنظر إلى كل ذلك، خاصة مع التدقيق الشديد الذي لقيته فيراري فيما يتعلق بالمحرك وقوانين الوقود، فمن الصعب التفكير بأنها ستخاطر بخرق القوانين خلال السباق الأخير في الموسم.

اقرأ أيضاً:

ووفقاً لمستندات "فيا"، فإن عدداً من كشوفات التحقق من الوقود تمّ إجراؤها على كامل سيارات البطولة كذلك، تشمل معايرة عدادات الوقود، وكمية الوقود، حرارته والكمية الإجمالية التي استهلكتها كامل السيارات.

وأكدت "فيا" بعدها أن جميع السيارات تمتثل للقوانين المرعية.

ويعني شكّ فيراري في صحة التباين ذاك أمرين لا ثالث لهما: 

إما أن فيراري وبطريقة ما استعملت وقوداً أكثر مما كانت تعتقد (وذلك أمر أكدت أنها لا تجد أي دليل عليه)، أو أنّ قياسات "فيا" غير صحيحة.

ومع استحالة إعادة الفحص مجدداً، فإن التفسير الحقيقي لما حصل سيبقى على الأغلب مجهولاً.

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
فيرشتابن: الانتصارات أوقفت هوندا عن التشكيك بجدوى التواجد في الفورمولا واحد

المقال السابق

فيرشتابن: الانتصارات أوقفت هوندا عن التشكيك بجدوى التواجد في الفورمولا واحد

المقال التالي

وولف: "لا يُمكن أن أتخيّل" مكانًا أفضل من مرسيدس للتواجد فيه

وولف: "لا يُمكن أن أتخيّل" مكانًا أفضل من مرسيدس للتواجد فيه
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق سكوديريا فيراري