فيراري تجتاز اختبارات التصادم بالرغم من اعتمادها لتصميم أنفٍ عدواني

اجتاز الحصان الجامح فيراري اختبارات التصادم الإلزاميّة التي يفرضها الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا"، يأتي ذلك بالرغم من اعتماده لتصميم أنفٍ عدوانيٍ للغاية على مشروع سيارته التي تحمل الرقم "668".

باتت خطط القلعة الحمراء تسير وفق البرنامج المخطّط له تمهيدًا لانطلاق التجارب الشتويّة الجماعيّة الرسميّة في الـ 27 من فبراير/شباط المقبل.

ويُشار إلى أنّ فيراري أكملت اختبارات التصادم الأماميّة لسيارة هذا العام على مرحلتين منفصلتين: إذ أنّ أنف السيارة يتمّ تصنيعه في وقتٍ مختلفٍ عن الهيكل.

وأكملت الحظيرة الإيطاليّة جميع الاختبارات أمسٍ الجمعة حيث سار كلّ شيء على ما يرام، ليبدأ بذلك طاقم العمل في مارانيللو عمليّة تصنيع السيارة الثانية التي يأمل أن تنسيه خيبات أمل موسم 2016.

وتطلّبت زيادة الارتكازيّة هذا العام (25 بالمئة أكثر من موسم 2016) فضلًا عن ارتفاع السرعات عند المنعطفات بقرابة 40 كلم/س أن يقوم تقنيو "فيا" بمراجعة اختبارات التصادم الأماميّة.

وفي حين أنّ إجراءات اختبارات الأنف الأمامي للسيارات لم تواجه تغييرات كبيرة، إلّا أنّ الأخرى المتعلّقة بالهيكل شهدت تعديلات واسعة.

إذ يجب وصل صفائح ألومينيوم بعرض 50 ملم بالواجهة الأماميّة لقمرة القيادة عبر نقاط وصل هيكل امتصاص الصدمات، كما يجب تركيب خزّان الوقود وملؤه بالماء، إلى جانب وضع دمية بوزنٍ لا يقلّ عن 75 كلغ في مقعد السائق وتثبيته بأحزمة الأمان.

ويبلغ وزن عربة الاختبار بأكملها متضمّنة الهيكل 900 كلغ، بينما لا تجب أن تقلّ سرعة الاصطدام عن 15 مترًا في الثانية (54 كلم/س).

ويتمّ تعريض الهيكل لحادثٍ في مواجهة ستّة مخاريط معدنيّة بقوّة اصطدام 60 كيلو نيوتن لكلٍ منها، بينما يتحمّل الهيكل اصطدامًا بقوّة 360 كيلو نيوتن من دون إحداث أيّ ضررٍ في قمرة القيادة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين كيمي رايكونن , سيباستيان فيتيل
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة