فيتيل: كدت أن أفقد السيطرة على سيارتي خلال لفتي الأخيرة

كشف سيباستيان فيتيل بأنه كان قريبًا من فقدان السيطرة على سيارته فيراري خلال لفته الأخيرة في التجارب التأهيلية لسباق جائزة المكسيك الكبرى، بيد أنه تمكّن في نهاية المطاف من تحقيق قطب الانطلاق الأوّل.

سينطلق فيتيل من المركز الأوّل في سباق المكسيك الذي يُشكّل الجولة الـ18 من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد بعد لفة استثنائية سمحت له بالتفوّق بفارق 0.086 ثانية على سائق ريد بُل ماكس فيرشتابن.

ولكن كشف فيتيل بأنه كاد أن يفقد السيطرة على سيارته على المنعطف السادس الذي يقطعه المتسابقون من خلال الغيار الثاني، إذ توجّب عليه النزول للغيار الأوّل في محاولة لإبقاء سيارته على المسار.

وتعليقًا على حصده لقطب الانطلاق الأوّل للمرّة الرابعة هذا الموسم، قال الألماني " كان ماكس سريعًا للغاية خلال القسم الثاني من التصفيات، إذ لا أعلم من أين أتى بزمنه حيث توجّب علينا الردّ عليه".

وأضاف "لذلك فكّرت كيف أفعل ذلك؟ اعتقدت أنه في حال سجّلت زمنًا سريعًا على المقطع الأوّل فإني لفتي ستكون جيدة، ولكني كدت أن أفقد السيطرة على السيارة على المنعطف السادس، إلّا أنني تحكمت بها من دون خسارة الوقت لأضغط حتى نهاية اللّفة".

وتابع قائلاً "بعد قطعي لخطّ النهاية علمت بأنّ الأزمنة ستكون متقاربة ولكني لم أعلم نتيجة الآخرين. ولكن بمجرد معرفتي بأنّ زمني كان الأسرع حصل انفجار في السيارة على غرار مطفأة الحريق بالأمس، ولكن انفجار اليوم كان حقيقيًا".

وهذا هو "البول بوزيشن" رقم 50 في مسيرته الألماني، ما دفعه للقول "يبدو رقمًا كبيرًا، أعتقد بأنه كبير بالفعل. لا أعلم ما الذي يجب عليّ قوله، ولكن رقم كبير. أنا بغاية السعادة. لم أفكّر بالمسألة قبل التجارب التأهيلية بهذه الطريقة. أنا سعيدٌ جدًا باللّفة التي قمت بها في النهاية. إنه إنجازٌ عظيم".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة المكسيك الكبرى
حلبة أوتودرومو هرمانوس رودريغيز
قائمة السائقين سيباستيان فيتيل
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة