فيراري أوّل فريق يستخدم قرص المكابح المبتكر بـ 1400 ثقب تبريد

المشاركات
التعليقات
فيراري أوّل فريق يستخدم قرص المكابح المبتكر بـ 1400 ثقب تبريد
29-10-2018

بات فريق فيراري أوّل من يستخدم الجيل الجديد من أقراص المكابح ضمن جائزة المكسيك الكبرى للفورمولا واحد، حيث يتضمّن التطوير الجديد عدد ثقوب تبريد غير مسبوق يبلغ 1400.

مثّلت متطلّبات ارتفاع حلبة المكسيك الفريدة، حيث عانت الفرق للإبقاء على حرارة المحرّكات والمكابح تحت السيطرة، المكان الأمثل لاختبار القرص الجديد الذي سيكون متاحًا لبقيّة الزبائن في 2019.

ويُواجه مزوّدو مكابح سيارات الفورمولا واحد تحديًا لموازنة زيادة عدد الثقوبة للمساعدة على التبريد في مواجهة الحفاظ على الوحدة الهيكليّة للقرص نفسه.

وكانت الأقراص تتضمّن أقلّ من 30 ثقبًا كبيرًا حول مركز القرص قبل 20 عامًا، وبدأ ذلك الرقم في الارتفاع بشكلٍ كبير منذ خمسة أعوام عندما أصبح إحداث أكثر من 100 ثقب ممكنًا.

وتسارعت التكنولوجيا المتطوّرة أكثر، حيث بلغت برمبو مستوى 1200 ثقبًا منذ عامين، معتقدة أنّ ذلك العدد سيكون الحدّ الأقصى لما يُمكن بلوغه.

وقال أندريا ألغيري مدير زبائن الفورمولا واحد وسباقات المقعد الأحادي في برمبو قد قال لموقعنا "موتورسبورت.كوم" حينها: "نماذج التبريد المقترحة في بعض الأحيان جيّدة، لكنّها لا تأخذ بالحسبان صلابة القرص والتآكل".

وأضاف: "تريد الفرق الكثير من الثقوب، لكنّها تريد في المقابل مستوى تآكل 0.5 ملم. سيُستخدم هكذا قرص لنتائج جيّدة في التجارب الحرّة الأولى فقط، لكن عليك تغييره بعد ذلك. أي أنّ هناك موازنة على صعيد عمر القرص الذي يُمكنك بلوغه".

لكنّ التقدّم بات ممكنًا في المقابل، حيث استخدمت برمبو في المكسيك قرصًا يتضمّن سبعة صفوف منفصلة لبلوغ مستوى 1400 ثقبًا.

محور إطار سيارة فيراري اس.اف71اتش

محور إطار سيارة فيراري اس.اف71اتش

تصوير: جورجيو بيولا

المقال التالي
تحليل السباق: كيف سرقت سيطرة فيرشتابن بريق هاميلتون في المكسيك

المقال السابق

تحليل السباق: كيف سرقت سيطرة فيرشتابن بريق هاميلتون في المكسيك

المقال التالي

مرسيدس: أداؤنا المشابه للفورمولا 3 غير مرتبط بالهيكل المعدني للإطار

مرسيدس: أداؤنا المشابه للفورمولا 3 غير مرتبط بالهيكل المعدني للإطار
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة المكسيك الكبرى
نوع المقالة أخبار عاجلة