فورمولا 1
آر
جائزة البحرين الكبرى
25 مارس
الحدث التالي خلال
24 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
46 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
101 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
122 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
150 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
192 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
220 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
241 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
249 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
286 يوماً

فيراري تدرس إحداث ثورة في تصميم محرّكها لموسم 2022

تهدف فيراري إلى تبنّي مفهومٍ تصميمي جديد لمشروع محرّكها في الفورمولا واحد لموسم 2022 من شأنه أن يتضمّن تصميمًا لم تسبق رؤيته مطلقًا في البطولة.

المشاركات
التعليقات
فيراري تدرس إحداث ثورة في تصميم محرّكها لموسم 2022

في ظلّ تعزيز الفريق لتحضيراته للحقبة الجديدة من بطولة العالم للفورمولا واحد، باتت هناك إشارات من مارانيللو تفيد بأنّ جزءًا من خطط الحصان الجامح تتضمّن مراجعة كاملة للمحرّك.

وكان الفريق قد بُوغت العام الماضي بسلسلة من التوجيهات التقنيّة التي أصدرتها "فيا" في ما يتعلّق بقياس تدفّق الوقود وهو ما أدّى إلى خسارة فيراري لقدرٍ كبير من الطاقة.

وتزامن انخفاض أحصنة المحرّك مع توليد السيارة لمستويات جرٍ عالية وهو ما تسبّب في خوض فيراري لأحد أسوأ مواسمها منذ عقود.

وتعمل الحظيرة الإيطاليّة على تحديث وحدة طاقتها لموسم 2021 وتأمل أن يسمح لها ذلك بتقليص الفارق مع مرسيدس التي عادت لتُمثّل المعيار على صعيد المحرّكات. لكنّ الفريق يعمل على خططٍ أكثر طموحًا للعام المقبل.

وبحسب بعض المصادر فإنّ فيراري جاهزة للمجازفة بتقديم محرّكٍ مبتكرٍ إن آتى ثماره فسيُغيّر قواعد اللعبة في الرياضة.

ويُعدّ هذا العمل نتيجة جهود وولف زيمرمان الذي أُوكلت إليه مهمّة البحث عن مفهومٍ تصميمي لوحدة الطاقة لتشغيل سيارات الحقبة الجديدة.

وسيتمثّل التغيير الأوّل الذي تتّجه فيراري لتبنّيه في اتّباع نهج مرسيدس عبر فصل الضاغط عن الشاحن التوربيني، وهي فكرة انتقلت إليها هوندا قبل بضعة أعوام.

وفي حين أنّ هذين المكوّنين يتواجدان إلى جانب علبة التروس، فإنّهما سيكونان على طرفَي المحرّك في العام المقبل وستصلهما ذراع ربط.

لكن إلى جانب ذلك التغيير في الفلسفة التصميميّة، يُعتقد بأنّ فيراري تدرس نقل تلك الفكرة إلى المستوى التالي، وذلك عبر إدخال الضاغط في علبة تغذية الهواء لمحرّك الاحتراق الداخليّ، إلى جانب اعتماد سلسلة جديدة بالكامل من المبرّدات الداخليّة.

ولن يُوفّر هكذا تغيير مكاسب في الأداء فحسب، بل سيفتح الباب أمام المزيد من الفرص الانسيابيّة نتيجة دمج المحرّك أكثر.

كما أنّ تقليص حجم مؤخّرة السيارة سيوفّر مكاسب على صعيد الوزن وسيُساعد من ناحيتَي مركز الثقل وموقع وضع أثقال الموازنة.

لكنّ هذه الفكرة الجديدة ستفرض تحديًا هائلًا من ناحيتَي ضمان عمل مكاسب الأداء وضمان عدم تأثّر الموثوقيّة.

وفي حين أنّ بعض الأطراف داخل أسوار فيراري حبّذت الإبقاء على التصميم التقليديّ لوحدة الطاقة واستغلال تطوير للنسخة التي ستُستخدم على سيارة "اس.اف21"، تبدو الحظيرة الإيطاليّة عازمة على استغلال جميع الفرق التي ستُوفّرها القوانين الجديدة في موسم 2022.

لهذا السبب يتمّ الدفع وراء هذا التصميم الجديد، كي تبدأ فيراري الحقبة الجديدة بمستوى عالٍ.

فريق "موناكو ريسينغ" ما زال مهتماً بالمشاركة في الفورمولا واحد

المقال السابق

فريق "موناكو ريسينغ" ما زال مهتماً بالمشاركة في الفورمولا واحد

المقال التالي

تحليل تقني: التغيير البسيط الذي سيكون محلّ تركيز الفورمولا واحد في 2021

تحليل تقني: التغيير البسيط الذي سيكون محلّ تركيز الفورمولا واحد في 2021
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1