فورمولا 1
25 يوليو
-
28 يوليو
الحدث انتهى
01 أغسطس
-
04 أغسطس
الحدث انتهى
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث التالي خلال
3 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث التالي خلال
17 يوماً
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث التالي خلال
31 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
38 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
52 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
66 يوماً

فيتيل: لم يكن بوسعي رؤية سترول

المشاركات
التعليقات
فيتيل: لم يكن بوسعي رؤية سترول
10-09-2019

قال سيباستيان فيتيل أنّ جانب قمرة القيادة العالي لسيارات الفورمولا واحد منعه من رؤية السائقين القادمين لدى عودته إلى المسار إثر التفاف سيارته خلال سباق جائزة إيطاليا الكبرى.

كان فيتيل يتواجد في المركز الرابع عندما التفّت سيارته في مرحلة مبكّرة من السباق عند منعطف "أسكاري". وأثناء محاولته العودة إلى الحلبة بعد أن توقّفت سيارته على المنطقة العشبيّة، فقد تواجد الألماني في طريق لانس سترول واحتكّ به ما تسبّب في التفاف سيارة ريسينغ بوينت.

نتيجة لذلك تلقّى فيتيل عقوبة التوقّف في خطّ الحظائر لـ 10 ثوانٍ إلى جانب ثلاث نقاط عقوبة على رخصة قيادته لعودته إلى الحلبة بطريقة غير آمنة، قبل أن ينتهي به المطاف في المركز الـ 13.

وقال الألماني: "لم أحظَ بزخمٍ جيّد في المنعطفات الأولى وخسرت مركزًا. لكن لم تكن هناك مشكلة، مل أكن أضغط حقًا، كان من السهل نسبيًا تقليص الفارق مع السيارات الثلاث في الأمام".

وأضاف: "كنت أحاول فقط البقاء معهم... من الواضح أنّني ارتكبت خطأً وفقدت السيطرة على السيارة. كان السباق مختلفًا بعد ذلك".

اقرأ أيضاً:

وبشرحه لمحاولته العودة إلى الحلبة، قال فيتيل أنّ مغادرة المنطقة العشبيّة أخذت منه وقتٍ أكثر من المتوقّع، حيث اعتقد في البداية بأنّ هناك مساحة كافية بالمقارنة مع أقرب ملاحقيه.

وقال حيال ذلك: "عندما التفّت سيارتي فقد كانت مصوّبة في الاتّجاه الخاطئ، رأيت أنّ هناك فارقًا لا بأس به. من الواضح أنّك لا تبدأ في حساب الثواني. علمت أنّ هناك سيارات قادمة، لكنّني اعتقدت في البداية بأنّني سأعود إلى الحلبة بشكلٍ أسرع بكثير. لكن تطلّب ذلك وقتًا أطول بكثير".

وأضاف: "علمت لدى عودتي أنّ هناك فارقًا، لكنّني عانيت للخروج من العشب. خسرت الكثير من الزخم وتطلّب الأمر وقتًا أطول".

وأكمل:"ذلك ليس مثاليًا بالتأكيد، لكن لم يكن بوسعي رؤية أيّ شيء على يساري. يعود ذلك إلى قمرة القيادة العالية، لكنّني لا أعتقد بأنّ هناك إمكانيّة لخفض ارتفاعها".

اقرأ أيضاً:

وأصرّ فيتيل على أنّه كان سعيدًا لرؤية زميله في فيراري شارل لوكلير يفوز بالسباق.

وقال: "ذلك جيّدٌ للفريق، لست سعيدًا من جانبي، خاصة بعد ما آلت إليه الأمور اليوم مع تلك الالتفافة. من الواضح أنّني خسرت السباق منذ ذلك الحين، لكنّ الفريق كان يُواصل على الأقلّ".

وأضاف: "كنّا قريبين مع كيمي العام الماضي، وكان من الجيّد بالتأكيد هذه المرّة أن يضمن شارل الفوز في النهاية لصالح الفريق".

وعندما سُئل إن كان قد فقد حبّه للفورمولا واحد بعد مشاكله الأخيرة، أجاب: "لا، ليس كذلك، لم أفقد حبّي. بالطبع لا أزال أعشق ما أقوم به، لكن بالتأكيد عندما لا تكون تأديتك جيّدة في الوقت الذي تعلم فيه أنّك قادرٌ على القيام بعملٍ جيّد فلا يُمكنك الشعور بالسعادة حينها".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
أجمل الصور من جائزة إيطاليا الكبرى

المقال السابق

أجمل الصور من جائزة إيطاليا الكبرى

المقال التالي

ويليامز تتلقى خسائر مالية كبيرة بعد الأداء الضعيف في 2018

ويليامز تتلقى خسائر مالية كبيرة بعد الأداء الضعيف في 2018
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة إيطاليا الكبرى