فيتيل يطيح بهاميلتون ويُحقّق الفوز بعد حادثة الانطلاقة الكبيرة في بلجيكا

المشاركات
التعليقات
فيتيل يطيح بهاميلتون ويُحقّق الفوز بعد حادثة الانطلاقة الكبيرة في بلجيكا
مروان الوافي
كتب: مروان الوافي
26-08-2018

حقّق سيباستيان فيتيل فوزه الخامس هذا الموسم من بوابة جائزة بلجيكا الكبرى بعد أن تمكّن من اقتناص المركز الأوّل من غريمه لويس هاميلتون في اللفّة الأولى والحفاظ عليه حتّى خطّ النهاية، في الوقت الذي شهدت فيه الانطلاقة حادثة خطيرة في الخلف.

في حين أنّ هاميلتون حافظ على مركزه في المسافة الفاصلة بين شبكة الانطلاق والمنعطف الأوّل، إلّا أنّ فيتيل استفاد من عامل السحب في الخطّ المستقيم الطويل نحو المنعطف الخامس ليخطف الصدارة ويتّجه نحو تحقيق فوزه الخامس هذا الموسم والثالث على حلبة سبا-فرانكورشان.

ومثّل هذا الفوز الأوّل لفيراري منذ نسخة 2009، لكنّ فرحتها لم تكن كاملة وذلك بعد انسحاب كيمي رايكونن نتيجة الضرر الذي لحق بسيارته بعد أن اصطدم به دانيال ريكاردو عند المنعطف الأوّل في بداية السباق.

وذهب المركز الثاني لهاميلتون الذي أقدم على محاولة استعادة الصدارة عند فترة التوقّفات عبر إجراء توقّفه أوّلًا، لكنّ محاولته لم تكن كافية ما ساعد فيتيل على تقليص الفارق بينهما في ترتيب البطولة إلى 17 نقطة.

وخاض ماكس فيرشتابن سباقًا وحيدًا تقريبًا بعد تجاوزه لثنائي فورس إنديا في مرحلة مبكّرة ليُكمل السباق على آخر عتبات منصّة التتويج.

وشهدت اللفّات الأخيرة معركة بين سيرجيو بيريز وفالتيري بوتاس الذي تقدّم من الخلف بعد تأديته لعقوبة تغيير محرّكه، قبل أن يتمكّن سائق مرسيدس من حسم المركز الرابع لصالحه ضامنًا نقاطًا جيّدة لفريقه.

وذهب المركز السادس إلى إستيبان أوكون الذي لم يتمكّن من مجاراة وتيرة زميله بيريز، لكنّ هذه مثّلت نتيجة قويّة لفريق "ريسينغ بوينت فورس إنديا" الجديد القديم.

ومُني فريق هاس بالهزيمة على صعيد لقب أفضل البقيّة في هذه الجولة ليتواجد ثنائيّه رومان غروجان وكيفن ماغنوسن في المركزين السابع والثامن على التوالي.

في المقابل قدّم بيير غاسلي سباقًا جيّدًا على متن سيارة تورو روسو-هوندا ليحلّ تاسعًا، بينما حقّق ماركوس إريكسون نقطة أخرى بحلوله عاشرًا لتنضاف إلى نقاطه الخمس في ترتيب البطولة.

مجريات السباق

حافظ هاميلتون على الصدارة عند الانطلاقة أمام فيتيل، لكنّ المنعطف الأوّل شهد حادثًا خطيرًا مشابهًا لحادثة سباق 2012.

إذ وصل نيكو هلكنبرغ الذي أغلق مكابحه بسرعة عالية إلى المنعطف الأوّل واصطدم بفرناندو ألونسو من الخلف لتطير سيارة مكلارين في الهواء وتعبر فوق سيارة شارل لوكلير، لينسحب ثلاثتهم من السباق.

في أثناء ذلك تمكّن فيتيل من انتزاع الصدارة عند خطّ "كيميل" المستقيم الخلفي متجاوزًا هاميلتون، بينما تمكّن أوكون هو الآخر من تجاوز سائق مرسيدس وكاد حتّى يتجاوز فيتيل.

لكنّ الحركة لم تدم طويلًا، إذ تمّ اعتماد سيارة الأمان من أجل تنظيف المسار عند المنعطف الأوّل وإبعاد الأشلاء، ليتّضح أنّ الجناحَين الأمامي والخلفي لسيارة دانيال ريكاردو قد كُسرا بعد اصطدامه بكيمي رايكونن ومعاناة الأخير من ثقب في إطاره الخلفي الأيمن ما أطاح بهما إلى المركزين الأخيرين.

واستغلّت مرسيدس تلك الأحداث لاستدعاء بوتاس وتغيير استراتيجيّته عبر منحه إطارات "سوبر سوفت".

ولدى استئناف السباق في اللفّة الخامسة كان الترتيب كالتالي: فيتيل، هاميلتون، بيريز، أوكون، فيرشتابن، غروجان وماغنوسن.

وتمكّن فيتيل من الحفاظ على الصدارة على الخطّ المستقيم وسرعان ما شرعا في الابتعاد عن ثنائي فورس إنديا خلفهما بنسق كبير.

