فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
19 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
39 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
171 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
199 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
227 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
242 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
279 يوماً

فيتيل: متطلّبات تجاوز السيارات المتأخّرة لسيارة الأمان "مخجلة"

قال سيباستيان فيتيل أنّه من "المخجل" أن يحتاج السائقون المتأخّرون بلفّة لإرجاع أنفسهم إلى لفّة الصدارة خلال فترات سيارة الأمان، لكنّ "فيا" تؤكّد على وجود سببٍ وراء الحاجة لفعل ذلك.

فيتيل: متطلّبات تجاوز السيارات المتأخّرة لسيارة الأمان "مخجلة"

تجاوز عددٌ من السائقين سيارة الأمان وفق الإجراءات الطبيعيّة لإرجاع أنفسهم إلى آخر ترتيب صفّ السيارات خلال سباق جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى.

ووجد أولئك السائقون أنفسهم أمام بعض المارشلز على المسار الذين كانوا لا يزالون يعملون على تنظيف المسار إثر حادثة سابقة، وهو ما تسبّب في جدلٍ حيال ذلك الإجراء والمخاوف المتعلّقة بالسلامة نتيجة لذلك.

وقال فيتيل مدير جمعيّة سائقي الجائزة الكبرى أنّ المشكلة تتمثّل في أنّ برنامج نظام التوقيت الرسميّ، الذي تشغّله الفورمولا واحد نيابة عن "فيا"، لا يتضمّن إمكانيّة "إعادة التعيين" واحتساب لفّة إضافيّة للسائقين المتأخّرين بلفّة.

وقال الألماني: "أعتقد بأنّه يجب التركيز أكثر على حلٍ. أعتقد بأنّ السبب وراء إرجاع أنفسنا فعليًا وعمليًا إلى لفّة الصدارة هو عدم قدرتنا على فعل ذلك من خلال البرمجيّة".

وأكمل: "لذا علينا إتمام لفّة إضافيّة، وهو ما يبدو مُخجلًا، لكنّني أعتقد بأنّ تلك هي الحقيقة".

وأردف: "لذا أعتقد بأنّه للمستقبل فإنّ علينا بذل بعض الجهد الإضافيّ في البرمجيّة من أجل عدم إجبار السارات المتأخّرة بلفّة للعودة فعليًا إلى لفّة الصدارة، بل يُمكن إعادة تعيين النظام على الشاشة، وإرجاع كلّ سيارة إلى موقعها الفعليّ. أعتقد بأنّ ذلك قد يكون حلًا".

وأكّد متحدّثٌ باسم "فيا" لموقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ نظام التوقيت لا يتضمّن القدرة على منح السائقين المتأخّرين لفّة لم يُكملوها فعليًا، لكنّه أشار إلى أنّ هكذا مُتطلّبات لم يتمّ طرحها مسبقًا.

وتتمحور الحاجة لإرجاع السيارات إلى لفّة الصدارة فعليًا إلى مسألة تقليص أفضليّة رياضيّة محتملة.

إذ أنّ على أولئك السائقين استهلاك الوقود فعليًا وكذلك الإطارات لإكمال لفّة إضافيّة حرّة، حيث يُمكن للسائقين فيها الضغط بسرعة التسابق الطبيعيّة تقريبًا من أجل اللحاق بالركب.

وفي حال احتُسبت اللفّة أوتوماتيكيًا، فقد يكون بوسع السائقين كسب أفضليّة على صعيد الوقود والإطارات بالمقارنة مع الآخرين أمامهم.

المشاركات
التعليقات
فيرشتابن يُحبّذ "أن يطير رأسه" من الجاذبيّة في المنعطف الثامن في تركيا

المقال السابق

فيرشتابن يُحبّذ "أن يطير رأسه" من الجاذبيّة في المنعطف الثامن في تركيا

المقال التالي

ريكاردو: رينو مستعدة لتركيا بعد دروس بورتيماو

ريكاردو: رينو مستعدة لتركيا بعد دروس بورتيماو
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب مروان الوافي