فيراري تدعو لمراجعة قانون سقف النفقات بعد 2.5 مليون يورو لتكاليف الإصلاح

قالت فيراري أن تكاليف الإصلاح التي وصلت إلى 2.5 مليون يورو حتى الآن هذا الموسم، إثبات على احتمال ضرورة إعادة النظر في قانون سقف النفقات.

فيراري تدعو لمراجعة قانون سقف النفقات بعد 2.5 مليون يورو لتكاليف الإصلاح

تواجه فرق الفورمولا واحد مشاكل جمّة هذا الموسم لمحاولة الخفض من التكاليف للبقاء ضمن سقف النفقات البالغ 145 مليون دولار أمريكي.

وتكلمت كل من ريد بُل ومرسيدس عن الصعوبات الكبيرة التي واجهت كلاً منهما خلال العطلة الشتوية وذلك مع ضرورة تسريح عدد كبير من الموظفين الذين لم يعد لديهم مكان بسبب ذلك القانون.

لكن ومع سير الموسم، بدأت المخاوف تتبلور جراء التعقيدات التي تواجهها الفرق فيما يتعلق بتكاليف إصلاح الأضرار الناجمة عن الحوادث غير المتوقعة.

وكانت حادثة فالتيري بوتاس في إيمولا قد أثارت مخاوف مرسيدس حيال ضرورة الحد من تكاليف التطوير مقابل إصلاح سيارة الفنلندي، بينما كشفت ريد بُل أن تكاليف إصلاح سيارة ريد بُل بلغت 1.8 مليون دولار أمريكي بعد حادثة ماكس فيرشتابن في سيلفرستون.

واقترح ماتيا بينوتو مدير فريق فيراري بعد جائزة المجر - بعد أن اضطر سائقه شارل لوكلير للانسحاب بعد أن ارتطم به لانس سترول في المنعطف الأول - فكرة أن تقوم الفرق بدفع تكاليف الإصلاح في حال تسبب سائقوها بالحوادث

وبينما لا تتفق جميع الفرق على حل واحد لهذا الوضع، يرى بينوتو أن ما يجري يبرر اجتماع الفرق مع مدراء الفورمولا واحد للكلام حول المشكلة.

حيث كشف أن أن تكاليف الإصلاح للنصف الأول من 2021 بلغت 2.5 مليون يورو (3 ملايين دولار أمريكي) - ما يُظهر ضرورة وضع بند استثنائي في القوانين لهذه التكاليف غير المتوقعة.

فقال: "هذه هي الأضرار الإجمالية، بعض منها نحن تسببنا بها وبعضها تسبب بها سائقون آخرون".

وأكمل: "الآن، من الواضح أن هناك الكثير من النقاشات حيال تسبب سائقين آخرين بالحوادث، من دون أن يكون لك ذنب فيما يجري، وفي حال وقوع ضرر فهل يجب أن يتم استثناء التكاليف من سقف النفقات؟".

وأردف: "أعتقد أنها بالتأكيد نقطة هامة، لأن 2.5 مليون يورو لهو مبلغ كبير. لذا يجب أن ندرس إمكانية النظر في نوع مختلف من القوانين لهذه الحالات".

وتابع: "أعتقد أنه وبالتأكيد هناك وجهة نظر وراء ذلك. أعتقد أنه لا يوجد حلّ واضح، لكن لا شك في أننا سنناقش الأمر مع ’فيا’، الفورمولا واحد والفرق خلال الأسابيع المقبلة، وربما البحث في إيجاد حلّ".

اقرأ أيضاً:

وفيما عدا تكاليف الأضرار، هناك جدل حديث مؤخراً حيال إمكانية إعفاء السائقين من عقوبة التراجع على شبكة الانطلاق في حال اضطروا لاستعمال محرك جديد نتيجة حادثة تسبب بها سائق آخر.

وخسر لوكلير ثاني وحدة طاقة له هذا الموسم بعد ارتطام سترول به في المجر. ويرى بينوتو أن هناك إمكانية لمناقشة فكرة تغيير ذلك القانون أيضاً، لكنه اعترف بأنها مسألة شائكة.

فقال: "لا يوجد حل واضح. في حال تضرر المحرك، كما كان الحال معنا في المجر، فقد كنا نخطط لاستعمال ذلك المحرك لكنه لم يكن جديداً".

وأردف: "عندما تستبدله، فإنك تضع محركاً جديداً ولذلك لا يمكنك إكمال نفس عدد الأميال ضمن نفس مدة الاستعمال، إنه وضع معقد".

وتابع: "هناك نقاشات حيال إمكانية خفض آخر لعدد المحركات المسموح في 2025، وذلك عبر الانتقال من ثلاثة إلى محركين في الموسم، لذلك فإن مثل هذه المشاكل ستزداد أهمية".

واختتم: "سنناقش كل ذلك مع الفرق الأخرى، ومع ’فيا’، لأنها مسألة مثيرة للقلق ولا بد من إلقاء الضوء عليها وهي تستحق النقاش. لكنني لا أعتقد أن هناك حلاً سهلاً لها".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
تحليل: لماذا لن يخفّ التوتّر بين مرسيدس وريد بُل؟

المقال السابق

تحليل: لماذا لن يخفّ التوتّر بين مرسيدس وريد بُل؟

المقال التالي

مقابلة حصرية مع نيك دي فريز: الفوز بلقب الفورمولا إي يفتح المزيد من الأبواب والفرص

مقابلة حصرية مع نيك دي فريز: الفوز بلقب الفورمولا إي يفتح المزيد من الأبواب والفرص
تحميل التعليقات