اشترك

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط
فورمولا 1 جائزة بريطانيا الكبرى

فيراري تتّجه لفصل حزمتيها بحثًا عن الأجوبة في سيلفرستون

تنوي فيراري استغلال التجارب الحرّة في جائزة بريطانيا الكبرى كحصّة اختبارات، لكنّ الأحوال الجويّة السيّئة قد تُعيق ذلك.

كارلوس ساينز الإبن، فيراري

كارلوس ساينز الإبن، فيراري

الصورة من قبل: أندي هون/ صور لات

يأمل فريق فيراري للفورمولا 1 أن يستغلّ التجارب الحرّة في جائزة بريطانيا الكبرى لإيجاد أجوبة حول سبب عدم تقديم تحديثاته للأداء المتوقّع على الحلبة.

تراجعت فيراري بشكلٍ عام خلف مرسيدس في الترتيب العام منذ فوز شارل لوكلير بسباق موناكو، وذلك بالرغم من حزمة التحديثات الكبيرة التي جلبها الفريق في إسبانيا.

وفي حين أنّ المكوّنات الجديدة وفّرت بعض التحسّن، فإنّها تسبّبت في ذات الوقت في عودة مشكلة الارتدادات على المنعطفات عالية السرعة والتي اعتبرها لوكلير وزميله كارلوس ساينز الإبن المشكلة الأساسيّة في الوقت الحاضر، والتي قلّصت من بعض نقاط قوّة السيارة.

وبالنظر إلى أنّ جائزة النمسا الكبرى كانت بصيغة عطلة نهاية الأسبوع القصيرة والاقتصار على حصّة تجارب واحدة، تأمل فيراري استغلال الصيغة التقليديّة في جائزة بريطانيا الكبرى للتعمّق في سبب عدم تصرّف السيارة بالشكل المتوقّع وذلك عبر اجراء اختبارات متتابعة بين السيارتين.

اقرأ أيضاً:

وقال فريدريك فاسور مدير الفريق: "سنعود إلى الصيغة العاديّة نهاية هذا الأسبوع، وهو ما يعني أنّنا سنحصل على ثلاث ساعات من التجارب الحرّة لمعرفة أيّ الإعدادات التي تسمح لنا باستغلال مكاسب المكوّنات الجديدة".

وأضاف: "معرفتنا بأفضل الإعدادات لسيارتنا سيكون لها تأثيرٌ كبيرٌ على زمن اللفّة بالمقارنة مع أيّة مكاسب خاصة من أيّة مكوّنات جديدة".

لكنّ خطط فيراري قد تتبخّر نتيجة الأحوال الجويّة البريطانيّة الكلاسيكيّة في سيلفرستون، حيث من الممكن أن تتهاطل الأمطار اليوم الجمعة ما قد يتسبّب في تعثّر برنامج اختبارات الفريق.

وقال لوكلير أمسٍ الخميس: "في حال أمطرت كثيرًا فربّما سنحتاج لتأجيل الاختبار الذي أردنا القيام به بين السيارتين لتأكيد بعض الأشياء".

وأضاف: "لكنّنا لا نزال نُحاول معرفة كيفيّة إعداد السيارة من أجل استغلال الأداء الأقصى من تلك التحديثات، لأنّ الأرقام التي كنّا نتوقّعها من هذه الترقيات موجودة".

وأكمل: "التحديثات تعمل بالشكل المنتظر منها، لكنّ الأمر يتعلّق بمجال إعدادات السيارة لتحسين تلك الأرقام التي نراها. لم نتمكّن من فعل ذلك حتّى الآن، لذا نُواصل العمل على ذلك".

من جانبه قال زميله ساينز: "نقبل ونُدرك أنّنا أصبحنا أقلّ تنافسيّة منذ سباق برشلونة. يطرح ذلك مخاوف كبيرة حول الحزمة التي جلبناها ونحتاج لفهم كلّ شيء قدر الإمكان".

ثمّ تابع: "الارتدادات تُكلّفك زمن اللفّة بشكلٍ مؤكّد. أعتقد بأنّه يُكلّفنا أكثر ممّا اعتقدنا".

واختتم بالقول: "لا تخسر الوقت على المنعطفات عالية السرعة فقط، بل تكون لذلك تبعات على المنعطفات الأخرى كذلك لأنّك ستصلها بسرعات مختلفة".

كن جزءًا من مجتمع موتورسبورت

انضمّ إلى المحادثة
المقال السابق نوريس: "فيا" تُجازف بجعل السباقات "مملّة" في حال أبقت على موقفها بشأن حدود المسار
المقال التالي فيرستابن "لم يأبه" للانتقادات ويحرص فقط على صداقته بنوريس

أبرز التعليقات

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط