فيتيل: فيراري حدّدت مكامن الضعف على سيارة 2017

قال سيباستيان فيتيل أنّ فريقه فيراري نجح في اكتشاف مناطق الضعف على سيارة 2017 وبات يملك فهمًا جيّدًا لكيفية معالجتها من أجل الحفاظ على حظوظه ضمن المعركة على لقب بطولة العالم للفورمولا واحد.

قدّمت القلعة الحمراء أكثر سياراتها تنافسيّة ضمن حقبة المحرّكات سداسيّة الأسطوانات هذا الموسم، الأمر الذي مكّنها من مقارعة مرسيدس على لقب بطولة الصانعين مع تقدّم فيتيل على لويس هاميلتون في صدارة ترتيب بطولة السائقين.

وقد تصاعدت وتيرة الفريقين خلال الموسم، مع تفوّق فيراري مؤخّرًا على حلبة هنغارورينغ الضيّقة قبل توقّف البطولة من أجل العطلة الصيفيّة.

هذا وأتى ذلك الانتصار بعد سلسلة من السباقات التي أبرزت إشاراتٍ بأنّ مرسيدس قد اكتسبت أفضليّة في سباق التطوير، لكنّ فيتيل صرّح بأنّ فيراري باتت تعلم الآن الجوانب التي تحتاج لمعالجتها من أجل الحفاظ على زخمها.

"لطالما كنّا تنافسيّين على كلّ حلبة ذهبنا إليها" قال فيتيل.

وأضاف: "صحيحٌ أنّ مرسيدس كانت أكثر تنافسيّة في بعض الأحيان وكنّا نحن في الخلف بعض الشيء. لكنّه أمرٌ طبيعي من حلبةٍ لأخرى أن يكون هنالك فارق في الأداء".

وتابع: "بالنسبة لنا كسائقين، فنحن نحبّ بعض الحلبات أكثر من الأخرى، لذا فالأمر هو ذاته مع السيارة. من الطبيعيّ أن تكون هنالك نجاحات وإخفاقات، بيد أنّ ذلك ليس هدفنا – فنحن نرغب بأن نكون الأفضل على كلّ حلبة نشارك فيها. لم نصل إلى ذلك بعد، لكنّنا نعمل على بلوغه".

وأكمل: "نملك فهمًا جيّدًا لما تحتاجه السيارة. وبتنا نملك الوقت الآن للعمل على بعض الأمور في هدوء والسعي نحو التحسّن".

في المقابل أشاد فيتيل بجهود فريقه في مواجهة تحدّي هذا العام، حيث أضاف بأنّ إحدى الإشارات الجيّدة على تقدّم فيراري تمثّلت في نسخ منافساتها للأفكار التي تتّبعها.

"صحيحٌ أنّنا لم نملك أفضل سيارة خلال الأعوام القليلة الماضية وأنّنا لم نكن الأقوى ضمن سباق التطوير خلال تلك الفترة، لكن في حال نظرت إلى هذا العام فستجد أنّ الوضع مختلفٌ تمامًا وأنّنا نتقدّم بشكلٍ دائم" قال فيتيل.

وأردف: "قمنا بجلب العديد من التحديثات، إذ رأينا الكثيرين ينسخون ما نقوم به، لكنّ تلك علامةٌ جيّدة. فهي إشارةٌ على العمل الجاد والإنجازات التي تحققت في ذلك المشروع إذ ما نزال نضغط من دون توقّف".

يُشار إلى أنّ ثنائيّة فيراري في سباق جائزة المجر الكبرى ساعدت الفريق على تقليص الفارق مع مرسيدس ضمن ترتيب بطولة الصانعين إلى 39 نقطة مع بقاء تسعة سباقات حتّى نهاية الموسم.

في حين نجح فيتيل في توسيع الفارق أمام هاميلتون في صدارة ترتيب بطولة السائقين إلى 14 نقطة، إذ يبدو الألمانيّ واثقًا بأنّه وفريقه يملكان الموارد والقدرات للمنافسة حتّى النهاية.

"الفريق بات في وضعٍ أفضل بكثير هذا العام إذ أنّك في حال حظيت بنتائج جيّدة، فإنّك تبدأ باكتساب بعض الزخم. إذ يقع على عاتقنا مواصلة ذلك التقدّم، فأنا واثقٌ بأنّنا نملك الأشخاص المناسبين في الفريق" قال فيتيل.

واختتم بالقول: "نعلم كيف نبني سيارة قوية، كما أنّنا قمنا بتحسين المحرّك هذا العام بشكلٍ كبير، لذا فإن كلّ الأمور تسير في الوجهة الصحيحة. أنا واثقٌ بأنّنا سننافس على مكاسب كبيرة في المرحلة المُقبلة".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين سيباستيان فيتيل
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة