فورمولا 1
آر
جائزة البحرين الكبرى
25 مارس
الحدث التالي خلال
24 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
46 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
101 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
122 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
150 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
192 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
220 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
241 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
249 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
286 يوماً

فيتيل: فيرشتابن كان "محظوظاً" في حادثة المنعطف الأول

يشعر سيباستيان فيتيل سائق فيراري أنّ ماكس فيرشتابن سائق فريق ريد بُل كان "محظوظاً" بتجنب انثقاب إطاره مع بداية سباق جائزة كندا الكبرى حين صعد الهولنديّ "على جانح سيارة الألمانيّ الأمامي".

المشاركات
التعليقات
فيتيل: فيرشتابن كان "محظوظاً" في حادثة المنعطف الأول

تأهل فيتيل ثانياً على شبكة الانطلاق لكنه تراجع إلى المركز الرابع بعد المنعطف الأول، حين تجاوزه فالتيري بوتاس سائق مرسيدس من الجهة الداخلية وفيرشتابن من الجهة الخارجية – حين صعد إطار سيارة ريد بُل الخلفي الأيمن على جزء من جانح سيارة فيراري الأمامي.

كان الضرر كافياً كي يجبر فيتيل على الدخول إلى منصة الصيانة لاحقاً، الأمر الذي اضطرّ الألماني إلى خوض مسيرة طويلة من المركز الـ 18 لينهي السباق رابعاً.

وحين سئل بعد السباق، إن كانت حركة فيرشتابن طموحة أكثر من اللازم، أجاب فيتيل: "لم أرَ ما حصل من وجهة نظره، ولكن... من الواضح أنني لم أتوقعها، كنت أركز على فالتيري، ولم أحظَ حقيقة بأية مساحة لأتجه إليها لأن لويس هاميلتون كان في المقدمة – لذا كبحتُ متأخراً، واتجهت صوب لويس".

وأكمل: "حينها، وجد ماكس – كما أعتقد – فرصته من الجهة الخارجية وصعد فوق جانح سيارتي الأمامي".

وتابع: "لا أعتقد أنه قام بذلك متعمداً لأنك عادة ما تتعرض إلى ثقب في الإطار جراء حركة كهذه، لذا أعتقد أنه كان محظوظاً لعدم حصول ذلك معه".

واستطاع فيرشتابن الخروج من المنعطف الأول بسلام لينافس على الصدارة، لكنّ مشكلة في بطارية سيارته أجبرته على ركنها في اللفة الـ 11 بعد أن كان بالمركز الثاني.

"كان عليّ الانتباه للضرر مبكراً"

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وفالتيري بوتاس، مرسيدس وسيباستيان فيتيل، فيراري ودانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ وكيمي رايكونن، فيراري
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وفالتيري بوتاس، مرسيدس وسيباستيان فيتيل، فيراري ودانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ وكيمي رايكونن، فيراري

تصوير: جلين دنبار / صور لات

من جهة أخرى، أبدى فيتيل ندمه على أنه – وفريقه – لم يعِر انتباهاً كافياً لمدى تضرّر الجانح الأمامي مباشرة، ما يعني أنه فوّت فرصة تبديله خلال فترة سيارة الأمان الأولى التي تسبب بها حادث كارلوس ساينز وفيليبي ماسا.

فقال شارحاً: "كانت اللفة الأولى من السباق فوضوية للغاية لأنّ الإطارات كانت باردة، خاصة مع وجود الرياح. شعرتُ بخطب ما في اللفة السادسة والسابعة ومن ثم دخلت سيارة الأمان".

وأكمل: "طلبتُ من الفريق التحقق، ولكننا كنا خلف سيارة الأمان بسرعة بطيئة، ولا يمكنك الشعور بوجود مشكلة".

كما أوضح فيتيل أنه شعر "مباشرة" بشدة الضرر مع استئناف السباق، إذ اضطر إلى دخول منصة الصيانة ليخسر وقتاً أكبر مما لو دخل مباشرة مع دخول سيارة الأمان.

فقال: "كان علينا الانتباه للضرر إذ كانت لدي فرصة توقف مجاني. في النهاية قمنا به مع استئناف السباق، وكان علينا استعادة المراكز من جديد".

منصة التتويج كانت قريبة

سيرجيو بيريز، فورس انديا وإستيبان أوكون، فورس إنديا وسيباستيان فيتيل، فيراري
سيرجيو بيريز، فورس انديا وإستيبان أوكون، فورس إنديا وسيباستيان فيتيل، فيراري

تصوير: صور ساتون موتورسبورت

خاض فيتيل سباقاً إيجابياً بدءاً من تلك المرحلة، حيث نجح في شق طريقه من الخلف لينتهي به الأمر على مشارف منصة التتويج في معركة ضمّت دانيال ريكاردو وثنائي فريق فورس إنديا.

لم يتمكن من إيجاد طريقة للتجاوز في البداية، لكنه نجح لاحقاً بعد أن بدّل إطاراته إلى "ألترا سوفت".

تجاوز الألماني سائق فورس إنديا أوكون في المنعطف الأول من اللفة 66 ومن ثم شق طريقه ليتخطى بيريز بسهولة في اللفة 68 – لكنّ فيتيل يعتقد أنّه كان بوسعه الإنهاء على منصة التتويج لو قام بالتجاوزين مبكراً، إذ أنهى خلف ريكاردو بفارق 0.6 ثانية.

وضمن حديثه حيال تجاوز أوكون، قال: "كانت مخاطرة كاملة، بكل معنى الكلمة. أردتُ التجاوز".

وأكمل: "خاضا معركة قريبة بين بعضهما البعض في المنعطفين 13 و14 لذا ركزتُ على المخرج، ما كان جيداً – وفي الحقيقة نعم، ضغطتُ في المقطع المستقيم وقلتُ في نفسي «سأدخل من الجهة الداخلية مهما حصل»".

وأضاف: "لم تكن سيارة إستيبان ثابتة في تلك المرحلة، لذا استغليتُ الوضع بالرغم من أنّ الجهة الداخلية كانت زلقة للغاية، لذا كانت تلك حركة صعبة للغاية، أتممتها في المنعطف الأول، لكنها سارت بشكل جيد".

وتابع: "تعرضت للكثير من الغبار وخسرت بعض الوقت في تلك اللفة لأنني ظننتُ أنّ بوسعي الإكمال مباشرة وتجاوز سيرجيو".

واسترسل: "لكنني كدتُ أفقد السيطرة على السيارة، وكدت أرتطم بالحائط في المنعطف الرابع لأنني انزلقتُ وخسرت مؤخرة السيارة، لذا كان عليّ التخفيف بعض الشيء. ومن ثم كدتُ أفقد السيطرة حين دخلتُ المنعطف الثامن متأخراً".

واختتم: "أعتقد أنّ منصة التتويج كانت ممكنة، لكنني خسرت الكثير من الوقت في تجاوز سيارتي فورس إنديا".

هاميلتون: فوزنا في كندا مثّل "صفعة" لفيراري

المقال السابق

هاميلتون: فوزنا في كندا مثّل "صفعة" لفيراري

المقال التالي

مرسيدس عملت على مدار الساعة لعشرة أيام متواصلة من أجل إيجاد حلّ لإعدادات سيارتها

مرسيدس عملت على مدار الساعة لعشرة أيام متواصلة من أجل إيجاد حلّ لإعدادات سيارتها
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة كندا الكبرى
الموقع حلبة جيل فيلنوف
قائمة السائقين ماكس فيرشتابن , سيباستيان فيتيل
قائمة الفرق فيراري , ريد بُل ريسينغ
الكاتب فالنتين خورونجي