في أثناء ذلك بدأ فيرشتابن بتسليط الضغط على أوكون قبل أن يتمكّن من تجاوزه في اللفّة السابعة عند منطقة الكبح في المنعطف الخامس، قبل أن يشنّ هجومه على بيريز في مرحلة تالية وتمكّن من الإطاحة به في اللفّة الـ 10 عند ذات المنعطف ليجد نفسه ثالثًا بفارق 9 ثوانٍ عن هاميلتون الثاني.

بالعودة إلى الصدارة فقد اتّسع الفارق بشكلٍ تدريجي بين فيتيل وهاميلتون ليصل إلى 4 ثوانٍ في اللفّة الـ 14، قبل أن يبدأ هاميلتون بتسريع وتيرته مسجّلًا أسرع لفّات السباق ومقلّصًا ذلك الفارق بشكلٍ طفيف على مدار اللفّات التالية إلى أن وصل إلى 3.5 ثانية مع نهاية اللفّة الـ 21 عندما أجرى هاميلتون توقّفه أوّلًا منتقلًا إلى إطارات "سوفت".

ودفع ذلك فيراري للاستجابة باستدعاء فيتيل في اللفّة التالية وتمنحه ذات تركيبة الإطارات، لكنّ الألماني تمكّن من العودة أمام فيرشتابن وهاميلتون مباشرة في ظلّ عدم إجراء الهولندي لتوقّفه بعد عند تلك المرحلة.

وتمكّن هاميلتون بالفعل من تجاوز فيرشتابن على الخطّ المستقيم بالتوجّه إلى المنعطف الخامس من تلك اللفّة، لكنّ فيتيل بقي في مأمن بالرغم من تقلّص الفارق بينهما إلى 1.5 ثانية قبل أن يتّسع لـ 5 ثوانٍ بحلول اللفّة الـ 30.

أمّا خلفهما فقد كان فيرشتابن ثالثًا وحيدًا، بينما وصل بوتاس إلى المركز الرابع بوتيرة جيّدة بالرغم من أنّ عمر إطاراته "سوبر سوفت" بلغ عند تلك المرحلة 26 لفّة، قبل أن يجري توقّفه بنهاية اللفّة الـ 30 ويعود على إطارات "سوفت" جديدة في المركز السادس واضعًا عينيه صوب ثنائي فورس إنديا أمامه.

وتمكّن الفنلندي من الإطاحة بسائق فورس إنديا الأوّل مع بقاء 12 لفّة على النهاية قبل أن يشرع بعد ذلك في تقليص الفارق مع بيريز الرابع أمامه.

وتطلّبت تلك العمليّة عدّة لفّات قبل أن يتمكّن الفنلندي من تجاوز سائق فورس إنديا عند اللفّة الـ 40 ليضمن المركز الرابع بعد انطلاقه من الخانة الـ 17.

وبقي الترتيب ثابتًا بعد ذلك ليعبر فيتيل خطّ النهاية أوّلًا بأريحيّة أمام كلٍ من هاميلتون وفيرشتابن وبوتاس.

المركز # سائق الهيكل عدد اللفات الزمن
1 5 Germany سيباستيان فيتيل فيراري 44  
2 44 United Kingdom لويس هاميلتون مرسيدس 44 11.061
3 33 Netherlands ماكس فيرشتابن ريد بُل 44 31.372
4 77 Finland فالتيري بوتاس مرسيدس 44 1:03.605
5 11 Mexico سيرجيو بيريز فورس إنديا 44 1:11.023
6 31 France إستيبان أوكون فورس إنديا 44 1:19.520
7 8 France رومان غروجان هاس 44 1:25.953
8 20 Denmark كيفن ماغنوسن هاس 44 1:27.639
9 10 France بيير غاسلي تورو روسو 44 1:45.892
10 9 Sweden ماركوس إريكسون ساوبر 43 1 لفّة
11 55 Spain كارلوس ساينز الإبن رينو 43 1 لفّة
12 35 Russian Federation سيرغي سيروتكين ويليامز 43 1 لفّة
13 18 Canada لانس سترول ويليامز 43 1 لفّة
14 28 New Zealand برندون هارتلي تورو روسو 43 1 لفّة
15 2 Belgium ستوفيل فاندورن مكلارين 43 1 لفّة
16 3 Australia دانيال ريكاردو ريد بُل 28  
17 7 Finland كيمي رايكونن فيراري 8  
18 16 Monaco شارل لوكلير ساوبر    
19 14 Spain فرناندو ألونسو مكلارين    
20 27 Germany نيكو هلكنبرغ رينو    
فورمولا 1 - المقال التالي
ألونسو مندهش من خطأ هلكنبرع عند انطلاقة سباق بلجيكا

المقال السابق

ألونسو مندهش من خطأ هلكنبرع عند انطلاقة سباق بلجيكا

المقال التالي

هلكنبرغ يتراجع 10 مراكز في مونزا لتسببه في حادثة انطلاقة سباق بلجيكا

هلكنبرغ يتراجع 10 مراكز في مونزا لتسببه في حادثة انطلاقة سباق بلجيكا
تحميل التعليقات